إنطلاق مهرجان الدوحة المسرحي الجمعة

 

 

 

تنطلق فعاليات مهرجان الدوحة المسرحي 2014 مساء بعد غد الجمعة على مسرح الدراما بكتارا بمشاركة 8 عروض مسرحية تتنافس على جوائز المهرجان وهي مسرحيات “الجنرال ، رحلة حنظلة ، اللوحة ، قصة حب بحرية، اللظى، أم السالفة، الخلخال، العرس الدموي”.
وكشفت اللجنة المنظمة للمهرجان خلال مؤتمر صحفي عقد هنا اليوم بفندق الريتز كارلتون، عن التفاصيل النهائية للمهرجان بحضور الفنان سعد بورشيد مدير المهرجان والسيد خليفة الهيل مدير إدارة العلاقات العامة والاتصال بوزارة الثقافة والفنون والتراث، والدكتورة هدى النعيمي رئيسة لجنة الندوات والدكتورة الهام بدر السادة رئيس اللجنة الإعلامية .


ويتضمن حفل الافتتاح تقديم عرض مسرحي وأوبريت فني، كما سيشهد تكريم عدد من رواد المسرح في مقدمتهم الراحل هلال محمد الذي تم إبلاغه بتكريمه قبل وفاته، وسنان المسلماني وخالد عبدالكريم.
وفي بداية المؤتمر الصحفي، قال سعد بورشيد مدير المهرجان، إن وزارة الثقافة حريصة على تقديم نسخة استثنائية لمهرجان الدوحة المسرحي.. مؤكدا أن الحراك المسرحي لن يتوقف بانتهاء أيام المهرجان ولكن تداعياته ستكون إيجابا على الحركة المسرحية حيث هناك رغبة جادة لعرض الأعمال الفائزة والمميزة بالمهرجان في أوقات ومناسبات لاحقة طوال العام وبدعم من الوزارة.


وأضاف أن المهرجان الذي يرتكز على جذور عريقة منذ انطلاقته في 1978 وعودته مرة أخرى في الثمانينات وصولا للصورة التي عاد بها قبل عامين.. لافتا إلى أن المسئولين حاليا يعملون على جهد السابقين، خاصة أن لجان المهرجان المختلفة تعمل منذ فترة طويلة، وأن النسخة الحالية تحظى بزخم إعلامي كبير على صعيد الإعلام المرئي والمسموع والمكتوب ومواقع التواصل الاجتماعي، الأمر الذي سينعكس إيجابا على إقبال الجمهور على العروض وانتشار المهرجان خليجيا وعربيا.


وأوضح أن حفل الافتتاح سيكون مفاجأة وسيتم لأول مرة بالمهرجان مرور الضيوف ونجوم المهرجان عبر السجادة الحمراء، وتتطرق الى التعديلات التي شهدتها اللائحة التنظيمية للمهرجان، التي جعلت قبول العروض بالمشاهدة، وأصبحت كل العروض المشاركة داخل المسابقة الرسمية، وفتحت الباب أمام شرائح مختلفة لنيل الجوائز وزادت عدد الجوائز بعد تحويل جائزة السينوغرافيا لخمس جوائز. وعدم قبول النصوص التي ترفض من قبل لجنة الرقابة .

 

http://www.al-sharq.com/


 

عن

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.