أستدل الستار مساء أمس الثلاثاء 15 يناير 2013 بشكل رسمي على فعاليات الدورة الخامسة من المهرجان العربي للمسرح الذي نظم بالعاصمة القطرية الدوحة،

 

“الديكتاتور” يعتلي عرش المهرجان العربي للمسرح

أستدل الستار مساء أمس الثلاثاء 15 يناير 2013 بشكل رسمي على فعاليات الدورة الخامسة من المهرجان العربي للمسرح الذي نظم بالعاصمة القطرية الدوحة،

 

 

 

وأشرف على تنظيمه الهيئة العربية للمسرح، بتتويج المسرحية اللبنانية “الديكتاتور”، لكاتبها “عصام محفوظ”، بجائزة أفضل عمل مسرحي. لتنطفئ بذلك شمعة خامسة دامت شعلتها ستة أيام من العروض والندوات النقدية وحفلات التكريم والعرفان بالوجوه المسرحية العربية.

ويتعرض العمل اللبناني الفائز لظاهرة الاستبداد عبر تقديم صورة كاريكاتيرية تعري “الدكتاتور”. فهو حسب تعليق المسؤول الإعلامي غنام غنام على الصفحة الرسمية للهيئة على الشبكة الاجتماعية الفايسبوك أنه “يعمل على تعرية صورة الدكتاتور، فهو “مريض أو مضطرب يتوهم أنه المنقذ الذي تنتظره البشرية، وأن ثورته هي التي ستغير العالم”، وبالنسبة للدكتاتور فإن “باب الحرية لا يدق إلا بالجزمة”، فيما يرافقه سعدون خادمه في اللعبة ويعيش معه الوهم كاملا حتى الموت”.

وتجدر الإشارة إلى أن المهرجان عرف مشاركة مغربية بمسرحية “تمارين في التماسيح”، لمخرجها محمود الشاهدي، الفائزة بالجائزة الكبرى للمهرجان الوطني للمسرح بمدينة مكناس يونيو الماضي. والتي عرفت خلال عرضها بالمهرجان، حسب ما صرح بذلك عضو الفرقة الفنان أمين ناسور لدراما ميديا، احتراما كبيرا من طرف لجنة التحكيم والفعاليات المسرحية الحاضرة.

 

وقد حضر هذا الملتقى المسرحي من الجانب المغربي أيضا نقاد مسرحيين كعبد الرحمان بن زيدان، والمصطفى الرمضاني، ولطيفة بلخير … الذين شاركوا في الندوات التي نظمت لمتابعة القضايا المسرحية/المسرحية، وكذا مستجدات الوطن العربي وتأثيره على الإبداع المسرحي. وكانت ندوة “همزة وصل” من أهم محطات النقاش الذي تحرص الهيئة العربية على تنظيمها في كل مناسبة من هذا القبيل.

وكان المهرجان قد شهد عرض تسع مسرحيات، هي: “تمارين في التسامح” من المغرب، و”امرأة من ورق” من الجزائر، و”العرض الأخير” من قطر، و”الدكتاتور” من لبنان، و”مندلي” من الكويت، و”انفلات” من تونس، و”باسبورت” من العراق، و”صهيل الطين” من الإمارات، والعرض التونسي اللبناني المشترك “ياما كان”.

هذا وقد عرف المهرجان تغطية إعلامية رقمية مميزة، من خلال البث المباشر لجميع الأنشطة والعروض على شبكة الأنترنيت عبر الموقع الرسمي للهيئة العربية للمسرح، الذي يوجد مقرها بالشارقة الإماراتية.

 

http://dramamedia.net/

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.