أخبار عاجلة

عبدالله عبدالرسول: سنوزّع النصوص المسرحية على الجمهور للمرة الأولى

رُفع مساء أول من أمس الستار عن فعاليات مهرجان «أيام المسرح للشباب» من دورته التاسعة، بانطلاق أنشطة المركز الإعلامي من خلال مؤتمر صحافي تحدث فيه كل من مدير المهرجان المخرج عبدالله عبدالرسول، ومساعد مدير المهرجان علي وحيدي وأيضاً منسق اللجنة الإعلامية في الهيئة العامة للشباب والرياضة صالح السويلم، وأداره رئيس المركز الإعلامي الزميل مفرح الشمري، وذلك وسط حضور وسائل الإعلام المرئية والمقروءة.

وقال مدير المهرجان عبدالرسول في بداية حديثه إن «الدورة التاسعة من مهرجان (أيام المسرح للشباب) جاءت لتمنح المسرح دفعة من الحراك المسرحي الشبابي الواعد، لأن المسرح يحمل رسالة في بناء المجتمعات، ما يمكّنه من تطوير الحضارة وترسيخ الكثير من القيم»، موضحاً أن «الدورة الحالية للمهرجان جاءت بالتعاون بين الهيئة العامة للشباب والرياضة والمشروع الوطني للشباب المنبثق من الديوان الأميري بناء على توجيهات سامية من حضرة صاحب السمو أمير البلاد».
وعن شعار المهرجان قال إن «هذه الدورة تحمل شعار (النص المسرحي بين فكر المؤلف ورؤية المخرج) الذي عملت على تحقيقه كل الفرق المشاركة».
وعن جديد المهرجان أشار إلى أنها «المرة الأولى في المهرجان المسرحي التي تتم فيها طباعة النصوص المسرحية المشاركة وتوزيعها على الجمهور لإتاحة فرصة فهم مجريات الحدث الدرامي المسرحي».
وخلال حديثه، أشار إلى عدد العروض المشاركة الرسمية وهي تسعة عروض إلى جانب اثنين على الهامش، مؤكداً أنه لم يتم استثناء أي عرض من لجنة المشاهدة.
أما في ما يخص الجوائز، فقال عبدالرسول إن «الهيئة العامة للشباب والرياضة رصدت 13 جائزة في المهرجان إلى جانب خمس جوائز أخرى ممنوحة من جهات فنّية ستخضع جميعها لتقييم لجنة التحكيم، إضافة إلى وجود جائزة (الكويت للمبادرات الشبابية) التي سيعلن عنها الإعلامي ماضي الخميس».
وفي ما يخص جائزة التأليف، أكّد «ستكون محصورة بين خمسة مؤلفين كويتيين حسب ضوابط المهرجان وهم تغريد الداود، مالك القلاف، سامي بلال، علي البلوشي وبدور يوسف». ثم عرّج في حديثه على حرص الهيئة العامة للشباب والرياضة في كل دورة من المهرجان على تكريم المبدعين من الرواد، وفي هذه الدورة تم اختيار علي جمعة، رجاء محمد، أحمد جوهر، عبدالله غلوم، منقذ السريع، علي البريكي والزميل الإعلامي فادي عبدالله.
وختاماً كشف عن أسماء لجنة التحكيم، التي ستكون برئاسة الفنان عبدالعزيز المسلم وعضوية كل من الفنانة هدى حسين، الدكتور خليفة الهاجري، الفنان خالد أمين، المخرج هاني النصار، وطفة حمادي والفنان محمد الحملي.
ثم تبعه مساعد مدير المهرجان علي وحيدي الذي ثمّن دور وسائل الإعلام في تسليط الضوء على مثل هذه التجارب المسرحية القيمة، مبيناً الأنشطة والفعاليات المتميزة التي ستكون حاضرة في الدورة التاسعة في مهرجان أيام المسرح للشباب. فيما تمنّى صالح السويلم منسق اللجنة الإعلامية في الهيئة العامة للشباب والرياضة تعاون وسائل الإعلام بجميع قطاعاتها سعياً إلى إبراز هذا المهرجان الذي بات اليوم من أهم المهرجانات المسرحية الشبابية في منطقة الخليج، الذي يحمل أهمية في تسليط الضوء على إبداعات الشباب المسرحي الكويتي المتميّز.

 

كتب علاء محمود

http://www.alraimedia.com/

 

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The maximum upload file size: 50 ميغابايت.
You can upload: image, audio, video, document, interactive, text, archive, other.
Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: حقوق النشر والطبع محفوظة