«بائعة الكبريت» لحاتم مرعوب تحصد أربع جوائز/روضة

اختتمت يوم الجمعة 9 ديسمبر الجاري بمدينة مسقط بسلطنة عمان فعليات الدورة الرابعة من «مهرجان الدن العربي لمسرح الأطفال والشارع والكبار»، وكان المهرجان قد افتتح يوم الأحد الرابع من نفس الشهر.

وقد توّجت في المهرجان مسرحية الأطفال «بائعة الكبريت» للمخرج التونسي حاتم مرعوب بأربع جوائز تمثلت في جائزة «أحسن إخراج» لحاتم مرعوب و«أحسن سينوغرافيا» لوليد البريني و«جائزة أحسن ممثلة دور ثانوي» ليسرى بن علي و«جائزة أفضل ممثل» لجاسم الكنزاري (بالتناصف).

ومسرحية «بائعة الكبريت» تدور أحداثها حول فتاة تبيع علب الكبريت وتواجه الظروف المناخية الصعبة من أمطار وثلوج لتعود في نهاية يومها إلى جدّتها المريضة بالطعام والدواء، ومن هنا نجد أن العمل يرسّخ قيمة التضحية كأسلوب حياة.

و«بائعة الكبريت» هي عمل مأخوذ عن قصة قصيرة حاملة لنفس الإسم للشاعر والأديب الدنماركي هانس كريستيان اندرسون أصدرها سنة 1845، وقد اقتبست عنها أفلام ورسوم متحركة وموسيقى تلفزيونية، وقد نجح حاتم مرعوب في تحويل هذا النص الى نص بمناخ تونسي.

وقد اعتمد في ذلك على لغة عربية فصحى سلسة ومفهومة وعلى حكاية لها جذورها في مجتمعنا وقد جاءت واضحة وغير معقدة في تفاصيلها.

وسبق لمسرحية «بائعة الكبريت» أن لاقت إعجابا من طرف المتتبعين لحركة مسرح الطفل في تونس ونالت نصيبا لا بأس به من شهادات الاستحسان.

كما تجدر الاشارة الى انّ الدورة الرابعة من «مهرجان الدنّ العربي لمسرح الطفل والشارع والكبار» التي تنظّمها «فرقة مسرح الدن للثقافة والفن» شهدت مشاركة نحو ثمانين عملا مسرحيا من الأردن والإمارات والسعودية والكويت وعمان وتونس، توزعت على مسابقات «مسرح الطفل» و«مسرح الشارع» و«مسرح الكبار»، كما شارك الكاتب المسرحي التونسي يوسف البحري في عضوية لجنة تحكيم مسابقة «مسرح الكبار» الى جانب عدد من النقاد من البحرين وسلطنة عمان.

المصدر/ اليوم

محمد سامي / مجلة الخشبة

عن محمد سامي

محمد سامي عضو نقابة الفنانين العراقين - وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين ييعمل لدى مركز روابط للثقافة والفنون ومحرر في موقع الخشبة و موقع الهيئة العربية للمسرح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.