أخبار عاجلة

المسرح السعودي يتألق في مهرجان الصواري للشباب

 

 

 

 

تألق المسرح السعودي في مهرجان الصواري المسرحي العاشر للشباب الذي يقام على مسرح الصالة الثقافية بالعاصمة البحرينية المنامة، من 18 إلى 29 أكتوبر الجاري.

وشاركت ثلاث مسرحيات من أصل عشرة عروض دخلت المسابقة، وأعطت للمهرجان نكهة خاصة ورصيداً جماهيرياً إضافياً.

أولى المسرحيات السعودية عرضت بعنوان “ثقب أوزوني” وهي من تأليف عبدالباقي بخيت، ومن إخراج ماهر الغانم ومن إنتاج فنون الدمام.

فيما حملت ثاني المسرحيات عنوان “شهقة فرح” من تأليف عبدالباقي بخيت، ومن إخراج محمد الحلال، ومن إنتاج أستدويو الممثل.

أما المسرحية الثالثة التي عرضت مساء السبت فجاءت بعنوان “أين ستهربون” وهي فكرة وسينوغرافيا وإخراج محمد الجراح، ومن إنتاج سعودي أردني مشترك.

وقد اعتمدت مسرحية “أين ستهربون” بشكل كبير على الفضاء المسرحي الذي هيأه المخرج بذكاء على شكل مسرح لعرض الأزياء، من خلال توزيع الجمهور في شكل متقابل على ضفة يمنى وأخرى يسرى تتوسطهما سجادة مستقيمة يمر الممثلون خلالها وتمتد من خلف المسرح إلى مقدمته حيث توجد كرة أرضية مجوفة في واجهة المسرح.

بدأت المسرحية بإضاءة متحركة تكشف وجوه الجمهور المتوزع على خشبة المسرح ثم تتعالى أصوات موسيقى طفولية، تستدعي طفلتان إلى وسط المسرح تلعبان ببراءة، إلى أن تتعالى صفارات الإنذار، في هذه الأثناء تعرض الشاشة القائمة في خلفية المسرح صوراً لضحايا الحروب من الأطفال في مناطق عربية مختلفة، ويمر الممثلون بالتزامن مع ذلك على السجادة الممتدة في وسط المسرح وهم يحملون الجثث، التي تستقر في النهاية في مقبرة جماعية هي تلك الكرة الأرضية التي تتقدم خشبة المسرح.

وقد تكرر هذا المشهد ل 22 مرة في وصف لحال الدول العربية التي باتت مشاهد القتل والدمار تتكرر فيها تباعاً من دون رد فعل من الجمهور العربي الذي يتفرج على المأساة ولا يبدي رغبة في مقاومة أسباب العنف والكراهية التي تتهدد مستقبله.

 

 

http://www.alriyadh.com/

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *