أخبار عاجلة

إعلان الفائزين بجوائز المسابقة الدولية لنصوص المونودراما

فاز النص المسرحي (البحث عن عزيزة سليمان) لمؤلفه عاطف الفراية من الأردن بالمركز الأول في المسابقة الدولية لنصوص المونودراما التي تنظمها هئية الفجيرة للثقافة والإعلام، فيما نال النص المسرحي (الانتظار) لمحمد الحجاجي من مصر المركز الثاني، بينما تناصف نص الجزائرية فائزة مصطفى (مدن الكرتون) مع نص (الرحلة الأخيرة) للمغربي مصطفى الحمداوي المركز الثالث .

أعلن ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام امس، في فندق كونكورد في الفجيرة، تحدث في المؤتمر محمد سعيد الضنحاني نائب رئيس الهيئة، والمهندس محمد سيف الأفخم أمين عام الهيئة الدولية للمسرح، وعبد العزيز السريع من الكويت رئيس لجنة تحكيم المسابقة، وأعضاء اللجنة أسعد فضة من سوريا، وعبد الله راشد من الإمارات، ود .عبد الكريم برشيد من المغرب وحسام عبد الهادي .


وأشاد محمد سعيد الضنحاني بجهود لجنة التحكيم، وعملها الدوؤب خلال أكثر من عام للوصول إلى هذه النتائج، لكثرة النصوص المتنافسة في الدورة الحالية والتي وصل عددها إلى 163 نصاً من 14 دولة عربية، ما يعكس المستوى الرفيع الذي وصلت إليه المسابقة، والإقبال المتزايد عليها من الكتّاب العرب من مختلف الأعمار والتوجهات ومن الدول العربية ودول المهجر، ومعبراً عن فرحته بهذه المشاركات المتزايدة .


وأشار الضنحاني الى أن اللجنة اختارت 6 نصوص لنشرها فى كتاب خاص لتميزها وهي نصوص (فيس بوك) لأحمد الطراونة من الأردن، (ضمير متصل) لرشدي رضوان من الجزائر، (وعلى غزة السلام) لخالد خماش من فلسطين، (داخل) ليوسف الريحاني من المغرب، (الرواية) لرامي غدير من سوريا و(العرض الأخير) لصبحة أبو ريا من مصر .


وقال الضنحاني إن قيمة الجائزة الأولى تبلغ 15 ألف دولار والجائزة الثانية 12 ألف دولار، والجائزة الثالثة 8 آلاف دولار، سيتم تسليمها للفائزين في حفل افتتاح للدورة السادسة لمهرجان الفجيرة الدولي للمونودراما، المقرر انطلاقه في يناير/ كانون الثاني المقبل برعاية صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، وستقوم الهيئة بدعم إنتاج أحد النصوص الفائزة وتحويله إلى مسرحية تقدم خلال الدورة نفسها، فيما سيتم نشر المسرحيات العشر الأولى في كتاب يترجم إلى الإنجليزية وسيتم توزيعه محلياً ودولياً .


وتابع الضنحاني: إن المسابقة الدولية لنصوص المونودراما في نسختها العربية باتت معروفة في الاوساط الثقافية العربية، وهي تعد اليوم أرفع جائزة مسرحية عربية في هذا المجال،  ونفخر بالكم الهائل من المشاركات في المسابقة، مؤكداً دعم الهيئة لتطور أدواتها من دورة الى أخرى لنشر ثقافة الكتابة المسرحية للممثل الواحد، مشيراً إلى أن هذا الأمر يندرج في إطار دعم الحركة الثقافية ورعاية الإبداع انسجاماً مع استراتيجيات الهيئة،  وتوجيهات صاحب السمو حاكم الفجيرة، وسمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، إضافة إلى المتابعة المستمرة من رئيس مجلس إدارة الهيئة الشيخ راشد بن حمد الشرقي .


وأكد الضنحاني أن الاستعدادات للدورة المقبلة لمهرجان الفجيرة الدولي للمونودراما قائمة على قدم وساق لتقديم كل ما هو جديد ومتميز، مؤكداً على الشراكة المستمرة مع الهيئة الدولية للمسرح ومكتبها في الفجيرة .


من جهته قال المهندس محمد سيف الأفخم “إن المسابقة أصبحت حاضرة بقوة عربياً ودولياً من خلال النصوص التي تترجم  إلى الإنجليزية، ما يشير إلى منافسة الكاتب العربي في هذا السياق وحضوره عالمياً . وعبّر الأفخم عن شكره لجهود لجنة التحكيم، والحياد التام فيما يتعلق بأعمال اللجنة .


بدوره أكد عبد العزيز السريع أن المسابقة تميزت بوفرة النصوص وتميزها ومستواها الرفيع، وأن عدد المشاركات تضاعف .


ونوه السريع إلى عدد من التوصيات التي خرجت بها اللجنة، ومنها حث بعض الدول التي لم تشارك في المسابقة الحالية لكي يكون لها حضور في الدورات المقبلة مثل موريتانيا والبحرين، إضافة إلى تخصيص الندوة الرئيسة للدورة المقبلة لمهرجان الفجيرة الدولي للمونودراما لمناقشة “الكتابة للمونودراما” .


من ناحيته وصف عضو لجنة التحكيم الدكتور عبدالكريم برشيد النصوص المتنافسة بالوفرة والتعدد والتنوع فى المواضيع والمضامين، مؤكداً أن الجائزة حركت الشباب العربى للبحث والإبداع من أجل الوصل لكتابة جيدة قريبة من نبض الجماهير وحركة التاريخ، دعا عضو اللجنة حسام عبدالهادي الى أهمية تبني هيئة الفجيرة لفكرة تكوين فرقة مسرحية، لافتاً الى غياب النص الإماراتي عن استحقاق النصوص المتنافسة .

 

 

الفجيرة – محمد الوسيلة:

http://www.alkhaleej.ae

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *