(عين) كتاب “دراما الطفل- دراسة مسحية , فنية , نقدية,تاريخية ,لتجربة مسرح الاطفال في العراق”تأليف فاضل الكعبي – العراق

كتاب “دراما الطفل- دراسة مسحية , فنية , نقدية,تاريخية ,لتجربة مسرح الاطفال في العراق”. ويقع في 360 صفحة من القطع الكبير وصادر عن (دار الوضاح) للنشر في الاردن ومكتبة دجلة في بغداد.
يتناول الكتاب خصائص مسرح الطفل وفلسفته وغاياته واهدافه ووظائفه والتي تقف في المقدمة للتعرف على التجربة العراقية في مجال مسرح الطفل من خلال البحث المعمق في جوانب هذه التجربة من كل الاتجاهات ودراسة ابعادها مع تعقب مراحلها المتعددة وذلك للاسهام لتفعيل وتوسيع دائرة الوعي المجتمعي لادراك ماهيات مسرح الطفل وماذا يعنيه هذا المسرح للاسرة والمدرسة وللطفل وللمجتمع بشكل عام” .

وتناول الفصل الاول من الكتاب (الاطار المنهجي للدراسة) والذي يتفرع الى موضوع الدراسة واهميتها واهدافها واجراءاتها ومنهجها وحدودها .

فيما تناول الفصل الثاني الاطار النظري والذي تقسم الى اربعة مباحث تناول الاول خصائص الطفولة وخصائص مراحلها العمرية على وفق المنظور النفسي ومنظور التطورفي النمو وعلى وفق المنظور المسرحي الى جانب التعرض الى ماهية الطفولة ومفهومها .

اما المبحث الثاني فقد تطرق الى موضوعات المؤثرات الثقافية وعلاقتها بمسرح الأطفال , ويأتي المبحث الثالث ليسلط الضوءعلى ماهية مسرح الاطفال والحاجة اليه والمبحث الرابع تناول جوانب مهمة من مسرح الاطفال في العالم .
اما الفصل الثالث من الكتاب تناول الكعبي بالتوثيق والعرض ما قدمته نشاطات التأليف والدراسات والبحوث والكتابات النقدية والاطاريح والرسائل الجامعية والترجمة في مجال مسرح الاطفال .
وكان للفصل الرابع وهو ( الاطار التاريخي للدراسة ) متناولاً بدايات مسرح الطفل في العراق انطلاقاً من قسمين اساسيين هما , الاول ( اطار المسرح المدرسي ) والثاني ( اطار مسرح الاطفال ) .
اكد الباحث في نهاية كتابه ( الخاتمة ) الى تلخيص الكثير من المقترحات والتوصيات التي من شأنها تفعيل مسرح الاطفال
والارتقاء به بشكل فاعل وجدي لتكمل قضايا ودراسات واتجاهات ودلالات مسرح الطفل بشكل عام .
اما الفصل الثالث فقد تناول بالتوثيق والعرض الموجز ,ماقدمته نشاطات التأليف والدراسات والبحوث والكتابات النقدية والاطاريح والرسائل الجامعية والترجمة في مجال مسرح الاطفال.
وخصص الفصل الرابع من الكتاب للاطار التاريخي للدراسة وتناول فيه الشاعر فاضل الكعبي بدايات مسرح الاطفال في العراق التي انطلقت في ذلك من قسمين اساسيين الاول في اطار المسرح المدرسي ,وتضمن سمات المسرح المدرسي ومفهومه واهميته والحاجه اليه.وفي القسم الثاني تناول البدايات الاولى لمسرح الطفل في العراق مؤكداً على تجربة الفنان الراحل قاسم محمد لاهميتها الكبيرة. بعدها تناول عمر التجربة وماقدمته خلال سنوات 1970 – 1980- 1990 – 2000 من اعمال ونشاطات وندوات وعطاءات فنية وابداعية وفكرية لمسرح الطفل.
وكتاب (دراما الطفل) يعد اضافة جديدة للمكتبة العربية في توثيق عروض مسرح الطفل ومناقشة الجوانب الأيجابية في دراسته ومقترحاته لتجاوز الصعوبات .

——————————————–

المصدر : مجلة الفنون المسرحية – محسن النصار

عن محسن النصار

الفنان محسن النصار كاتب ومخرج مسرحي عضو مؤسس في تعاونية الإعلام الإلكتروني المسرحي العربي التابعة للهيئة العربية للمسرح ومدير موقع مجلة الفنون المسرحية وعضو نقابة الفنانين العراقين المركز العام بغداد,وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين المركز العام وحاصل على العديد من الجوائز والشهدات التقديرية والتكريم من خلال مشاركاته المسرجية في المهرجانات العربية والعالمية

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.