( عين ) مسرحية طرابيش و تكريم للعراب و حفل موسيقي في ختام الجنادرية – السعودية

13921208_10154409785567351_4141757188878345090_n

 

– نشاط الجنادرية المسرحي بالطائف يختتم عروضه المسرحية

– عدد من المؤسسات الفنية و الثقافية و جامعة الطائف تكرم عراب المسرح السعودي

– السحيمي في الندوة التطبيقية ” تنفسنا مسرحا “

 

اختتمت عروض نشاط الجنادرية المسرحي بالطائف في دورته الثلاثين بعرض مسرحي جاء من العاصمة الرياض قدمته فرقة أبو الفنون و حمل عنوانه “طرابيش” من تأليف و إخراج علي الأسمري و قُدمت المسرحية على خشبة مسرح إدارة النشاط الطلابي بالإدارة العامة للتعليم بالطائف.

كان ايقاع العمل معقولا إلى حد ما و كان العرض من تمثيل فهد الغيري, غازي الثبيتي, عبدالله القحطاني, عبدالله العتيبي, أحمد علامة, محمد المدني, و ساعد في الإخراج عليان العمري و الذي قدم دورا بطوليا في هذا العرض المسرحي.

تدور أحداث العرض أحداث العرض المسرحي حول صراع فكري سياسي ديني اجتماعي و طغيان مجموعة تريد تكسير كل مبادئ الخير و القيم و السمو في مجتمع المدينة القديمة بقيادة أبي عبدالله الزنبقي فيجد المقاومة من عازف الريحاني فيكشفهم و لا يجيدون سبيلا لإيقافه سوى قتله.

قدم بعد ذلك ندوة تطبيقية أدارها الكاتب المسرحي فهد رده الحارثي و قدم القراءة فيها المسرحي محمد السحيمي الذي قال ” النص أعد اعدادا ذكيا جدا و بروح مسرحية و الشخصيات التي قدمها لا تنتمي لرواية أبو شلاخ البرمائي التي كتبها الدكتور غازي القصيبي, فالأسمري كان بحاجة لحفظ حقوق المؤلف الأصلي الذي اقتبس منه فكرة العمل الرئيسة و أوجد له مبرر بأن لدينا إجراءات بيروقراطية مملة قد تتسبب في تعطيل العمل برمته”.

و تحدث السحيمي عن الرؤية الإخراجية فقال “من المفترض أن نخرج من الرمزية الفجة أو المباشرة لإطارات العمل الروائي فالتخلص من هذا العمل هو مطلب مهم حتى نصل لرؤية إخراجية مميزة, فالعرض كان مباشرا, و بخصوص عنوان العرض فيجب أن نقول أنه كان مباشرا”.

تتابعت المداخلات بدءً بالفنان المنذر النغيص الذي أشار إلى أن النص كان مكتوبا قبل المشاركة بمسابقة مهرجان مسرح الشباب بالرياض و عقب على هذه المعلومة مدير الندوة و الذي قال” للتوضيح فجمعية الثقافة و الفنون بالرياض تقيم هناك حراك مسرحيا و تختار عملا أدبيا ليقوم بعد ذلك بعض الكتاب بإعداد هذا العمل الأدبي و تحويله إلى عمل مسرحي”

بعد ذلك تحدث الفنان صبحي يوسف الذي قال “هل استخدام الرمز في قراءة السحيمي يشير إلى أمر آخر غير المقصود على خشبة المسرح لأن هذا أحدث في داخلي ارباكا”

جاء طالب البلوشي ليقدم رأيه في العرض و قال ” إعداد الرواية و تحويلها على نص مسرحي أمر صعب جدا و لعلي هنا أستشهد بساق البامبو لسعود السنعوسي, فعرض اليوم كان سريعا في احداثه, و أرى أن آلة العود لم تستخدم جيدا على خشبة المسرح و كان وجوده غير موفقا”.

بعد ذلك قدمت ورشة العمل المسرحي بمشاركة جامعة الطائف و النادي الأدبي الثقافي بالطائف و بعض الشركات الإعلامية بتكريم عراب المسرح السعودي فهد رده الحارثي, وذلك لأنه حقق عددا من الجوائز خلال العام الحالي و أهمها ( جائزة وزارة الثقافة و الإعلام للكتاب عن كتاب الجثة صفر, و جائزة أبها للإبداع عن نص مسرحية الشق و الرقعة, و حصل نص مسرحية بعيدا عن السيطرة مجموعة من الجوائز الدولية و العربية و الخليجية ).

حيث قدم سعادة وكيل جامعة الطائف لشؤون الطلاب الدكتور بندر البقمي درعا تذكاريا لفهد الحارثي, ثم قدم نادي الطائف الأدبي أيضا درعا بهذه المناسبة قدمه سعادة رئيس مجلس إدارة النادي الأدبي الثقافي بالطائف الأستاذ عطا الله الجعيد, ثم قدمت شركة ستريم لاين درعا تذكاريا بهذه المناسبة, و قدم أعضاء ورشة العمل المسرحي بالطائف تكريما خاصا لعراب المسرح السعودي.

بعد حفل التكريم أقامت فرقة لجنة الفنون الموسيقية حفلا موسيقيا بقيادة الفنان سعد العاطف حيث ضمت الفرقة كل من عازفي الكمان اسامة الطيب و عبدالله بارشيد و على القانون الفنان محمد زراع و على الايقاع كان ثامر صيغر و محمد باوزير و عبدالعزيز باعطية و عادل حبيت و ماهر ربيع.

كان الحفل من أداء الفنانين ( سعد العاطف و عبدالمحسن ناصر و مصعب علوي و عبدالعزيز عبده و محمد الباسم )

هذا وسيقام حفل ختام النشاط في دورته الثلاثين يوم الغد بعد أن تنافست تسع عروض مسرحية على جوائز النشاط و سيكون الحفل على خشبة مسرح قاعة فهد رده للفنون بجمعية الثقافة و الفنون بالطائف تمام الساعة التاسعة والنصف مساء.

عن إبراهيم الحارثي

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.