الفائزون في “الأيام”: المهرجان مدرسة المسرح الإماراتي

 

جاءت مناسبة فوز عدد من المسرحيين والكوادر الفنية في مهرجان أيام الشارقة المسرحية في دورته الرابعة والعشرين وتنافس على جوائزها 8 عروض مسرحية، لتعطي زخماً جديداً للحراك الفني المسرحي في الدولة، وكان للتوصيات التي تمخضت عن قرارات لجنة التحكيم وهي تقرأ الأعمال وتتشاور لفرز الجوائز، ما يمكن اعتباره قرارات مهمة، لا سيما وهي توصي بتخصيص جائزة للأزياء وأخرى للديكور في الدورات اللاحقة للمهرجان، من جهة أخرى عبر الفائزون عن سعادتهم بالجوائز التي حصلوا عليها، كما شكروا المهرجان الذي منحهم فرصة اختبار مواهبهم الفنية، في كل التخصصات من تمثيل وإضاءة وإخراج، ووعدوا بأن يكون مثل هذا الفوز المحفز على استكمال مسيراتهم الفنية وأن يوجه طاقاتهم إلى مزيد من التفاني والإصرار والمثابرة على التجويد الفني .
عدّ الفائزون المهرجان، المدرسة التي تعلموا فيها أسس المسرح والأم التي احتضنت كل الفنانين الإماراتيين بفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ورعايته الدائمة للمسرحيين الإماراتيين .
أعربت الفنانة العمانية سميرة الوهيبي عن سرورها بهذا الفوز، وقالت: “للمرة الأولى أحصل على جائزة الفنان العربي المتميز، وقد تعودت من قبل أن أحصل على جوائز في التمثيل، ومثل هذا الفوز سوف يدفعني للمشاركة في أعمال قادمة متميزة” وأكدت سعادتها بالعمل مع فرقة بني ياس .
ورأى مبارك ماشي الفائز بجائزة أفضل إخراج عن عرض “أوركسترا” من إنتاج مسرح خورفكان هذا الفوز إنجازا للمسرح الإماراتي، كما شكر مسرح خورفكان على هذه الفرصة، والجهود التي بذلها أعضاء الفرقة وبالأخص عادل الجوهري على دعمه العمل .
من جهته عبر خالد بشير الفائز بجائزة أفضل إضاءة عن عرض “أوركسترا” عن سعادته بالفوز، كما شكر فريق عمل المسرحية وأعضاء لجنة التحكيم الذين كان قرارهم موضوعياً وقدم له حافزا على الاستمرار وبذل جهد أكبر في تنفيذ واحترام هذا الفن الذي يعد جزءاً لا يتجزأ من سينوغرافيا العرض المسرحي .
هيفاء العلي التي فازت بجائزة أفضل ممثلة واعدة عن دورها في مسرحية “ماكبث” للمسرح الحديث أهدت الجائزة للمخرج إبراهيم سالم ودوره البارز في توجيه الممثلين على الخشبة .
عبدالله نبيل الفائز بجائزة أفضل ممثل واعد عن دوره في مسرحية “سمرة وعسل” لمسرح دبا الحصن من تأليف وإخراج عبدالله زيد، وهي المرة الثانية التي يحصل فيها على هذه الجائزة الأولى خلال الدورة الثالثة والعشرين من المهرجان في العام الفائت، عبر عن فرحه بهذا الفوز الذي سيدفعه للاستمرار في التمثيل والاحتراف في المستقبل .
وقال عبدالله زيد رئيس فرقة دبا الحصن وكاتب ومخرج مسرحية “سمرة وعسل” لفرقة دبا الحصن والفائز بجائزة أفضل عرض متكامل: “الفرحة عارمة، وأنا سعيد بتزامن فوزنا مع اختيار الشارقة عاصمة للثقافة الإسلامية، التي هي احتفالية لنا جميعا، وتقدير لإمارتنا الحبيبة، وتتويج لجهود صاحب السمو حاكم الشارقة” .
مرعي الحليان الفائز بجائزة أحسن ممثل دور أول عن دوره في مسرحية “الحصالة” قال: “بعد هذه التجارب الطويلة في المسرح، وفي التمثيل بشكل خاص، يشعر المرء بأن رؤاه المسرحية واختياراته الفنية توقفت عند حد معين، أو أنه لم يعد يستطيع أن يبدع ويتجاوز ما قدمه من قبل، لكنّ هذه الجائزة جاءت لتؤكد لي أن اختياراتي في فهم الشخصية وتشريحها ثم تجسيدها الفني على الخشبة ما زالت صحيحة، وأنا فرح فعلا لأنه تكريم لي في أهم جانب في حياتي المسرحية وهو جانب التمثيل” .
محمد الغص الفائز بأحسن ديكور عن مسرحية “الغافة” لفرقة مسرح رأس الخيمة، كانت فرحته كبيرة، وأكدت له الجائزة أنه يسير في الاتجاه الصحيح، وأن الجهد الذي بذله لا بد أن يجد تقديره، وقال: “لقد حاولت أن أقدم رؤية بصرية بديكور يتناسب مع مضمون العرض وطبيعة الشخصيات، وشكل الإضاءة، لكي يكون الشكل معبراً عن الطرح الدرامي للمسرحية، إن الفوز بهذه الجائزة مسؤولية كبيرة تضعني أمام تحدي الحفاظ على هذا المستوى، بل وتجاوزه إلى مستوى أحسن، وتدفعني إلى الاجتهاد أكثر، فأنا لا أريد أن أتوقف عند هذا الحد، ولكنني أعمل للمستقبل، لمستقبلي ومستقبل المسرح الإماراتي، وعندما تكون الجائزة في إطار أيام الشارقة المسرحية فإن قيمتها مضاعفة، لأنها هي المهرجان الأكبر والأهم في الساحة المسرحية الإماراتية .
محمد مال الله الفائز بجائزة أحسن مؤثرات صوتية عن مسرحية “لو باقي ليلة” أرجع الفضل في حصوله على هذه الجائزة إلى الثقة التي وضعها فيه مسرح دبي الشعبي، وثقة المخرج أحمد الأنصاري الذي أصر على أن يشارك في هذا العرض، ما حفزه على بذل أقصى ما عنده لتقديم مؤثرات صوتية تترجم الحالات النفسية للشخصيات .
وأكد مال الله أن مهرجان أيام الشارقة هو المدرسة التي تعلمنا فيها وتربينا ضمنها على أدق تفاصيل العملية المسرحية، وهو الأم التي احتضنت كل الفنانين المسرحيين الإماراتيين، والفوز بجوائزه حلم يراود كل واحد منهم، وعبر عن ارتياحه لهذا الفوز، وهذا التكريم من طرف صاحب السمو حاكم الشارقة، لأنه هو أبو المسرح والداعم الأول للمسرحيين في كل ما يقومون به

 

 

http://www.alkhaleej.ae/

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.