أخبار عاجلة

الهيئة العربية للمسرح  و أيام قرطاج المسرحية تجددان التعاون.

 

 

 

الهيئة العربية للمسرح  و أيام قرطاج المسرحية تجددان التعاون.

  • اسماعيل عبد الله: أيام قرطاج من أهم محطات المسرح في الوطن العربي، و يهم كل المسرحيين.
  • تنظيم أيام قرطاج و مهرجان المسرح العربي في سياق برنامج احتفالي واحد مستمر.
  • الهيئة العربية للمسرح تدعم أيام قرطاج في تنظيم الندوة الفكرية الخاصة به، و الورش، ومعرض الكتاب، و فعاليات لمسرح الهواة و الجامعي و المدرسي.

التقى السيد الأمين العام للهيئة العربية للمسرح الاستاذ اسماعيل عبد الله الفنان حاتم دربال مدير الدورة 19 لأيام قرطاج المسرحية بحضور الحسن النفالي مسؤول الإدارة والتنظيم بالهيئة حيث تباحث الطرفان حول سبل التعاون بين الهيئة والمهرجان وتحيين مذكرة التفاهم الموقعة بينهما. وقد قدم في البداية الفنان حاتم دربال شكره للسيد الأمين العام على تفاعل الهيئة مع مقترحات إدارة أيام قرطاج بخصوص هذه الدورة، مشيراً إلى أن الاستعدادات جارية بعزيمة وإرادة قوية مع السعي الى الاهتمام بالجودة. وأشار الأستاذ حاتم إلى أن إدارة أيام قرطاج المسرحية ترغب في تحيين مذكرة التفاهم الموقعة بين الطرفين والعمل على إيجاد صيغة للتعاون هذه السنة على اعتبار أن تاريخي تنظيم التظاهرتين متقاربان، حيث تم ترحيل موعد أيام قرطاج ليكون في الفترة من 8 إلى 16 ديسمبر  2017، مما يجعله قريباً من الموعد القار لمهرجان المسرح العربي الذي ينظم في الفترة من 10 إلى 16 يناير 2018، وقد اقترحت إدارة قرطاج مؤخراً إنجاز المهرجانين في سياق  احتفالية متواصلة تنطلق من أيام قرطاج إلى نهاية مهرجان المسرح العربي هذا إلى جانب عزم إدارة قرطاج تخصيص تكريم للهيئة العربية للمسرح نظير جهودها لتطوير المسرح العربي.

ومن جانبه أكد الأستاذ اسماعيل عبد الله على أن الهيئة العربية للمسرح تولي اهتماما خاصاً لأيام قرطاج المسرحية وتعتبرها من بين أهم المحطات المسرحية في الوطن العربي، و يهم كل المسرحيين، لذا وقفت الهيئة معه و دعمته في دورتي 2013 و 2015 معنوياً و مادياً، حرصاً منها على استمراره، وعبر عن استعداد الهيئة للتعاون في كل ما يرتبط بالمهرجان. مشيراً إلى أن الأمانة العامة درست مقترحات إدارة هذه الدورة من أيام قرطاج، و تعلن استعدادها لدعم الندوة الفكرية لأيام قرطاج، وتنظيم معرض لمنشورات الهيئة يستمر طيلة أيام قرطاج و في الفترة الفاصلة بين المهرجانين لينتهي بختام مهرجان المسرح العربي. كما تتولى الهيئة في الفترة الفاصلة بين المهرجانين تنظيم أنشطة ترتبط بالتكوين والمسرح المدرسي والمسرح الجامعي ومسرح الهواة و ذلك بالتعاون مع المؤسسات التونسية المعنية بهذا الشأن و التي وقعت مذكرات تفاهم مع الهيئة لتنظيم برامج مشتركة.

كما ناقش الطرفان السعي المشترك لتوثيق ذاكرة أيام قرطاج المسرحية، حيث أشار الاستاذ اسماعيل عبد الله للخطوات التي تمت في هذا الباب، إذ أنها سعت و اتفقت منذ مدة مع أطراف تونسية بهذا الشأن، متمنيا إعادة احياء المشروع. ووعد من جانبه الاستاذ حاتم على ان ينكب على الاهتمام بموضوع توثيق مهرجان قرطاج، و العمل على إعادة إحياء الجهود في سبيل ذلك.

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.