أخبار عاجلة

محاضرة عن إخراج «شمشون» و«الإسكندر»

 

«نحن كبشر زائلون.. ويبقى المسرح ما بقيت الحياة».. هذا ما اقتبسه المخرج المسرحي الدكتور أحمد عبدالحليم من كلمات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في ندوة «مسرح حاكم الشارقة»، إذ أخرج عبدالحليم عملين مسرحيين لسموه، هما «شمشون الجبار»، و«الإسكندر الأكبر».

 

 

وحول اختياره لإخراج مسرحية «الاسكندر الأكبر»، قال عبدالحليم «أثناء قراءتي للنص استطعت أن استنبط الهدف من كتابته، واستشعرت في النهاية أن حاكم الشارقة همّه الأول هو العروبة، واللجوء إلى التاريخ ليسرد من خلاله ما يربط أحداث المسرحية بالواقع، وكان هذا الربط بين أحداث العراق، فكانت مسرحية (الإسكندر الأكبر) تقوم على أساس طموح البطل إلى الاستعمار والاستيلاء على البلاد الأخرى، بما يملكه من أدوات الحرب الشريرة، لكنه في النهاية يموت في بابل، والمعنى هنا أن الاسكندر مات عند دخوله بابل».

بعد ذلك قام عبدالحليم بإخراج مسرحية «شمشون الجبار»، التي تؤكد على حقيقة أن الشعب الفلسطيني هو صاحب الأرض الحقيقي، بدليل أن الفلسطينيين كانوا الحكام الأصليين، وأن اليهود كانوا يعيشون تحت حكمهم.

ولاقت المسرحيتان عند عرضهما تجاوباً جماهيرياً كبيراً. وقال المخرج إن «مسرح حاكم الشارقة هو من النوع الذي يجمع بين الكلمة والصورة، وتمتزج فيه نكهة التاريخ والتراث والابداع والمعاصرة، هو مسرح يستمد مقومات وجوده من الجذور الضاربة في عمق التاريخ ليعكس فيها مرآة الحاضر، فالتاريخ هو الفضاء الذي تسبح فيه نصوص الكاتب الابداعية».

 

http://www.emaratalyoum.com

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.