اختتام مهرجان مستغانم لمسرح الهواة: ومسرحية “العب لعبك” تحصد الجائزة الكبرى

حفل الأختتام

نسرين أحمد زواوي   

 منحت لجنة تحكيم الدورة 50 لمهرجان مسرح الهواة بمستغانم الذي أسدل الستار على فعالياته سهرة الأربعاء، مسرحية “العب لعبك” لجمعية اتفاق القلوب من المسيلة جائزة سي الجيلالي عبد الحليم الكبرى كأحسن عمل متكامل مرتبة أولى, كما منحت جائزتي أحسن عرض مرتبة ثانية وثالثة إلى عرض “أعراق وشد يديد” من بجاية وعرض “كاسك يا سقراط” من مسيلة على الترتيب. بحديقة الحيوانات والتسلية “موستا لاند” بمدينة مسك الغنايم وبحضور وزير الثقافة عز الدين ميهوبي، وعدد من الوجوه الفنية عربية وجزائرية وإلى جانب جمهور غفير آبى مشاركة الفرق الفائزة فرحت التتويج، اختتمت الدورة الـ 50 لمهرجان مسرح الهواة التي عرفت مشاركة 20 فرقة مسرحية، 10 منها ضمن منافسة المهرجان و10 المتبقية خارج إطار المنافسة، و حسب ما أدلت به لجنة التحكيم التي ترأسها الأستاذ شارف بركاني وتألفت أعضاءها من الدكتور نادر القنة من فلسطين و المسرحي عبد الله حملاوي والسينوغرافي مراد بوشهير، بالإضافة إلى الدكتور عبد الرحمان بن زيدان من المغرب إن مستوى الفرق المتنافسة كانت متقارب مما صعب عليهم عملية اختيار المتوجين، وقد أعدّت لجنة التحكيم تقريرا أوصت فيه بضرورة تشجيع الهواة على الاشتغال على النصوص الجزائرية وتفعيلها في تجربة مسرح الهواة مع الاهتمام بالمكونات الدرامية والجمالية للنصوص المسرحية العالمية والعربية أثناء اقتباسها أو إعدادها، كما تضمنت التوصيات ضرورة إعطاء الأهمية القصوى لتكوين الهواة وتوجيههم للمحافظة على السير السليم للعملية المسرحية الهاوية والاستئناس بخبرات ذوي الاختصاص في السينوغرافيا الدراماتولوجيا أثناء إعداد النص وتهيئته لزمن العرض كما تم التأكيد على الرجوع إلى المدقق اللغوي للحفاظ على سلامة اللغة العربية وضبط المعلومات التاريخية وتدقيقها أثناء كتابة النص المسرحي التاريخي. وزير الثقافة يعد بدعم المهرجان من اجل استمراريته اكد وزير الثقافة عز الدين ميهوبي في كلمته بالمناسبة على التزام الدولة بتقديم الدعم المادي لمحافظة المهرجان والساهرين على تنظيمه من اجل ضمان استمراريته وقال “التزمنا التزام دولة بإنجاح هذه الدورة ونجعل تقييم لهذه الطبعة لنستخلص كل ما هو مفيد ونؤسس به لمستقبل المسرح في الجزائر”،مضيفا في ذات السياق “نفكر في إيقاد الشمعة الـ 51 لتكون انطلاقة جديدة برؤيا ومنهجية جديدة حتى نجعل من المسرح فعلا أبا للفنون ونجعل من الإبداع متنفسا للجمهور الواسع”، منوها إلى أن الطبعة الـ 50 للمهرجان الوطني لمسرح الهواة تميزت “بالوفاء والعرفان لأنها استحضرت كل الذين قدموا شيئا للمهرجان عبر مسيرته الطويلة بدءا بعبد الرحمان كاكي وسي الجيلالي بن عبد الحليم وغيرهم من الأسماء التي قدمت القيمة المضافة في حركة المسرح وأعطت لهذه المدينة تميزا وتخصصا في أنها حاضنة المسرح وراعية المواهب والدافع لاستمرارية الركح في أن يكون عنصرا حيا في مسيرة مجتمع”. توقيع