8 عروض قوية تتنافس على جوائز المهرجان

 

تترقب الأوساط المسرحية في الإمارات غداً انطلاق العروض المتنافسة على جوائز الدورة الحالية من مهرجان أيام الشارقة، وقد وقع الاختيار هذا العام على ثمانية عروض دخلت المنافسة هي: مسرحية “الحصالة” من إخراج وتأليف المسرحي الشاب محمد صالح الذي فاز فيما مضى بجوائز في الإخراج في أيام الشارقة المسرحية، وجائزة مسابقة النص المسرحي، وكل ذلك يؤهله لأن يكون عرضه أحد العروض المرشحة للفوز بالجوائز في هذه الدورة، خصوصاً أن “الحصالة” من إنتاج فرقة مسرح بني ياس العريقة النشيطة التي كان لها حضور دائم في أيام الشارقة المسرحية، وفي مهرجان دبي لمسرح الشباب، وفيها طاقات تمثيلية وفنية جيدة، أما العرض الثاني فهو “القبض على طريد الحادي” للكاتب المسرحي المعروف ممدوح عدوان، صاحب مسرحيات “المخاض”، و”محاكمة الرجل الذي لم يحار”، و”كيف تركت السيف”، وغيرها الكثير مما كتبه عبر تاريخه الطويل مع المسرح، فهو صاحب رؤية درامية تعتبر معطى جاهزاً لكل مخرج يتصدى لمسرحياته، وسيتولى إخراجها محمد السليطي لفرقة مسرح العين الذي يعود بعد انقطاع بسبب قلة الدعم المادي، وهو مسرح عريق عاصر النهضة المسرحية الإماراتية وكان له سهم فيها، ويمكن أن تكون هذه العودة حافزاً لهذه الفرقة لتقديم عرض متميز .
العرض الثالث هو “مكبث” لشكسبير وهو من إخراج الفنان القدير إبراهيم سالم الذي يتحدى نفسه في هذه المغامرة الجادة مع أعرق وأعمق كاتب مسرحي، لا تزال نصوصه الأدبية تلهم المخرجين في كل العالم لتقديم الجديد، ويزداد التحدي عندما يغامر إبراهيم سالم بإعطاء البطولة لممثلين جدد، لكي يحفز مواهبهم ويدفعهم للإبداع، وهي إحدى الميزات الإخراجية لهذا المخرج المربي الذي يسعى لإعداد الأجيال المسرحية المقبلة، وكذلك لفرقته “فرقة مسرح الشارقة الحديث” المغامرة دوماً، ومن المؤكد أن هذا العرض لن تخطئه الجوائز، أما العرض الرابع فهو “لو باقي ليلة” من تأليف مرعي الحليان، وهو أحد نجوم المسرح الإماراتي، وكاتب متميز حققت نصوصه المسرحية جوائز في مسابقة النص المسرحي، كما حققت عروض نصوصه نتائج كبيرة، في أيام الشارقة وغيرها، وكان من آخرها مسرحية “يوميات علول”، التي بهرت المشاهدين في الدورة الماضية من الأيام، وأما مخرج العمل فهو أحمد الأنصاري صاحب التاريخ الطويل في الإخراج، والذي يشكل مع الحليان ثنائيا متفاهماً ومتواصلاً، وسيكون لأبناء شباب فرقة مسرح دبي الشعبي بما تعلموه على يد الفنان القدير عبدالله صالح رئيس الفرقة دور حاسم في نجاح المسرحية وحصولها على نتائج جيدة في هذه الدورة . 
العرض الخامس هو “طقوس الأبيض” من تأليف الفنان المسرحي القدير محمود أبو العباس صاحب التاريخ الفني الطويل تمثيلاً وإخراجاً وتأليفاً الذي يقدم في درامياته الكوميديا السوداء، وسيكون للمخرج المغامر محمد العامري رؤيته الخاصة لهذه المسرحية التي يمزج فيها كعادته بين الإيقاع والغناء والأجواء الأسطورية، مشتغلاً على البعد البصري في الديكور والسينوغرافيا، ليقدم عرضاً مركبًا متناغم العناصر لأقدم فرقة مسرحية في الدولة، فرقة مسرح الشارقة الوطني، التي تتوافر على طاقات من كل الأجيال المسرحية في مقدمتها الفنان القدير أحمد الجسمي .
العرض السادس “أوركسترا” من تأليف حميد فارس وإخراج مبارك ماشي لفرقة مسرح خورفكان وهي واحدة من أعرق الفرق المسرحية في الدولة تأسست سنة ،1988 وقد ظل نشاطها متواصلاً، وظلت حاضرة في مهرجان أيام الشارقة، والمخرج مبارك ماشي وإن لم يكن له تواجد إخراجي سابق في الأيام إلا أنه حاضر في مهرجان الإمارات لمسرح الطفل ومهرجان المسرح المدرسي .
العرض السابع هو “الغافة” من تأليف محمد الضنحاني، وإخراج حسن رجب، صاحب التاريخ الإخراجي الطويل وأحد أهم المخرجين الإماراتيين والخليجيين، ويمتلك رجب رؤية إخراجية متميزة تحاول المزج بين عروض الفرجة والعروض الجادة، فتقدم المتعة والفكرة، والعرض من إنتاج فرقة مسرح الفجيرة التي تتوافر على طاقات تمثيلية شابة ستسهل مهمة حسن رجب، وتجعله يكرس جهوده لبقية عناصر العرض، وكل ذلك يجعل هذا العرض مرشحاً للمنافسة على جائزتي العرض المتكامل والإخراج، أما العرض الثامن فهو “سمرة وعسل” من تأليف وإخراج عبدالله زيد، وهو مسرحي متعدد المواهب يمثل ويخرج ويكتب، وقد أعطى وجوده على رأس فرقة مسرح دبا الحصن انتعاشة ونشاطاً متواصلاً لهذه الفرقة التي دأبت على أن تقدم الوجوه الجديدة إلى الساحة المسرحية، ويعد عبدالله زيد من أكثر المخرجين الإماراتيين استحضاراً للأجواء والبيئة التقليدية في عروضه .

