مهرجان الصواري يوصي بأهمية العربية في المسرح

 


فازت مسرحية “الرجل الذي تحول إلى تشيخوف” للمخرج عيسى الصنديد بجائزة أفضل عرض في مهرجان الصواري المسرحي العاشر للشباب، وفازت مسرحية (الدنيا دوارة) لمركز شباب الشاخورة بجائزة لجنة التحكيم الخاصة “جائزة عبدالله السعداوي”، فيما انتزعت دانا سالم جائزة أفضل ممثلة للسنة الثانية على التوالي عن دورها في المسرحية نفسها، وفاز عمر السعيدي عن دوره في مسرحية ( الرجل الذي تحول إلى تشيخوف) بجائزة أفضل ممثل مناصفة مع حسين العلوي عن دوره في مسرحية ( هبوط الملاك) . واستطاع المخرج علي عبدالرضا انتزاع جائزة أفضل مخرج عن مسرحية ( هل تفقهون؟) .

وكان حفل الختام الذي عقد بحضور وكيل وزارة الثقافة والفنون عبدالقادر عقيل، قد بدأ بكلمة لمجلس إدارة مسرح الصواري قدمها رئيس المسرح الفنان محمد الصفار، ثم قدم مدير المهرجان الفنان أحمد الفردان كلمة أكد فيها أهمية هذا المهرجان لتغذية الساحة الفنية والثقافية بالمواهب الشابة الجديدة، متمنياً أن يحظى المهرجان بدعم مادي أكبر من وزارة الثقافة، والقطاع الخاص .
وقرأ الفنان ياسر السيف بيان لجنة التحكيم حيث قال: “إن اللجنة المكونة من عضوية الفنان جمعان الرويعي، والناقدة زهراء المنصور، ورئاسة ياسر سيف، اجتمعت لتقييم العروض بمعدل اجتماعين عن كل عرض، ووضعت خلال الاجتماعات المعايير الفنية والأكاديمية، وقيمت نقاط الضعف والقوة في كل عرض، وتوصي اللجنة بعقد دورات وورش للمخرجين في الثقافة المسرحية والاستفادة في هذا الجانب من الورش والدورات المنظمة في مختلف الأقطار العربية” .
كما أوصت اللجنة بتوسيع صلاحيات لجنة متابعة العروض بما من شأنه تقوية مختلف عناصر العرض المسرحي أثناء التدريبات، وبحصر اشتراك الممثل في عرض واحد أو عرضين على الأقصى . وواصل البيان الختامي للجنة توصياته بتحديد موعد مبكر للمهرجان لإقامة الفرصة لعناصر العمل المسرحي في إجراء التدريبات الكافية لإنضاج العرض . كما أوصت لجنة التحكيم بألا يقل زمن العرض عن نصف ساعة وألا يزيد على ساعة، وشددت على الاهتمام بالتدقيق اللغوي في النصوص المعروضة بالفصحى لما للغة من أهمية بالغة التأثير في أداء الممثلين، والتواصل مع المتلقي، وأخيراً أوصت لجنة التحكيم بتخصيص جائزة للتأليف المسرحي، لما من شأنه تشجيع إنتاج النصوص المحلية والخليجية . –

http://www.alkhaleej.ae/


عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.