أخبار عاجلة

على أنغام المزمار , مسرح الجنادرية بالطائف يزف زوّان للتتويج

 

في ليلة من ليالي الطائف الصيفية التي اجتمع فيها المسرحيون ليختتموا تظاهرتهم التي عرفتهم على مدى عقدين من الزمان و صنعت لهم خارطتهم الفنية و الثقافية و المسرحية .. وفي حفل كان برعاية سعادة مدير عام المهرجان الوطني للتراث و الثقافة ” الجنادرية ” الأستاذ سعود بن عبدالله الرومي الذي قال في كلمته : دّهشت عندما رأيت هذا الجمال هنا في الطائف , و أعتبر نفسي واحدا من المسرحيين الذي يناضلون من أجل عودة مهرجانهم الذي يحبون . فقرات الختام كانت تحبس أنفاس المتابعين , و تجعلهم يستمرون في عملية الترقب , كرّم الرومي أعضاء اللجان العاملة التي استمرت في العمل طوال الأيام الماضية بهدف الخروج بهذا المهرجان بهذا الشكل الجميل , و كرم سعادته الجهات المشاركة التي قدمت كل التسهيلات اللازمة لإقامة هذا النشاط في عاصمة المصائف العربية .. قدم بعد ذلك الأستاذ حمود الحارثي رئيس مجلس إدارة شركة تطوير تنمية المسار المحدودة جائزة لرئيس اللجنة التنفيذية فيصل الخديدي و لمنسق عام اللجنة التنفيذية الأستاذ أحمد الأحمري .. كما قدمت الشركة جائزة لأكثر الشخصيات المؤثرة في هذا المهرجان و كانت من نصيب الكاتب المسرحي الأستاذ محمد السحيمي .. ألقى بعدها الشاعر علي السعلي قصيدة بعنوان ” المسرح و مدينة الورد ” جاءت كاللحن الذي يعزف غيثا و فرحا لكل من رددها خلفه , كانت القصيدة معبرة لحال المسرحيين المتقشفين و عبر لهم عن حالهم بحرف نقي و إلقاء رائع .. قدم بعدها الأستاذ ياسر مدخلي كلمة المسرحيين التي كانت تصب في تكرار إقامة هذا النشاط سنويا لما له من دور مهم في إثراء الحراك المسرحي السعودي و لما له من دور كبير في إضافة ثقافة فنية و مسرحية لجميع المشاركين فيه .. و في اللوحة الأبرز , قدم الفنان متعب الشلوي كلمة المسرحيين التي دفعت كل أعضاء الفرق المشاركة في هذه التظاهرة ليصعدون فوق خشبة المسرح و يكررون ” نريد مسرحًا ” مما دفع الحضور للوقوف و التصفيق كثيرا لهؤلاء الذين يناضلون من أجل فنهم .. ثم بعد ذلك قدم سعادة مدير عام المهرجان الوطني للتراث و الثقافة دروعا تكريمية لكل المشاركين من قارئين و مقدمين للندوات التطبيقية .. عقب ذلك تم إعلان الجوائز الإعلامية التي قدمها رئيس اللجنة الإعلامية سامي الزهراني و جاءت النتائج على النحو التالي : – أفضل صورة ضوئية و ذهبت للمصور الفنان شاكر بك عن صورته لمسرحية ” مجانين ” لورشة العمل المسرحي بالرس – أفضل تغطية صحفية للصحف الإلكترونية و كانت من نصيب ” صحيفة أرجاء ” و استلمها الإعلامي سلطان العريفي .. – أفضل تغطية صحفية للصحف الورقية و كانت من نصيب ” صحيفة مكة الورقية ” و استلمها الإعلامي فالح القثامي و الشاعر خالد قمّاش .. طائف الورد و التين و الرمان قدمت قليلا من المسرح و كثيرا من الحياة و قالت لكل المسرحيين ” على هذه الأرض ما يستحق الحياة ” تنفس المشاركون مسرحا حقيقيا و قالت المدينة بأسرها ما قاله بيتر بروك ” في العلبة الإيطالية نتابع نحن كمتلقين الكثير من الدهشة ” .. جاءت لحظة قطف ثمار المهرجان المسرحي , و قرأ توصيات لجنة التحكيم رئيس لجنة التحكيم الأستاذ عبدالعزيز عسيري وجاءت كالتالي : – ضرورة العمل على الممثلين المسرحيين و التكثيف على عناصر القوة التي توجد داخل الممثل المسرحي بدلا من الاهتمام بما يحيط به من أدوات . – أوصت لجنة التحكيم بضرورة زيادة عدد الفرق , سواء في المسابقة الرسمية أو على هامش المسابقة . – أوصت لجنة التحكيم بأن تكون المسابقة للنصوص خاصة لكتاب النص السعوديين . – أوصت لجنة التحكيم بضرورة إقامة هذا العرس المسرحي سنويا , لأن هذا المهرجان يعتبر من أهم المهرجانات المسرحية المحلية . جوائز المهرجان كانت آخر محطات هذا الحفل المبهج , و كانت هذه المحطة حابسة لأنفاس المتابعين , و جاءت الجوائز التقديرية على النحو التالي : – شهادة تقديرية للتمثيل للفنان ” عمر العلياني ” عن دوره في مسرحية ” الانتظار ” لجمعية الثقافة و الفنون بالمدينة – شهادة تقديرية للتمثيل للفنان ” ماجد العبدالله ” عن دوره في مسرحية ” أشباه و طاولة ” لجمعية الثقافة و الفنون بحائل – شهادة تقديرية للتمثيل للفنان ” سالم شحبل ” عن دوره في مسرحية ” الانتظار ” لفرقة محترف كيف للفنون المسرحية. – شهادة تقديرية لجميع ممثلي مسرحية ” مجانين ” لورشة العمل المسرحي بالرس . الجوائز الرسمية للمهرجان كانت من أشد فقرات الحفل إثارة , تتابع أعضاء لجنة التحكيم على إعلانها فجاءت كالتالي : – أفضل فريق عمل جماعي لمسرحية ” الرحلة ” لفرقة مكتب الرئاسة العامة لرعاية الشباب بالطائف – أفضل نص مسرحي جاء لنص مسرحية ” شهقة فرح ” للكاتب المسرحي عبدالباقي البخيت و التي نفذها استديو الممثل المسرحي بجمعية الثقافة و الفنون بالدمام . – أفضل ممثل دور ثاني كانت من نصيب الطفلة ” منار الغانم ” من فرقة نورس المسرحية عن دورها في مسرحية ” زوّان “… – أفضل ممثل دور أول كانت من نصيب الفنان ” حسن العلي ” من فرقة نورس المسرحية عن دوره في مسرحية ” زوّان “… – أفضل مخرج مسرحي و استحقها الفنان ” ياسر الحسن ” لإخراجه لمسرحية ” زوّان ” لفرقة نورس المسرحية … – أفضل سينوغرافيا كانت من نصيب مسرحية ” زوّان ” لفرقة نورس المسرحية … – أفضل عمل مسرحي متكامل و استحقتها مسرحية ” زوّان ” لفرقة نورس المسرحية … انتهى نشاط الجنادرية بالطائف , و تابع كل من حضره حياة الفن , و جماله الذي كان ظاهرا بشكل قوي و كبير في هذه التظاهرة , و كل المسرحيين ينتظرون الدورة القادمة من هذا المهرجان المسرحي الثري …

 

ابراهيم الحارثي

مندوب الهيئة الاعلامي

 


عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.