أخبار عاجلة

«الدار» غرست الحب في نفوس الشباب بـ «كيفان»

على هامش أنشطة مهرجان «ايام المسرح للشباب» بدورته التاسعة قدمت فرقة المسرح الشعبي مساء أمس الأول على خشبة مسرح كيفان عرضها المسرحي «الدار» من تأليف وإخراج فيصل الفيلكاوي وتمثيل: حمد الطريقي، موسى بارون، بدر المنصور، محمد البلوشي، محمد الفيلكاوي، إبراهيم القلاف، عبدالله الشتيلي وعيسى الكاظمي ديكور. وإضاءة وموسيقى لعيسى الكاظمي وحمد المنصور.

 

تدور أحداث المسرحية في دار للأيتام يوجد فيه جميع أطياف المجتمع، متناولة قصة مدرس يحب طلبته ولظروف ما يغادر الدار فتتم الاستعانة بمدرس آخر يتعامل مع الطلبة بقسوة ويفرض الذل عليهم من خلال البطش والضرب لتزداد الأحداث، فيقومون جميعا بمعاقبة هذا المدرس وطرده من حياتهم ليعود اليهم مدرسهم المحبوب الذي غرس معنى الحب والتعاون في نفوسهم ليساعدهم في العودة الى حياتهم الهادئة والسعيدة.

لقد حاول المخرج أن يكسر الحاجز الرابع بدخول الممثل لينزل إلى الجمهور أو صالة العرض ليكون التواصل موجودا بين الممثلين والمتلقين وقد ساعده في ذلك الديكور الذي كان عبارة عن مجموعة من السرائر وكرسي يعلوه تاج في اسقاط على ان من يجلس عليه هي السلطة التي تتحكم بالشعب.

كما استطاع المخرج الفيلكاوي ان يوظف الإضاءة بشكل جيد، بالاضافة الى الموسيقى التي توافقت مع العرض الذي قدمته لنا مجموعة من الشباب العاشق للمسرح الذي نتوقع منهم التألق في أعمالهم المقبلة خصوصا ان فرقة المسرح الشعبي قدمت لهم الكثير من الدعم لتقديم عرضهم في هذا المهرجان.

في المؤتمر الختامي للمهرجان .. جاسم يعقوب: لا يمكن أن نستغني عن الإعلام في دعم أنشطة هيئة الشباب والرياضة

بحضور نائب المدير العام لشؤون الشباب في الهيئة العامة للشباب والرياضة رئيس المهرجان جاسم يعقوب ومدير المهرجان عبدالله عبدالرسول ومساعد مدير المهرجان علي وحيدي احتضن المركز الإعلامي لمهرجان أيام المسرح للشباب التاسع مؤتمرا صحافيا ختاميا، شمل تكريم الجهات الإعلامية التي قامت بتغطية أنشطة المهرجان الذي حمل شعار «فكر المؤلف ورؤية المخرج» وأدار المؤتمر رئيس المركز الإعلامي الزميل مفرح الشمري.

في البداية تحدث جاسم يعقوب قائلا: المهجران نجح بوجود الجهات الإعلامية ولن نستغني عنهم وعن دعمهم المتواصل لنا، نحن نتقبل النقد من الجميع سواء مع او ضد، مشيرا الى ان دليل نجاح المهرجان هو استمراريته وكذلك مشاركة مختلف الفرق المسرحية فيه.

وبعده تحدث عبدالله عبد الرسول قائلا: نحتفي اليوم بالجهات الإعلامية، فوجودها يعتبر من الأساسيات المهمة والتي كان لها الأثر الايجابي في إبراز المهرجان، وكانت الداعم لنا منذ الانطلاقة.

كما تطرق عبد الرسول الى الاقتراحات العديدة التي تمت مناقشتها، مؤكدا انها ستطرح على الادارة لبحثها، كما أعلن عن قيام ادارة المهرجان بالتكفل بعمل بروشور يضم كل المعلومات عن الفرقة المشاركة، مشيرا أيضا الى ان الجهود تتواصل مع وزارة الأشغال عبر عدة اجتماعات لإنشاء مجمع ضخم يضم 3 مسارح على أعلى مواصفات، ملمحا الى ان المشروع مدرج ضمن المشاريع الكبرى في الكويت وسيبدأ تشغيله عام 2017.

أما مساعد مدير المهرجان علي وحيدي فقد أكد حرصه على السعي الى توثيق جميع الفعاليات التي أقيمت خلال المهرجان وعرضها ودراستها لكي تكون من ضمن أرشيف المهرجان.

وفي الختام قام رئيس المهرجان ومدير المهرجان بتكريم الجهات الإعلامية والصحف اليومية.

 

مفرح الشمري – عبدالحميد الخطيب

http://www.alanba.com.kw/

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.