أخبار عاجلة

عمر فطموش محافظ المهرجان: نريد إرجاع المسرح للمواطن

عبّر محافظة المهرجان الدولي للمسرح ببجاية، في كلمته الافتتاحية وبصراحة كبيرة، عن رؤيته للعمل المسرحي، في ظل ما يسمى بأزمة جمهور. وقال أمام والي الولاية ونخبة المدعوين والسكان، إن المسرحيين ظلموا أبو الفنون واقترفوا في حقه “جريمة” عندما حبسوه في العلبة السوداء ومنعوه عن الناس.

الجريمة المقترفة في حق الفن الرابع، حسب فطموش، تتمثل في إرادة إبقاء العروض بممثليها وحيويتها وتقنييها وإطاراتها بعيدا عن نبض الشارع، فأصبح المسرح بناية مغلقة يهاب المواطن البسيط دخولها. وقال فطموش إن الرسالة التي أراد تبليغها للرأي العام، من خلال هذا الافتتاح الشعبي، هي أنه “حان الوقت ليرجع المسرح لجمهوره”، بعد أن “طال الوقت ويجب ألا تبقى أبواب المسرح مغلقة، وألا يظل هذا الفن حبيس علبة سوداء”.

يرى المحافظ أن الطبعة الرابعة لمهرجانه، جاءت “لتصحح” هذه “الجريمة” وليسترد عامة الناس حقهم في هذا الفن، لهذا حملت الطبعة الحالية شعار “المسرح للجمهور” عملا بالمقولة التاريخية “ارمي الثورة للشارع يلتقطها الناس”.

حالة “اللاعدل” التي تحدث عنها مدير المسرح الجهوي لبجاية، يمكن تداركها بسهولة، حينما تخرج التظاهرات من قوقعتها وتشرك المواطن في مراسيم الافتتاح الرسمي بعيدا عن أضواء القاعات المغلقة.

بجاية: نبيلة. س

http://www.djazairnews.info

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.