أخبار عاجلة

عين على المسرح العربي- «القلعة»… الخسارة الحقيقية أن يفقد الإنسان إنسانيته

تعرض مسرحية «القلعة» لفرقة المسرح الكويتي، من تنظيم المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، في الثامنة مساء بعد غد، على مسرح الدسمة، تأليف عبدالأمير شمخي وإخراج علي الحسيني.
يعتمد عرض «القلعة» على ثيمة الثنائيات، الحياة والموت، والحب والكره، والقوة والضعف، والمقبرة والجنائن المعلقة، من خلال لقاء شخصين هما الأول والآخر، اللذين يقومان برحلة تسودها الفواجع إلى مدينة لم يعد لها وجود، والقلعة التي تحطمت فيها الذوات، ومورست فيها أبشع أنواع قمع الإنسان، وحب الذات الذي أدى إلى إلغاء الآخر من قبل أي رمز للسلطة أو المسؤول.
وتفجرت ثنائيات كثيرة في هذا العمل، وعبرت عن نفسها من خلال التقنيات الفنية المسرحية التي رسخت نوعا من المفارقات التي تعيشها شخصيتا المسرحية الأول والآخر، وهو ما دعمته عناصر السينوغرافيا.
ويركز العرض على أن الخسارة الحقيقية تكمن في أن يخسر الإنسان إنسانيته، ومعنى هذا أنه يكون قد فقد مقوما هاما في حياته ووجوده، وبمعنى آخر يكون قد فقد شعوره وإحساسه بأنه إنسان ولم يعد منتميا إلى المجتمع البشري أو الإنساني، بل إلى المجتمع الحيواني بكل المقاييس.
شهد هذا العرض عودة الفنان أحمد السلمان إلى المسرح النوعي، بعد طول غياب، وكان أداؤه متميزا، بقوة وبلياقة عالية جدا، وبأداء متقن يستحق عليه الثناء لتميزه رغم ابتعاده فترة طويلة عن المشاركة في المهرجانات.
العرض من بطولة: أحمد السلمان، فيصل العميري، الإشراف الفني والإضاءة: فيصل العبيد، التأليف الموسيقي: محمد الزنكوي، مصمم الديكور: محمد الرباح، مهندس التقنيات: بدر المنصور، مصممة الأزياء: هبة الصانع، فريق التقنيات: عبدالعزيز العبيد ومحمد الحسيني وعبدالرحمن السلمان، شعر: سامي القريني، التدقيق اللغوي: خالد المفيدي.
وكانت فرقة المسرح الكويتي شاركت من خلالها في مهرجان الكويت المسرحي السادس عشر، الذي أقيم في ديسمبر العام الماضي، وحصدت ثلاث جوائز هي: أفضل إضاءة (فيصل العبيد)، أفضل ديكور مسرحي (محمد الرباح)، أفضل ممثل دور أول (فيصل العميري).
يذكر أن المسرح الكويتي أقام منذ أيام قليلة حفل تكريم برعاية وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود، لأبطال مسرحيتي «صدى الصمت» التي حصلت على جائزة القاسمي لأفضل عرض مسرحي عربي لعام 2015، و«القلعة».

 

 فادي عبدالله

http://www.aljarida.com/

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.