»مطب إعلاني« تفتتح عروض المسرح الجامعي

 

بحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، تبدأ الليلة على خشبة مسرح جامعة الشارقة، فعاليات مهرجان الإمارات للمسرح الجامعي، حيث يفتتح فعالياته عرض «مطب إعلاني»، من إخراج علي الحيالي، وتأليف محمد حسين رحيمي، وتقديم فرقة قسم الإعلام في جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا. فيما يختتم بعرض مسرحية «روما تحترق» الفائزة بجائزة أفضل عرض مسرحي في دورة المهرجان الثانية.

7 فرق جامعية و10 عروض مسرحية تمثل مختلف جامعات الدولة، هي حصيلة الدورة الثالثة من المهرجان، الذي سيشهد حفل افتتاحه أيضاً، تكريم سالم القصير نائب مدير الجامعة الأميركية بالشارقة.

فن مسرحي

ويهدف المهرجان الذي يقام بالتعاون مع جمعية المسرحيين ويستمر حتى 2 مايو المقبل، إلى تشجيع الطلبة على التقدم بالفن المسرحي داخل الجامعات وتقديم عروض مميزة خلال المهرجان، ودعا وليد الزعابي مدير إدارة التراث والفنون ومنسق عام المهرجان، الطلبة المشاركين في عروض المهرجان على ضرورة الايمان بمواهبهم الفنية، وقال، «بالتأكيد أن ثمار جهودكم ستحصدونها فيما بعد، وستأتي اللحظة التي تقفون فيها على خشبة المسرح مكرمين عن مجمل ما تقدمونه من أعمال مسرحية رائعة».

روح التنافس

وأشار الزعابي إلى أن وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع بالتعاون مع جمعية المسرحيين، تحرصان على تنظيم مهرجان الإمارات للمسرح الجامعي بهدف إذكاء روح التنافس بين الفرق المسرحية بالجامعات وتشجيع الشباب وإحداث حراك مسرحي على المستوى المحلي، موضحاً أن الوزارة سعت خلال الفترة الماضية إلى إبراز دور المسرح الشبابي في الدولة، مع التركيز على اكتشاف المواهب الاماراتية الشابة ودعمها، عبر تنظيم مجموعة كبيرة من ورش العمل والدورات التدريبية في كافة فروع ومجالات المسرح من مكياج وديكور وإخراج وتمثيل.

حركة مسرحية

ويشكل احتضان وتشجيع المواهب المسرحية الجامعية الشابة وتنميتها ودعمها، هدفاً ثانياً لهذا المهرجان، الذي يسعى القائمون عليه إلى وضع اليد على مكامن الخلل في المسرح الجامعي، ومعالجة الإشكاليات التي تعوق من تطوره وتقدمه، الذي سيعود بالنفع والفائدة على المسرح المحلي بشكل عام لرفد الساحة المسرحية بجيل شاب جديد قادر على إكمال المسيرة المسرحية لمن سبق من مبدعي المسرح المحلي وتأسيس قاعدة جماهيرية مسرحية تنطلق من الجامعة بالإضافة لتكريم المسرحيين الإماراتيين المتميزين، ممن كان لهم الأثر الواضح في دعم وتطوير الحركة المسرحية في الجامعات.

عروض

اختيار عروض المهرجان العشرة، تمت من قبل لجنة مشاهدة سبق أن حددت أعضاءها اللجنة المنظمة للمهرجان بعناية فائقة، وبحسب الزعابي، فقد كانت المنافسة بين الفرق الجامعية قوية، وقال، «لقد تم اختيار الأفضل من بينها، للمشاركة في فعاليات الدورة الثالثة من المهرجان، التي تشهد مشاركة كبيرة من مختلف جامعات الدولة». كما كشف الزعابي في حديثه عن أعضاء لجنة تحكيم المهرجان والتي تتكون من الفنان عبدالله راشد والفنان حافظ أمان والمخرج المسرحي عدنان سلوم والاديبة باسمة يونس والناقد المسرحي نواف يونس.

10 جوائز

تنقسم جوائز المهرجان إلى 10 جوائز وهي جائزة أفضل إخراج، وأفضل تأليف، وأفضل ممثل دور أول، وأفضل ممثلة دور أول، وأفضل ممثل دور ثان، وأفضل ممثلة دور ثان، وأفضل سينوغرافيا، وأفضل عرض مسرحي متكامل، بالإضافة إلى جائزة للجهد المتميز، كما ستقوم الوزارة بترشيح العمل الفائز للمشاركة ضمن المهرجانات الجامعية التي تقام في بعض الدول العربية.

عروض

الأحد عرض الافتتاح »مطب إعلاني«

الاثنين »البيت« و»اللوحة المخفية«

الثلاثاء »هارت مي أوت« و»ليتوانيا«

الأربعاء »الحفار« و»جثة على الرصيف«

الخميس »لا وقت للحب» و«ضوء.. مظلم«

الجمعة حفل الختام وعرض »روما تحترق«

 

 

المصدر:

  • الشارقة ـ غسان خروب
  • http://www.albayan.ae/

عن

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.