أخبار عاجلة

(عين) مصر تودع سيد زيان” تلميذا آخر من مدرسة المشاغبين.. بعد غياب 15 عاما عن الساحة الفنية

شيعت جنازة الفنان الكوميدى الكبير سيد زيان، من مسجد الحصرى بأكتوبر، عقب صلاة عصر اليوم الأربعاء، إلى مثواه الأخير. حضر تشييع الجنازة عدد كبير من المواطنين بعضهم من سكان المنطقة، وقليل منهم أقارب الراحل وأصدقائه، بينما لم يحضر من الفنانين سوى فاروق الفيشاوى وأشرف زكى ومظهر أبو النجا ومنير مكرم.

وكان الموت قد غيّب الفنان الكوميدى عن عمر يناهز الـ73 عامًا، بعد معاناة شديدة مع المرض استمرت عدة سنوات أبعدته عن الكامير حوالى 15 عامًا. سيد زيان يعد من أشهر ممثلى الكوميديا فى مصر، بدأ العمل بمجال الفن فى الستينيات، ومن أشهر مسرحياته (سيدتى الجميلة، العسكرى الأخضر، واحد ليمون والثانى ليمون)، وفى السينما (أبناء الصمت، أريد حلا، عفوا أيها القانون، المتسول، ليلة ساخنة) وغيرهم.

ولد سيد زيان عطية سليمان يوم 10 أبريل عام 1943 ، في حي الزيتون بالقاهرة، التحق بمعهد الطيران، حيث تخصص في هندسة الطائرات ثم عمل بالقوات الجوية في القوات المسلحة المصرية وبدأ مشواره مع الفن من خلال فرقة المسرح العسكري، التي قدمت العديد من المسرحيات العالمية والعربية لكبار المؤلفين المصريين والعرب، ثم اكتشف موهبته في الكوميديا بعدما انضم إلى فرقة الهواة مع الفنان عبد الغني ناصر الذي أسند إليه أول دور كوميدي في مسرحية “إعلان جواز”.

أسند إليه المخرج نور الدمرداش دوراً بارزاً في مسرحية “حركة واحدة أضيعك” حتى جاءت انطلاقته الحقيقية بعدما رشحه الفنان فؤاد المهندس للمشاركة معه في مسرحية “سيدتي الجميلة”، حيث تعاقد بعد ذلك للعمل مع فرقة الفنانين المتحدين في كل أعمالها التالية.

انتقل زيان إلى فرقة الريحاني التي عمل بها لمدة تسع سنوات متواصلة، ومن ثم قام بالاشتراك في العديد من المسلسلات التلفزيونية، كما اختطفته السينما ليقدم البطولة المطلقة لأول مرة في أفلام “دورية نص الليل “، “حظ من السماء”، ” كيف تسرق مليونيرا”.
اشتهر زيان باللزمات الشعبية التي حفظها الجمهور منه عن ظهر قلب وكان معروفا بالخروج عن النص كثيرا في أعماله المسرحية، ومن أبرز أعماله المسرحية: “بمبه كشر” و”برغوت في العش الذهبي” و”زنقة الستات” و”قصة الحي الغربي” و”القشـاش” و”العسكري الأخضـر” و”الفـهلـوي”.

كما تميز في السينما من خلال أعمال “العتبة جزاز” و”أرملة ليلة الزفاف” و”مدرسة المشاغبين” و”شيء من الحب” و”آنسات وسيدات” و”بنـت اسـمها محمود” و”أريـد حلا” و”بـدون زواج أفضل” و”وكـالة البـلح”، و”المتسـول” و”عفوا أيها القانون” و”البيـه البـواب” و”المزيكاتي” و”الجراج”.

مع بداية الألفية الجديدة في عام 2003 أصيب زيان بجلطة في المخ أدت إلى إصابته بالشلل النصفي، مما أبعده عن الأضواء في السنوات الأخيرة.

موقع: المسرح نيوز

عن صفاء البيلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.