عبدالله يعلن مشروع تنمية المسرح المدرسي

كشفت الهيئة العربية للمسرح النقاب عن مشروعها لتنمية المسرح المدرسي الذي سيتم تنفيذه في عام 2015 – 2016.

بمبادرة سامية من حاكم الشارقة الرئيس الأعلى للهيئة العربية للمسرح الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، سيتم إطلاق مشروع التنمية المسرحية انطلاقا من المسرح المدرسي، أي العودة إلى هذا المنبع.
في هذا الصدد، قال الأمين العام للهيئة العربية للمسرح الكاتب المسرحي إسماعيل عبدالله إن سمو حاكم الشارقة تفضل بمد أياديه البيضاء من أجل دعم هذا المشروع الاستراتيجي ليكون الرافعة لمشروع المسرح العربي.
وأضاف عبدالله ان الهيئة باشرت العمل مع المسرحيين العرب المتواجدين والمشاركين في المهرجان العربي للمسرح في دورته السادسة، من أجل وضع التصورات لتنفيذ هذه التوجيهات بالسرعة الممكنة، إذ حدد لها حاكم الشارقة عاما كاملا لإنجاز هذا المشروع بوضع تصوراته النهائية حتى يبدأ تنفيذ المخطط في عام 2015 – 2016.
واشار إلى إطلاق ملتقيات ثلاثة، الأول بعنوان «المسرح المدرسي أساس التنمية المسرحية»، وسيدعى له المسؤولون عن نشاط المسرح المدرسي في وزارات التربية والتعليم في العالم العربي، وسيعقد في الشارقة يومي الأحد والاثنين 2 و3 مارس المقبل، إذ سيقدمون أوراقهم على حدة لتشخيص الحالة في المسرح المدرسي في كل دولة، ومن ثم انتظار مشروع كهذا في المستقبل.
وسيتم عقد ملتقى عربي ثان للمسرح المدرسي على مستوى الخبراء، فهناك تجارب مهمة على المستوى العربي كالتجربة التونسية والمغربية والأردنية والمصرية والكويتية، وسيعقد من 31 مايو إلى 2 يونيو المقبلين، وسيصار إلى ذلك تشكيل لجنة تنفيذية لمشروع تنمية المسرح المدرسي نهاية يونيو 2014.
وبعدها سيعقد ملتقى دولي للمسرح المدرسي 1 و2 سبتمبر 2014 بالشارقة، وسيدعى إليه هيئات وأطراف دولية مع اللجنة الدولية ومن يلزم من الخبراء العرب، لوضع التصور النهائي لاستراتيجية المشروع، ولوضع الخطط العملية للمشروع التي ينبغي تنفيذها عام 2015-2016.
وزاد عبدالله ان هذه الملتقيات الثلاثة ستتوج بعقد المؤتمر العربي للمسرح المدرسي خلال ديسمبر 2014، برعاية وحضور حاكم الشارقة، وبمشاركة وزراء التربية العرب وهيئات اليونيسكو والألسكو لإعلان خطة العمل.

 

فادي عبدالله

http://www.aljarida.com/


عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *