عزت العلايلي: لم أعتزل.. لكن لا يوجد سينما أو مسرح أو تليفزيون

قال الفنان عزت العلايلي إنه لم يفكر في الاعتزال كما تردد، مشيرًا إلى أن الكلام عن اعتزال الفنان مرفوض وغير منطقي خاصة إذا كان يستطيع العطاء ولديه خبرات يمكن للأجيال الجديدة الاستفادة منها بشرط اختياره للأعمال التي تناسب مراحل عمره المختلفة.

وأوضح «العلايلي» أنه اقتصر التمثيل خلال الفترة المقبلة على الأعمال التي تهتم بالأسرة المصرية والمشاكل التي تعانيها في الفترة الحالية،رافضا فكرة اعتزال الفنان.

وعن رأيه في السينما المصرية حاليا قال “السينما تمر حاليا بأسوأ مراحلها وتعتبر متوقفة بسبب الاوضاع السياسية والأمنية المضطربة في البلاد”مطالبا الجميع بالتكاتف والعمل من أجل إخراج هذه الصناعة المهمة من كبوتها ومأزقها.

وطالب منتجي الأفلام بضرورة التدقيق في الأفكار التي ينتجونها وأن يتقوا الله فيما يقدمون للجمهور، قائلا “الفن ليس مجرد كذب على العقول وتزييف للحقائق”.

وشدد على ضرورة توفير السلام الاجتماعي للمواطن خاصة في ظل حالة الفوضى التي تعيشها البلاد حاليا،مؤكدا أن الفن لا يمكن أن يؤدي دوره في ظل هذه الاوضاع لأن الفنان جزء من المجتمع يؤثر ويتأثر ولا يمكن لأعظم فنان ان يعطي في ظل هذه الظروف الصعبة .

وعن رؤيته للمسرح حاليا قال “لم يعد هناك اليوم إقبال على المسرح فالمسرح يعمل ليومين في الأسبوع فقط ولم يعد يقدم المستوى المطلوب.

http://www.almasryalyoum.com/

عن

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.