أخبار عاجلة

احتفل كادر مسرحية مصيدة الفئران للكاتبة البريطانية الشهيرة أغاثا كريستي بدخول عرض مسرحيتهم عامه الستين بتقديم عرض احتفائي بالمناسبة ضم عددا من النجوم امثال هيو بونفيل وميراندا هارت.

مسرحية «مصيدة الفئران» تدخل عامها الستين بعرض مسرحي احتفائي

احتفل كادر مسرحية مصيدة الفئران للكاتبة البريطانية الشهيرة أغاثا كريستي بدخول عرض مسرحيتهم عامه الستين بتقديم عرض احتفائي بالمناسبة ضم عددا من النجوم امثال هيو بونفيل وميراندا هارت.

 

 

 

ويرجع افتتاح أول عرض لهذه المسرحية في “ويست ايند” بالعاصمة البريطانية الى عام 1952، وقد ظلت محتفظة بالرقم القياسي لاكثر عرض مسرحي تواصلا على خشبة المسرح في العالم.

 

وتم بهذه المناسبة ازاحة الستار عن نصب تذكاري للكاتبة التي اشتهرت بكتابة الروايات البوليسية أغاثا كريستي.

 

وحضر حفل ازاحة الستار عن النصب التذكاري وتقديم العرض رقم 25000 على خشبة المسرح حفيد الكاتبة كريستي ماثيو ريتشارد.

 

وكانت جدته قد منحته حقوق نشر المسرحية بمناسبة عيد ميلاده التاسع.

 

وحفل العرض الاحتفائي بحضور العديد من الوجوه الشخصيات الفنية من بينهم فيليدا لويد التي اخرجت فيلم “ماما ميا” عن المسرحية الموسيقية الشهيرة وكذلك العديد من الاعمال الناجحة في ويست ايند.

 

ومن بين نجوم المسرحية الذين اجتمعوا في هذا العرض الاحتفائي باتريك ستيوارت وجولي والترز وليان غلين.

 

ولم يكن امام الممثلين سوى اقل من 24 ساعة لحفظ واستذكار أدوارهم في المسرحية ومراجعة التعليمات الاخراجية والحركة على خشبة المسرح.

 

مشاريع فنية خيرية

 

وابدى الممثلون شعورهم بالقلق من مهمة صعبة كتلك اقتضت منهم ان يقرأوا من النص مباشرة.

 

وقالت تامسين غريج التي أدت دور السيدة رالستن في المسرحية انها كانت قلقة جدا من التعامل مع بعض الدعائم الاساسية في المسرحية التي يمكن ان تدمر حبكة المسرحية بأكملها “هل لك أن تتخيل ما الذي سيحصل اذا وضعناها في الموضع الخطأ ولم نخفها؟”.

 

سعى العرض الاحتفائي ايضا لجمع الاموال لمشاريع خيرية فنية.

 

وقال نجم “داون تاون آبي” هيو بونفيل “الليلة كان العرض رقم 25000 للمسرحية وغدا سيكون العرض الاحترافي رقم 25000 ايضا، لذا فأنه شيء مميز. وانا فخور جدا في أن اكون جزءا من مثل هذا الميراث العظيم. اعتقد أنها (كريستي) قد اعطت العمل لنا جميعا عبر كل هذه السنوات”.

 

واعترف عدد من كادر العمل في العرض الاحتفائي الخاص إنه لم يسبق لهم مشاهدة المسرحية من قبل.

 

وقال السير باتريك ستيوارت “جئت لمشاهدة المسرحية الليلة الماضية لاول مرة، وافكر كم فاتني ذلك”.

 

وسعى العرض الاحتفائي ايضا لجمع الاموال لمشاريع مصيدة الفئران المسرحية، التي تهدف الى تقديم عروض مسرحية خاصة للشباب المحرومين وذوي الاحتياجات الخاصة.

 

وفي سنتها الستين، ستحمل بطاقات عرض المسرحية ضريبة اضافية قيمتها 60 بنسا ستذهب لدعم الاعمال الخيرية.

 

كما ان مالك حقوق المسرحية، حفيد كريستي ماثيو بريتشارد، سيعطي جزءا كبيرا من ايراداتها للجمعيات الخيرية الفنية.

 

 

http://www.shorouknews.com

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.