أخبار عاجلة

يوميات مهرجان بغداد لمسرح الشباب العربي

ضمن فعاليات اليوم السابع  لمهرجان بغداد لمسرح الشباب العربي الأول تقدم عروض على كل من خشبة المسرح الوطني ومسرح سميراميس بالاضافة الى منتدى المسرح.

*العرض المسرحي العماني ( الخوصة والزور ) على منتدى المسرح في الساعة الرابعة عصراً ، المسرحية من اخراج يوسف بن محمد البلوشي وتمثيل عبدالله بن سالم البو سعيدي ومشعل بن خميس العويسي واخرين، واشار مخرج المسرحية يوسف بن محمد البلوشي الى ان مسرحية (الخوصة والزور ) تسلط الضوء على الربيع العربي. واكد البلوشي انه سيكون من العروض المميزة، واضاف البلوشي: الانسان بطبيعته تكوين معقد من العلاقات بينه وبين نفسه وبينه وبين بيئته بأجنساها البشرية والطبيعية، العميان هنا افكار ميتة او اريد لها ان تموت ، شعوب جاهلة ومقهورة والزعامة في مجتمعات الجهل، وتابع: حملنا شمعة في وجه الظلام كرسالة واضحة للشعوب التي تحررت من الطغيان ولم تقف على حافة الجسر تنتظر من يكمل الجزء الذي سقط في النهر فالعميان يشكلون فسيفساء الانسان الواحد في كل حالاته حين يفقد مقاومته للظلام والجهل وتعلو في دواخله الانانية فيبحث عن العظمة ويشارك 12 فنانا في هذا العمل العماني.
* وفي الساعة السادسة عصرا وعلى مسرح سميراميس تعرض مسرحية (مملكة العميان) لاقلم كردستان من اخراج بارزان سنجاوي وتمثيل هيرش صبري احمد ورابة محمد وهانا شكور محمود.
* العرض المسرحي التونسي (طواسين)  سيعرض الساعة الثامنة مساء على خشبة المسرح الوطني ، للمخرج حافظ خليفة الذي اكد اعتماده في العملية الاخراجية على خطاب يراوح بين الفكري والنخبوي والشعبي الشعبوي في اطار اخراجي غير مسبوق من حيث السينوغرافيا المتحركة والانارة والابهار المشهدي، واضاف: المسرحية هي محاولة للكشف عن الفساد الروحي والفكري الذي وما زال في الانسان العربي لهذا العصر ودعوة لمكاشفة الذات ومحاسبتها ان لزم الامر حتى نحقق التوازن النفسي، وبين خليفة: ان اختيار المسرحية جاء اثر حضور وفد من العراق للمشاركة في الدورة الفارطة لأيام قرطاج المسرحية وبعد مشاهدتهم للعرض بدار الثقافة ابن رشيق اعبجوا بالجمالية الاخراجية وباللغة المسرحية المتطورة وبسلاسة الخطاب وبطريقة الكتابة الركحية فتمّت دعوته ، وتابع خليفة: المسرحية هي إسقاط مباشر عن أحداث ما بعد الثورة التونسية التي تمخضت أحداثها على وقع أثر الطوفان الأكبر، إلى جانب ذلك فإن الاشتغال على هذا العمل المسرحي مقتبس من تواصل الحلاج وعن كتابات ابن الرومي وابن العربي اللذين يتحدثان عن مجموعات صوفية تلقت صدى كبيرا من طرف العلماء في ذلك العصر مما شهدوا لهم بالزندقة والتكفير. أما المميز في أحداث العرض فهي أن تلتقي هذه الشخصيات المذكورة في كهف ظنا منها أن الساعة قد قامت وأنه لم يبق بالأرض سواهم مما يدفعهم لتشكيل نواة جماعة  والاتفاق على تأسيس كيان يجمعهم مما يدفع بكل واحد منهم لطرح تصوره وذلك استعدادا للإعلان عن دولتهم الجديدة التي يضعون لها دستورا وقوانين خاصة، بالرغم من ذلك فهم يعيشون داخل مواقف مؤلمة أحيانا ومضحكة أحيانا أخرى، تضطرهم إلى التآمر والتهكم من بعضهم البعض إلى جانب استحضار ماضيهم.

 

 

 

 

بغداد/ نورا خالد http://www.almadapaper.net

 

 

 

 

 

 

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.