«الشارقة للمسرحيات القصيرة».. ملتقى للأبحاث وورش تدريبية

1358551075

عقدت اللجنة المنظمة لمهرجان الشارقة للمسرحيات القصيرة اجتماعاً برئاسة مدير إدارة المسرح بدائرة الثقافة والإعلام أحمد بورحيمة، وبحثت اللجنة متعددة المهام محاور تحضيرية عدة، منها بروفات العروض المشاركة والبرامج الفنية والفكرية المصاحبة للدورة الرابعة من المهرجان الذي يُنظم برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الشهر المقبل، فوق خشبة المركز الثقافي لمدينة كلباء بمشاركة عدد من العروض المستندة إلى نصوص من المكتبة المسرحية العالمية.

وتعرف الاجتماع إلى استعدادات العروض المشاركة التي تجرى تمارينها في مسارح معهد الشارقة للفنون المسرحية ومركز كلباء الثقافي، مثمناً الزيادة الملحوظة في عدد الممثلين والمخرجين الراغبين في المنافسة على جوائز المهرجان. وينتظر أن تمر لجنة لاختيار العروض في وقت لاحق من هذا الشهر لانتقاء أفضل الأعمال لتقدم في المرحلة النهائية من المهرجان التي تحل في الفترة من 13 ــ 18 أكتوبر.

وقال أبورحيمة إن العديد من الأنشطة ستصاحب الدورة الجديدة ترسيخاً للبعد الثقافي من التظاهرة الفنية التي تعد أكبر منصة للموهوبين المسرحيين في الدولة، مشيراً إلى أن الورش التدريبية التي تعد هوية مميزة للمهرجان ستنشط يومياً وستغطي الإخراج والارتجال والأداء الصامت وسواها، ويشارك في هذا البرنامج التدريبي التفاعلي مختصون في المسرح من الإمارات وبعض الدول العربية.

ويحفل المهرجان هذه السنة بجملة من المسابقات والجوائز التحفيزية في مجالات التصوير الفوتوغرافي ووسائط التواصل الاجتماعي والتقييم الجماهيري للعروض والمتابعة الصحافية، وهي موجهة بصفة خاصة للشباب وطلاب الجامعات.

وينظم المهرجان احتفالية تكريمية للفنان الإماراتي عارف سلطان، بوصفه شخصية الدورة الرابعة، وتقدم في الاحتفالية شهادات حول تجربته في التمثيل والإخراج والإدارة المسرحية. كما يستضيف المهرجان دورة ثالثة من ملتقى الشارقة للبحث العلمي الذي يجمع ثلة من خريجي كليات الدراسات العليا من حملة الدكتوراه أو الماجستير في الوطن العربي؛ ويستقبل الملتقى الهادف إلى تنشيط العلاقة بين اكاديميات المسرح والساحة الفنية العامة، مجموعة من الابحاث المسرحية المنجزة حديثاً، وذلك عبر تلخيصات وتقارير تطرح للنقاش وسط المشاركين وجمهور المهرجان.

وذكر بورحيمة أن الملتقى الذي ينظم ترجمةً لرؤية صاحب السمو حاكم الشارقة، أسهم في تقديم العديد من الباحثين المسرحيين الجدد خلال السنتين الماضيتين، لافتاً إلى أن الشارقة تسعى دائماً إلى إتاحة الفرص للأجيال الشابة من المبدعين في المجالات كافة، مشيراً إلى أن الدورة الجديدة ستعرف تعدداً أكثر للأبحاث المشاركة.

ويستعرض الملتقى الأبحاث المقدمة ويعرّف بأسئلتها واقتراحاتها كما تقوم الدائرة لاحقاً بطباعة المتميز منها، والملتقى يستكمل سلسلة من الملتقيات المسرحية التي تنظمها الدائرة سنوياً وتقارب عبرها قضايا تتعلق بمختلف أسئلة المسرح العربي، الفنية منها والفكرية.

يشار إلى مهرجان الشارقة للمسرحيات القصيرة يجيء في ختام دورة تدريبية موسعة حول عناصر العرض المسرحي تنظمها إدارة المسرح بدائرة الثقافة والإعلام، وتستمر ثلاثة شهور في المركز الثقافي لمدينة كلباء.

 

http://www.emaratalyoum.com/

عن إعلام الهيئة العربية للمسرح

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.