جوائز المهرجان

جائزة أفضل عرض مسرحي، جائزة أفضل تأليف، جائزة أفضل إخراج، جائزة أفضل ممثل دور أول، جائزة أفضل ممثل دور ثان، ، جائزة أفضل ممثلة دور أول، جائزة أفضل ممثلة دور ثان، جائزة أفضل أفضل ديكور، جائزة أفضل إضاءة، جائزة أفضل مؤثرات صوتية وموسيقية، جائزة أفضل ممثل واعد، جائزة أفضل ممثلة واعدة، جائزة الفنان المتميز من غير أبناء الدولة .

اللجنة العليا المنظمة لأيام الشارقة المسرحية

عبدالله محمد العويس – رئيساً، أحمد محمد بورحيمة – مديراً، إسماعيل عبدالله – عضواً، أحمد الجسمي – عضواً، يحيى الحاج – عضواً، محمد جمال – عضواً – رئيس اللجنة الفنية، محمد القصير – عضواً – رئيس اللجنة المالية، عائشة العاجل – رئيسة للجنة الإعلامية، حسن جاسم – رئيساً للجنة العلاقات العامة، عصام أبو القاسم – رئيساً للجنة المجال الفكري، حسين مصطفى – رئيساً للجنة السكرتارية، منال السويدي – رئيسة للجنة المطبوعات .

لجنة اختيار العروض المشاركة

خليفة العريفي – رئيساً “البحرين”، عبدالرحمن المناعي – عضواً “قطر”، علي جمال – عضواً “الإمارات”، وليد الزعابي – عضواً “الإمارات”، يحيى الحاج – عضواً “السودان” .

لجنة تحكيم

سامي الجمعان “السعودية”، زيد خليل “الأردن”، موسى آرتي “الكويت”، جمال مطر “الإمارات”، جعفر القاسمي “تونس” .

 

 

الشارقة – محمد ولد محمد سالم:

http://www.alkhaleej.ae/

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.