أخبار عاجلة

المهرجان الدولي للمسرح في طنجة يحتفي بعبد الكريم برشيد ورومان بوتاي

 

 

 

» احتضنت عاصمة البوغاز مدينة طنجة (شمال المغرب) بقصر مولاي عبد الحفيظ، فاعليات الدورة الثالثة لمهرجان طنجة الدولي للمسرح، ما بين 24 أكتوبر و28 منه، والمنظمة من لدن جمعية القنطرة للأعمال الثقافية والاجتماعية.
وحملت هذه الدورة شعار «طنجة فضاء لكل الفضاءات». وتميزت باحتفاء خاص برائد المسرح الاحتفالي بالمغرب الدكتور عبد الكريم برشيد، صاحب الأعمال المسرحية الكثيرة ومنها: «عنترة في المرايا المكسرة، ابن الرومي في مدن الصفيح، الناس والحجارة، عطيل والخيل والبارود، فاوست والأميرة الصلعاء، إمرؤ القيس في باريس، إسمع يا عبد السميع، حكاية قرية اسمها الدنيا، العين والخلخال، مرافعات الولد الفصيح، ليلة سمر في ضوء القمر، مشاهدات صعلوك، صياد النعام، الحكواتي الأخير». والكاتب المسرحي الفرنسي رومان بوتاي أحد مؤسسي مسرح «مقهى المحطة»، وهو مسرح شعبي ذو طابع كوميدي، يحظى بجماهيرية واسعة، حيث قدم هذا الفنان أزيد من قدم 30 عملا مسرحيا في فرنسا.
الدورة الثالثة للمهرجان الدولي للمسرح بطنجة اتسمت بمشاركة مكثفة لفرق مسرحية لعدد من الدول مثل، فرقة لاموزيكا المسرحية المستقلة من مصر بمسرحية «بيت النور»، وفرقة «نقطة وارجع للسطر» من تونس بمسرحية «نقطة الصفر»، وفرقة «لا كامباني أرسو كوميكا» من ايطاليا بمسرحية «فيتا مورتي إي روسوريزيون»، وفرقة «لا كومباني 94» من سويسرا بمسرحية «لا نوي جوست أفان لي فورية»، وفرقة «لا كومباني لوث ديل نورتي» من المكسيك بمسرحية «لا كانتانتي كالفا»، فضلا عن الفرقة المغربية باب البحر سيني مسرح التي شاركت بعملها المسرحي «رجل الخبز الحافي» للكاتب الألمعي الزبير بن بوشتي. وفرقة أفروديت التي شاركت بمسرحية «سكيزوفرينيا»، وفرقة أنجي بمسرحية «بين بين»، وفرقة فريكاب بمسرحية «هم الأوباش»، وفرقة «سيتي للمسرح الفردي» بمسرحية «روبورتاش»، ونادي المرأة للمسرح بمسرحية «الساروت»، وفرقة «الفرصة للجميع» بمسرحية «عمطوشة»، وفرقة أنكور بمسرحية «فين»، ومحترف الطريقة بمسرحية «نحن البراعم»، وفرقة «ترمنيس» بمسرحية «فاطمة» وفرقة «إيميكس إيميك» بمسرحية «دون خوان»، وفرقة «أريف للثقافة والتراث» بمسرحية «اصمت إنهم قادمون».
وتضمنت فعاليات هذه الدورة لقاء مفتوحا مع المحتفى بهما، رائد المسرح الاحتفالي في المغرب الدكتور عبد الكريم برشيد، والكاتب المسرحي الفرنسي رومان بوتاي. وندوات ولقاءات وورشات تكوينية وتوقيع كتب واصدارات لمبدعين من عالم الثقافة والفنون، منها كتاب «الساروت» للحسين الشعبي و»رجل الخبز الحافي» للزبير بن بوشتي وكتاب «تجربة مسرح» لعبد الواحد عزري، و»اعترافات الحكواتي الجديد» لعبد الكريم برشيد، وكتاب «العربي اليعقوبي» للكاتبة الفرنسية باتريسيا تومي، وكتاب «ويرفع الستار شذرات من حياة مسرحية» لإبراهيم الدمناتي فضلا عن ورشات تكوينية في فن المسرح لفائدة الشباب من تأطير الفنان المسرحي الايطالي أنطونيو فايا والمسرحي السويسري فريدريك بوليير.
انفتحت هذه الدورة على الفضاء العام من خلال مبادرة تسمية ساحات شهيرة بمدينة طنجة بأسماء فنية ساهمت في إغناء فن المسرح، ويتعلق الأمر بعبد الكريم برشيد ورومان بوتاي والطيب الصديقي.. من خلال العروض المسرحية الراقصة التي قدمت تزامنا مع العروض المسرحية بالمعلمة التاريخية قصر مولاي عبد الحفيظ. ويذكر أن عاصمة البوغاز تشهد حركة مسرحية من خلال عدد من المهرجانات، لكنها لا تزال تنتظر إصلاح وإعادة تأهيل مبنى المسرح التاريخي»سيرفانتيس» الذي أبدع في هندسته المعماري دييغو خيمينيثن وشيد من قبل اسبيرانزا أوريانا زوجها مانويل بينيا وأنطونيو غاليغو مالك سنة 1913 ويعد معلمة فنية في شمال افريقيا، وذاكرة حية للحركة المسرحية في المرحلة الكولونيولية.

عبد السلام الدخان:

http://www.alquds.co.uk/

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.