أخبار عاجلة

مخرج مسرح العرائس: أهم حاجة فى الشغلانة تحس بالعروسة اللى فى إيدك

بيديه الملتفة على خيوط العروسة الأسفنجية يجعلها تتراقص وتتمايل مع جسمه يمينا ويسارا مشيعة حالة من الفرحة والبهجة وسط المشاهدين.

الفنان ياسر عبد المقصود الذى قضى نصف سنوات عمره الأربعين بين دمى صنعها بيديه، وينحتها أو يحيكها ثم يحركها بأصابعه فتخطف الأنظار بمجرد خروجها على المسرح. 

“عبد المقصود” مخرج بمسرح القاهرة للعرائس، تدرب على يده العشرات من العاشقين لهذا اللون من الفن كما يؤكد: “بحاول أدرب الناس وأنمى قدراتهم على تحريك العروسة فى المسرح وإزاى نعرف نحركها ونلبسها”، مضيفا أن عملية تحريك العرائس على المسرح ليست بسيطة وتحتاج وقت طويل من التدريب. 

“أهم حاجة حاجة هو الإحساس” هكذا يؤكد “فنان المسرح”، أن تحريك العرائس يتوقف قبل أى شىء على الشعور بالعروسة فى اليد، مضيفا: “أهم حاجة هو أن اللى بيحرك العروسة يتعلم يحس بيها قبل ما يحركها”، مضيفا إحساس الشخص بالشىء الذى يفعله يزيد لو أحبه. 

وعن أنواع العرائس يقول تتنوع بين المرسومة على اليدين والكرتون وعروسة الأصابع وعروسة خيال الظل، وتختلف خاماتها من القماش إلى الفوم والأسفنج والأستك المطاطى. 

ويؤكد مخرج المسرح أن موهبته ليست وليدة اللحظة لأنه تتلمذ على يد رائد مسرح العرائس الراحل “صلاح السقا”، لذا فهو يحلم بأن يكون صاحب مسرح خاص لفن العروسة تخليدا لذكراه، قائلا: “نفسى أعمل مسرح خاص بالعروسة بعد ما أدرب شباب كتير معايا علشان يبقى أشهر من مسارح برة مصر”.

 

كتبت إسراء حامد

http://www1.youm7.com/

 

عن

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.