“أيام الشارقة” تقرأ موقع المسرح العربي في العالم

 

تتواصل الاستعدادات، لإطلاق الدورة الرابعة والعشرين من مهرجان أيام الشارقة المسرحية الذي تنظمه إدارة المسرح في دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة برعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في الفترة من 17 إلى 27 مارس/آذار المقبل .
وقال أحمد بورحيمة مدير إدارة المسرح في الدائرة مدير المهرجان: “إن اللجنة العليا المنظمة للمهرجان أعدت برنامجاً ثقافياً متنوعاً ينشط منذ اليوم الأول للمهرجان ويغطي مختلف قضايا وأسئلة المسرح، لقد باتت أيام الشارقة المسرحية من أهمّ الفعاليات الثقافية التي تنظم في المنطقة وأصبحت مناسبة يحرص الجميع على حضورها والتفاعل مع أنشطتها، وتعمل دائرة الثقافة والإعلام من دورة لأخرى على تطويرها وزيادة ألقها بالمزيد من الفعاليات” .
وأشار بورحيمة إلى أن إدارة المهرجان أعدت أكثر من عشرين فعالية إلى جانب العروض والندوات التطبيقية والتكريمات السنوية، تمزج المسرح بالسينما والشعر والموسيقى والتشكيل ويشارك جميع ضيوف المهرجان في إثراء هذا البرنامج المتنوع .
أما الملتقى الفكري المصاحب للمهرجان فيرصد في هذه الدورة العلاقة بين المسرح العربي والعالم، من خلال التعرف إلى موقع المسرح العربي في ذاكرة المسرح في العالم من حولنا، وفيما لو كان لهذا المسرح أي دور في تعريف الآخر بالثقافة العربية .
ولفت بورحيمة إلى أننا بحاجة إلى أن نعرف ونحدد أين نحن، وما تأثير ما نقدمه من نصوص وعروض وتجارب لدى سوانا وفيما لو كانت معروفة أو مجهولة .
وذكر بورحيمة أن الملتقى يناقش هذه العلاقة استناداً إلى محاور عدة تتعلق بالترجمة وبرامج التبادل المسرحي والورش التدريبية والابحاث التاريخية، مشيراً إلى أن إدارة المهرجان ستصدر بالتزامن مع الملتقى الكتاب الخاص بالدورة الماضية من الملتقى وكانت تحت عنوان “أي دور للمسرح العربي في اللحظة الراهنة”؟

 

http://www.alkhaleej.ae/


عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.