أخبار عاجلة

ندوة صحفية لأيام عبد الوهاب الجملي للمسرح الحرّ: جديد الدورة، عرضين أولين ..فيلم توثيقي و آخر موسيقي

 

ليس مجرد تكريم، ولا يمكن أن يكون ذكرى عابرة “عبد الوهاب الجملي” وأيّامه للمسرح الحرّ مشروع حيّ وسيظل مادام هناك من آمن به وعاش خيباته وخبِر مختلف تقلبّات الدهر ضدّه، وقد انعقدت الندوة الصحفية المخصصة لهذه التظاهرة يوم أمس الجمعة 11 أفريل

للتعريف بالبرنامج وإعطاء فكرة عن جديد الدورة الثالثة. بعد التعريف بالبرنامج ومختلف المسرحيات المشاركة طيلة خمسة أيام من العروض تطرق الممثل الشاذلي العرفاوي والمشرف حاليا على هذه التظاهرة في دورتها الثالثة بأنه سيقع لأول مرة انعقاد ندوة فكرية فيها مداخلتين حول الشخصية “الموسوعيّة” ، على حدّ وصفه، للمخرج والكاتب المسرحي عبد الوهاب الجملي.

أهمية التوثيق المسرحي
العرفاوي تعرض أيضا إلى مسألة توثيق «لجيلنا» وطرح لمجموعة من التساؤلات تهم الشأن الثقافي وهي عن تأريخ وتوثيق « لتاريخنا الشخصي» بما أن الأجيال السابقة قد كانت وراءها مجموعة من النقاد والصحفيين الذين دعموهم وعرفوا بإنتاجاتهم المسرحية، هذا بالاضافة إلى أن الندوة ستُسجّل.

وعن الفيلم الذي سيكون في عرض الافتتاح ويتناول مرحلة من تاريخ عبد الوهاب الجملي تحدث بهرام العلوي المخرج وقال إنه فيلم من نوع التوثيقي التعبيري كل أحداثه مرتبطة بالجملي في السنوات الأخيرة من حياته تحديدا من 2007 إلى 19 أكتوبر 2011 .

وقال إن مشروعه هذا توقف لمدة ستة أشهر بعد وفاة الراحل (الأربعاء 19 أكتوبر 2011 ) وفيه رصد مختلف تصريحاته كما اعتمد على تقنية ثلاثية الأبعاد فبعد وفاة الجملي بقي ما يشبه طيفه الذي سيحمل للغائب ما حدث من بعده من تطورات..

لكن بهرام العلوي قال ان عرض الافتتاح سيكون فيه الفيلم غير مكتمل تماما بما أنه يتطلب مزيدا من العمل على المستوى التقني.

المشاريع المستقبلية للتظاهرة
ومن بين مخططات القائمين على أيام المسرح الحرّ قال الشاذلي العرفاوي هناك إمكانية لتدويل المهرجان وذلك بجلب فرق من الخارج من نفس جيل الراحل ومحاولة جلب عروض أولى أيضا تنقل المهرجان إلى مسقط رأس الراحل أي القيروان كذلك أعلن المندوب الجهوي للثقافة بتونس محمد الهادي الجويني أنه سيقع تخصيص فضاء لجمعية أيم المسرح الحرّ كما أن النية تتجه نحو نشر مختلف إنتاجات الجملي المسرحية من بينها مسرحيتي “أهل الهوى” و”مُجيرة حبّ” كذلك مقتطفات من “ريشارد الثالث” بالاضافة إلى كتاباته القصصية والشعرية.

 

 

بقلم: راضية عوني

 

http://www.lemaghreb.tn/

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The maximum upload file size: 50 ميغابايت.
You can upload: image, audio, video, document, interactive, text, archive, other.
Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: حقوق النشر والطبع محفوظة