«راديكاليا» تشارك في مهرجان المسرح الحر بدورته التاسعة

 

 

 

تشارك فرقة مسرح الشباب من خلال مسرحية «راديكاليا» في المسابقة الرسمية لمهرجان المسرح الحر في دورته التاسعة التي تنطلق في الثالث من الشهر المقبل بالمملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة بعد ان تميزت في عروض مهرجان الكويت المسرحي بدورته الرابعة عشرة من خلال مسرحية وهي من تأليف وإخراج علي البلوشي وبطولة علي كاكولي وعبدالله البلوشي وعبدالله الحمود وسارة أحمد والطفل ضاري الرشدان.

وستكون الدورة التاسعة للمهرجان برعاية الأميرة وجدان الهاشمي، حيث سيتم حفل الافتتاح 3 مايو المقبل على المسرح الرئيسي في المركز الثقافي الملكي والذي يعتبر شريكا إستراتيجيا في تقديم الأنشطة وبالتعاون مع وزارة الثقافة ونقابة الفنانين الأردنيين وبمساهمة الشريك الإعلامي للمهرجان التلفزيون الأردني والذي يعكس تضافر كل الجهود لإنجاح المهرجان واستمراريته في كل عام.

وأشار مدير المهرجان الفنان علي عليان في تصريح صحافي الى ان العديد من الدول العربية ستشارك في هذه الدورة، لافتا إلى انه سيتم تقديم ورشتين على هامش المهرجان الأولى عن كيفية صناعة الدمى والعرائس ستحاضر فيها من مصر الفنانة ابتهال مصطفى وورشة أخرى ستقدمها اليابانية اساكي شيموياما سيعلن عنها قريبا، أما الندوة الفكرية الرئيسية فستكون تحت عنوان «دور المسرح في مواجهة العنف المجتمعي» بإشراف أستاذ الدراما في جامعة اليرموك د.محمد يوسف نصار، أما بخصوص جوائز المهرجان السنوية التي تتنافس عليه الفرق المشاركة فهي جائزة ذهبية المسرح الحر لأفضل عمل مسرحي والجائزة الفضية والبرونزية وجائزة خاصة بلجنة التحكيم.

وذكر عليان ان لجنة التحكيم في هذه الدورة مكونة من الفنان محمد الضمور رئيسا والفنانة سميرة البارودي من لبنان والفنان عمر الجاسر من السعودية والفنان عزيز خيون من العراق والفنان ماهر خماش من الأردن.

الجدير بالذكر ان المهرجان يستضيف العديد من الفنانين العرب منهم الفنانة سميرة البارودي من لبنان والكاتب محمد العوني من تونس والفنان عمر الجاسر من السعودية والفنانة منى شداد من الكويت والفنان عزيز خيون من العراق والفنان عبدالله راشد من الإمارات العربية المتحدة والفنانة وفاء الحكيم من مصر ود.فيصل القحطاني ود.عبدالله العابر من الكويت ود.سامي الجمعان من السعودية.

 

 

مفرح الشمري – Mefrehs@

http://www.alanba.com.kw/

عن

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.