وكيل التربية للتعليم والمناهج يفتتح مهرجان المسرح المدرسي الخليجي السادس

 

افتتح الدكتور عبدالله يوسف المطوع وكيل وزارة التربية والتعليم لشئون التعليم والمناهج مهرجان المسرح المدرسي الخليجي السادس تحت شعار (خليج يجمعنا.. مسرح يوحدنا)، والذي يقام في الفترة من 6-12 مايو الجاري، بحضور الدكتور علي القرني المدير العام لمكتب التربية العربي لدول الخليج، وبمشاركة فرق مسرحية مدرسية من دول مجلس التعاون الخليجي واليمن، ستقوم بتقديم عدد من العروض المسرحية في الصالة الثقافية للتنافس على جائزة المهرجان.


وفي بداية الحفل ألقى وكيل الوزارة كلمةً نقل خلالها تحيات سعادة الدكتور ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم للمشاركين في هذا الملتقى الخليجي المتميز، مؤكداً بأن مهرجان المسرح المدرسي مدعاة للفخر كونه أصبح برنامجاً دائماً من برامج مكتب التربية العربي لدول الخليج، لما يترتب عليه من أهداف جليلة سامية لأبناء الدول الأعضاء في المكتب، ومشيداً بالمهرجان لدوره البارز في إظهار المواهب الطلابية وصقلها من خلال تقديم الأعمال المسرحية، إلى جانب التعارف والتفاعل بين المشاركين وتلاقح الأفكار والاستفادة من الخبرات.

كما ألقى الأستاذ جاسم محمد بن حربان مدير إدارة الخدمات الطلابية ورئيس اللجنة العليا للمهرجان كلمةً أشاد فيها باختيار مملكة البحرين كمقر دائم لمهرجان المسرح المدرسي الخليجي، الذي يجسد في فحواه أهم الدلالات التربوية والتراثية التي تترجم شعار المهرجان، مشيراً إلى أن أهم مستجدات مهرجان هذا العام تتمثل في توسيع رقعة المشاركة بدعوة فنانين وخبراء من مختلف الدول للتحكيم، واستحداث لجنة تقييم محلية تضم أهم الخبرات المسرحية في مملكة البحرين لتقييم نصوص المسرحيات، إلى جانب إقامة الندوات الفكرية المصاحبة للعروض المسرحية لتحقيق الاستفادة القصوى معرفياً في كل ما يتعلق بحقل المسرح المدرسي، كما سيشهد المهرجان تدشين أول إصدار للبحوث والنصوص المسرحية.

بعدها قام وكيل الوزارة بتكريم الدكتور علي القرني المدير العام لمكتب التربية العربي لدول الخليج تقديراً لدور المكتب في دعم مهرجان المسرح المدرسي الخليجي، كما كرم وكيل الوزارة رؤساء الوفود الخليجية المشاركة وهم: الأستاذ صالح الحمادي من دولة الإمارات العربية المتحدة، والأستاذ سعد الثنيان من المملكة العربية السعودية، والأستاذة آسيا بنت حمدان من سلطنة عمان، والأستاذ عيسى بورحمه من دولة الكويت، والأستاذ عادل الجوف من دولة قطر، والأستاذ أحمد مطاوع من الجمهورية اليمنية.

كما قام وكيل الوزارة بتكريم رواد المسرح المدرسي الخليجي، وهم الأستاذ إسماعيل عبدالله من دولة الإمارات العربية المتحدة، ومن مملكة البحرين الأستاذ حسن أحمد والأستاذ حمزة علي، ومن المملكة العربية السعودية الأستاذ محمد بن علي، ومن سلطنة عمان الأستاذة آسيا بنت حمدان، ومن دولة الكويت الفنان عبدالرحمن العقل، ومن دولة قطر الأستاذ حسن إبراهيم، ومن الجمهورية اليمنية الأستاذ أحمد مطاوع، إلى جانب أعضاء لجنة قراءة النصوص وتحكيم العروض المحلية وهم الأستاذ سامي القوز من مملكة البحرين، والأستاذ محمد العوني من جمهورية تونس، والأستاذ جمال السيد ياقوت من جمهورية مصر العربية، والأستاذة سعاد جناتي من الجزائر.

ثم تم تقديم لوحة فنية استعراضية بعنوان (بلادي) من كلمات الأستاذ حسن سلمان كمال وألحان الأستاذ جاسم محمد بن حربان وغناء هدى عبدالله ومحمد الحمادي، تلاها فيلم وثائقي بعنوان (خليج يجمعنا مسرح يوحدنا) من إعداد وتقديم الأستاذ يوسف الحمدان وإخراج محمود صبحي.

الجدير بالذكر أن اليوم الأول للمهرجان سيشهد تقديم عرض مملكة البحرين بعنوان (عهد الأخوة) من تأليف محمد بري عواني وإخراج عبدالله سويد، وفي اليوم الثاني سيقدم عرض المملكة العربية السعودية بعنوان (تدافع) من تأليف الدكتور عبدالغفار مكاوي وإخراج محمد الجزار، بالإضافة إلى العرض الموازي لمدرسة عراد الابتدائية الإعدادية للبنين بعنوان (السفير) على مسرح ثانوية الاستقلال للبنات، أما اليوم الثالث فسيشهد تقديم عرض سلطنة عمان بعنوان (السفينة ما تزال واقفة) من تأليف عبدالكريم بن علي بن جواد وإخراج شبير بن عبدالرحيم العجمي، بالإضافة إلى العرض المستضاف من جمهورية الجزائر بعنوان (مايا) من تأليف وإخراج هشام بوسهله على مسرح إعدادية مدينة عيسى للبنات، وفي اليوم الرابع سيقدم عرض دولة قطر بعنوان (ست شخصيات تبحث عن مسرحية) من تأليف وإخراج محمد السني دفع الله، وفي اليوم الخامس سيقدم عرض دولة الكويت بعنوان (الصرناي) من تأليف سليمان حيدر وإخراج محمد عبدالرحمن السعيد، أما اليوم السادس فسيتم تقديم عرض الجمهورية اليمنية بعنوان (حقيبتي) من إعداد وإخراج صالح سعيد الصالح، وفي اليوم السابع سيتم تقديم عرض دولة الإمارات العربية المتحدة بعنوان (عين عذبة) من تأليف غنام غنام وإخراج خالد أحمد البناي، علماً بأن اليومين السادس والسابع سيشهدان تقديم عرضين موازيين من مملكة البحرين، الأول بعنوان (حتى نعيش معاً) من تأليف زياد غزال وإخراج مرعي الشوابكة على مسرح ثانوية الرفاع الغربي للبنات، والآخر بعنوان (وطن الخير) من تأليف وإخراج حمزة محمد بمسرح إعدادية مدينة عيسى للبنات، هذا وسيعقب كل عرض مسرحي إقامة ندوة فكرية، وذلك بالصالة الثقافية ومركز الفنون بالمنامة.

 

 

http://www.alayam.com/

عن

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.