اشتعال المنافسة بمهرجان المسرح الشبابي

 

 

 

أشعل الإعلان عن موعد النسخة الخامسة لمهرجان المسرح الشبابي، المنافسة بين مخرجين وفنانين وكتاب يستعدون للمشاركة في المهرجان.

وتلقى المركز الشبابي للفنون المسرحية خمسة أعمال للمشاركة في النسخة الخامسة لمهرجان المسرح الشبابي وفي مقدمتها مسرحية “سيف “للمخرج أحمد المفتاح عن مشاركة مركز شباب الدوحة وحال موافقة مركز الفنون المسرحية على العمل قال الفنان أحمد المفتاح: “إنه رشح أكثر من شخصية للمشاركة في العمل وهم عبدالله الهاجري ومحمد السياري ومحمد السريحي وإبراهيم أحمد والوجه الجديد ” أمل أحمد علي ” إلى جانب مشاركة عدد من الشباب الذين يخوضون تجربة التمثيل للمرة الأولى”.

وفيما يتعلق بقصة العمل ورؤيته الإخراجية أوضح “إنها تدخل ضمن إطار مسرح الحكاية في محاولة للخروج من إطار المسرح الجماعي والتعبيري، للتوغل أكثر لمرحلة الدراما من خلال الحكاية، وما تتضمنه من أحداث بها صراع نفسي واجتماعي وفيه من التصاعد الدرامي والأحداث المتوقعة وغير المتوقعة التي ستكون مفاجأة للجمهور”.

أما النادي العربي فشارك بمسرحية “مقامات “تأليف ” أحمد المصطفوي ” فكرة وإعداد فيصل رشيد إخراج “أحمد العقلان ” وتعالج القصة بعض السلوكيات السلبية السائدة في الوطن العربي ويضم العمل عددا من الشخصيات من بينهم فيصل رشيد ومحمد عادل وحسن صقر وسوار وعبدالله العثم ومحمد المسند ويقدم العقلان شخصيتين جديدتين في هذا العمل هما ” راشد الكواري وعبدالرحمن العتيبي ” وعن رؤيته الإخراجية قال العقلان أسعى لتقديم تجربة جديدة برؤية حديثه يتم تطبيقها لأول مرة بمهرجان المسرح الشبابي، حيث أسعى للخروج عن المألوف لتقديم تجارب ورؤى إخراجية جديدة والمشاركون كلهم من النجوم والمحترفين بالإضافة للوجوه الجديدة التي تحاول إثبات وجودها وتمتلك موهبة واعدة.

كما يشارك نادي الجسرة بنص مسرحي بعنوان ” حصة ” إخراج الفنان على الشرشني تأليف الكاتبة الإماراتية فاطمة المزروعي،ويضم العرض مجموعة من الفنانين من بينهم أحمد الباكر ومحمد الحمادي وحمدة صالح ولارا مرعي وسعود السليطي، بالإضافة لوجهين جديدين لأول مرة على خشبة المسرح هما سالم المعاضيد وشيخة الكمالي، وتشارك في العرض لأول مرة فاطمة العتبي كمساعدة مخرج مع على الشرشني، وتدور أحداث العمل حول قصة إنسانية، تتمثل في استغلال البعض لطيبة بعض الناس ودفعهم للجوء إلى أعمال غير عادية مثل اللجوء للسحر والشعوذة في معالجة تهدف لمحاربة البدع والخرافات،ويشارك نادي الوكرة بمسرحية “ابنة الآلهة “تأليف منير طلال، إخراج “على سيف ” فيما يتكتم بعض المخرجين والمراكز على الأعمال التي يشاركون بها وبعضهم ينتظر لتقديمها في اللحظات الأخيرة قبل إغلاق باب القبول للأعمال المشاركة، وخشية الإعلان عنها تحسبا لعدم قبولها بين العروض الست التي ستشارك في المهرجان.

وينتظر أن يعلن المركز الشبابي للفنون المسرحية عن الأعمال الست التي سيتم قبولها للمشاركة في المهرجان من بين مجموعة الأعمال المتقدمة للمشاركة وذلك بعد إغلاق باب القبول في 17 نوفمبر الحالي، وأكد الفنان محمد البلم أن لجنة النصوص ستطلع على العروض المقدمة لاختيار الأفضل من بينها، وقال سعدنا بالإقبال الكبير على المشاركة الأمر الذي يعكس مدى انتشار المسرح الشبابي ومدى الاهتمام به من قبل المراكز الثقافية واللجان الثقافية بالأندية الرياضية، مشيراً إلى أن المركز سيوفر للجميع فرصا متساوية في إمكانية استخدام مسرح المركز الذي تم تجهيزه بأحدث التقنيات ووفقا للأسس العلمية المعمول بها في مجال المسرح.

 

 

محمود سليمان

http://www.al-sharq.com/

عن

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.