مواهب شبابية تعيد الحياة لخشبة المسرح

 

 

 

اضطر  المسرح المستقل منذ نشأته إلى البحث عن أفكار وأشكال جديدة من أجل تأكيد ذاته وإضفاء شرعية لوجوده والبحث عما لم يتطرق إليه الآخرون.

وقال مخرج فرقة “أتليه المسرح الصغير” شادي الداني لـ”نبض الشارع” إن من التحديات التي تواجه المسرح المستقل “أن تعقد تدريبات على مدى شهرين من أجل تقديم العرض ليلة أو ليلتين، ثم تقعد على باب الله إلى أن تجد فرصة جديدة” في حين أن هناك العديد من المسارح المقفولة التي لا تشهد أي نشاط فني.

وقال إن المنافسة كانت في السابق بين القطاع العام والقطاع الخاص ما كان يصب في مصلحة المسرح المستقل، لكن عندما اختفى القطاع الخاص لم تعد هناك أي منافسة، حسب تعبيره.

مزيد من التفاصيل في التقرير التالي لقناة “الحرة”: http://youtu.be/lG9ApcTscQc

 

 

http://www.alhurra.com/

عن

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.