اتفاقيات تعاون توجت الدورة الـ 50 لمهرجان مسرح الهواة بتوقيع اتفاقية تعاون بين محافظة مهرجان مسرح الهواة وإدارة الجمعية المصرية لهواة المسرح المنظمة لمهرجان المسرح العربي وترمى هذه الاتفاقية إلى عمل الطرفين على الارتقاء بمستوى الوعي الفني والمشاركة في تنمية المجتمع في كل المجالات السياسية والاجتماعية والثقافية، وذلك عن طريق توظيف كل الخبرات الفنية والمسرحية والتجارب المسرحية الجديدة لاكتساب جمهور جديد، كما ستتيح هذه الاتفاقية بإنتاج أعمال مسرحية مشتركة، ومن المنتظر أن يتم خلال الأشهر القادمة عقد اتفاقيتين واحدة مع مهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشبابي والثانية مع الرابطة الثقافية الفلسطينية. استحداث جوائز وإلغاء أخرى الملفت للانتباه في هذه الدورة هو استحداث جائزتين جديدتين يتعلق الأمر بجائزة أحسن عرض مرتبة ثانية وجائزة أحسن عرض مرتبة ثالثة فيما كانت في الدورات السابقة جائزة واحدة تقدم لأحسن عرض متكامل، وتم إلغاء جائزة أحسن مخرج ربما لاستدراك الخطأ الذي ورد في قرارات لجنة اختيار العروض التي اختارت عرضين لمخرج واحد، هذا بالإضافة إلى إلغاء جائزة أحسن سينوغرافيا وجائزة أحسن ديكور، أما جائزة أحسن ممثل التي جاءت مناصفة فقد قال حولها منشط حفل الاختتام أن قرار المناصفة جاء في -أخر لحظة- وهذا ما أثار الكثير من الاستفهام حول هذا القرار. نتائج المنافسة جاءت على النحو االأتي: _جائزة أحسن عرض مسرحي مرتبة أولى أُسندت لجمعية اتفاق القلوب بمسيلة بعرض ” العب لعبك”. _جائزة أحسن عرض مسرحي مرتبة ثانية عادت للجمعية الثقافية للمسرح افريتشيني لبجاية بمسرحية “اعراق شد أويديد” _جائزة أحسن عرض مسرحي مرتبة ثالثة عادت لجمعية الرسالة لمسيلة بعرضها “كأسك يا سقراط”. _جائزة لجنة التحكيم عادت لمسرحية “نون” للجمعية الثقافية الهواء الطلق بودواو ولاية بومرداس. _جائزة أحسن ممثل مناصفة : رياض مرسل عن دوره في مسرحية “اعراق شد أويديد “و حمزة بوكير عن دوره في مسرحية “يوليوس قيصر” لجمعية ثاقرما بمدينة أقبو ولاية بجاية. _جائزة أحسن ممثلة أسندت لميموني سهيلة عن دورها في مسرحية “على الهامش” لجمعية الفنون الدرامية لولاية أدرار. _جائزة أحسن ممثل واعد عادت لعمرون رابح عن دوره في مسرحية “العب لعبك” لجمعية اتفاق القلوب لولاية المسيلة. _جائزة أحسن ممثلة واعدة كانت من نصيب زوليخة طالبي عن دورها في مسرحية “المسرحية الأخيرة” فرقة إثران آيت لحسن لولاية تيزي وزو. 
المصدر : مجلة الفنون المسرحية 

عن محسن النصار

الفنان محسن النصار كاتب ومخرج مسرحي عضو مؤسس في تعاونية الإعلام الإلكتروني المسرحي العربي التابعة للهيئة العربية للمسرح ومدير موقع مجلة الفنون المسرحية وعضو نقابة الفنانين العراقين المركز العام بغداد,وعضو آتحاد المسرحيين العراقيين المركز العام وحاصل على العديد من الجوائز والشهدات التقديرية والتكريم من خلال مشاركاته المسرجية في المهرجانات العربية والعالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.