«ورق ورق» مسرحية ترسم البسمة على وجوه العراقيين

اعتاد المسرح العراقي ان يشارك العراقيين بأعيادهم، بالأخص الإعمال الكوميدية والتي تسعى لإدخال البسمة والمتعة الى قلوب العراقيين، في الوقت الذي تكون فيه العائلة العراقية تحتاج الى ما ينقلها الى عالم بعيد عن الألم والوجع، كانت الكوميدية المسرحية قد تعرضت للمشكلات التي يعاني منها المجتمع العراقي بإسلوب كوميدي ساخر وبقالب يجعل من المشكلات التي يعانيها المواطن سهلة وبالإمكان تجاوزها والسعي للحفاظ على عراقيته وحبه للوطن، فيما بحثت بعض الإعمال المسرحية الى وضع حلول لبعض المشكلات على وفق أسلوب حضاري وأنساني.
هذا ما تحدث به بعض الفنانين الشباب، عن دور المسرح الكوميدي في حياة العراقيين .
فيما يجد البعض الاخر من الفنانين ان المسرح هو بمنزلة اللقاح الذي يجب ان يكون حاضراً في الأزمات، لانه يحمل في طياته الادب الذي يمثل المرحلة التي نعيشها من دون مبالغة والحكاية الشعبية التي تقال في خضم الاحداث.
وقد كانت الاعمال الكوميدية قد وجدت لها الكثير من الوجوه والمواهب والطاقات الفنية فكانت كبيرة وممتعة بما قدمة كبار نجوم الكوميديا وصناعها مثل امل طه ومحمد حسين عبد الرحيم وحيدر منعثر وقاسم السيد وبشرى اسماعيل واياد راضي غيرهم من النجوم الذين صنعوا مسرح عراقي كوميدي يضاهي المسارح العالمية.
ويجد بعض الفنانين ان المسرح لا يمكن ان يتوقف ولكل مرحلة من مراحل التاريخ لون مسرحي خاص به، على الرغم من ان هناك ما يسمى بالاعمال الخضراء التي تصلح للعرض في كل المراحل وفي كل المواسم، مثل الاعمال التي انتجها كبار الكتاب العرب والعراقيين والعالميين، ونذكر هنا مسرحية النخلة والجيران ومسرحية خمس اصوات ومسرحية المحطة وجرف النهر، اعمال ذات طابع فني كوميدي ممتع يتعرض لمعاناة المواطن بلون حضاري راقي.
فيما يقول بعض المهتمين بالمسرح العراقي «ان كان المسرح الان يستطيع ان يصل الى ما يريده المواطن من تحقيق المتعة ورسم البسمة على وجوه اتعبها الاحتلال والحروب والقتل والتهجير والتفجيرات، فأن من حقنا ان نكون على استعداد لتقديم الاعمال المسرحية وبنحو متواصل ومستمر، للحفاظ على المسرح العراقي الذي يعد من اهم المسارح في العالم .
من هنا يسعى العديد من الفنانين الى اضفاء اجواء ممتعة في العيد، لذا قرر فريق المسرحية الشعبية الكوميدية الساخرة ( ورق ورق) الاستمرار بتطبيق المبادرة الهادفة التي اقدم عليها منتج المسرحية وفريق المسرحية التي يتواصل عرضها على خشبة مسرح سميرأميس في بغداد بتخفيض سعر بطاقة الدخول للمسرحية .
أعلن ذلك مخرج المسرحية الفنان بكر نايف مضيفا : على الرغم من أن هذه ا لتسعيرة الجديدة غير مربحة مقابل المصاريف والأجور العالية التي صرفت على إنتاج المسرحية لكنها تأتي في سياق رغبة فريق المسرحية في توفير الفرحة للجميع والاسهام في تقليل الاعباء المفروضة على العائلة العراقية ,لاسيما في ظل الظروف العصيبة التي يمربها بلدنا العراق ومن أجل هذا نحن مستمرون بالعرض.
وأشاد المنتج عمارعلوان بالجهود الكبيرة التي يبذلها نجوم المسرحية وباقي فريق العمل في تقديم هذه المسرحية وبما ينسجم مع ذائقة العائلة العراقية وبعيداً عن أي إسفاف أو كلمات بذيئة أو ما شابه ذلك .
يذكر أن مسرحية (ورق ورق) يشارك فيها نخبة من ألمع نجوم الكوميديا في العراق بينهم : محمد حسين عبد الرحيم و إحسان دعدوش وناهي مهدي وميلاد سري وعلي قاسم الملاك.

وداد إبراهيم:

http://www.newsabah.com/

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.