أخبار عاجلة

جمال اللهو: مهرجان الكويت للمونودراما ينطلق في مارس

أكد جمال اللهو معد كتاب الفنان عبدالحسين عبدالرضا، أن المهمة لم تكن سهلة، بدءاً من تكليفه مع زميله حمد الرقعي بإعداد إصدار ضخم يليق بمكانة الشخصية المكرمة في الدورة السادسة لمهرجان الفجيرة الدولي للمونودراما.

وأشار إلى أن التكليف جاء من قبل رئيس المهرجان محمد الضنحاني ومدير المهرجان محمد الأفخم، وكانت المهمة كبيرة وصعبة، خصوصاً أن الفترة الزمنية المتاحة لإنجازه لا تتجاوز الشهر الواحد، وقد تزامن ذلك مع الانشغال بالدورة الرابعة عشرة لمهرجان الكويت المسرحي، ولكنه استطاع بالعمل الدؤوب أن ينجز هذا الكتاب، وتتم طباعته وإرساله إلى إدارة المهرجان قبل ثلاثة أيام من انعقاده.
وتابع حديثه بأن الكل أشاد بهذا الكتاب، مع استقبال حافل له بكل مفردات الدعم من قبل الفنان عبدالحسين، ما كان له الأثر البالغ في التحفز على بذل المزيد من الجهد لتقديم الأفضل، مبيناً أن الإصدار نجح بدليل الإطراءات التي المتتالية عليه كل يوم.
المونودراما

ومن جهة أخرى، تحدث اللهو عن مهرجانه الخاص بالمونودراما، وكفكرة راودته منذ عام 2003، بعد مشاركته ومتابعته للدورة الأولى لمهرجان الفجيرة الدولي للمونودراما، تلك التظاهرة الجديدة بين مهرجانات المسرح في المنطقة والشرق الأوسط، حيث حاول أن يطلق مهرجاناً للمونودراما في الكويت، بيد أن الظروف التي مرت بها البلد وكذلك الدول المحيطة، لم تكن مشجعة على إطلاقه، فحرص على متابعة الدورات المتتالية بالفجيرة.
وأكد أن ذلك المهرجان في الكويت سيقام بدعم من الأشقاء في مهرجان الفجيرة الدولي للمونودراما، ومن الفنانين الداعمين من بينهم الكاتب الكبير عبدالعزيز السريع والمخرج القدير فؤاد الشطي والفنان الرائع عبدالعزيز الحداد، إضافة إلى دور الصحافة الفنية، وعميد المعهد العالي للفنون المسرحية د. فهد السليم، الذي أكد وقوفه معه ومساندته، وكذلك وزارة التعليم العالي بموافقتها على إقامة عروض المهرجان على مسرح حمد الرجيب بالمعهد.
وزاد اللهو بأن المهرجان سيكون تحت عنوان “مهرجان الكويت للمونودراما”، وسينطلق في الرابع من مارس وينتهي في الثامن من الشهر نفسه، وهذه فرصة لدعوة جميع الفنانين المخضرمين والشباب للمشاركة في الدورة الأولى له، حيث سيكون رافداً ثقافياً جديداً ومكملاً لمهرجان الكويت المسرحي الداعم للشباب. وقد أرسل اللهو الكتب الرسمية واستمارة المشاركة للفرق المسرحية الأهلية والخاصة، وبانتظار الرد، حيث ستتضح الرؤية خلال الأسبوع المقبل، وإذا كان العدد أكبر فستتم الاستعانة بصالات عرض أخرى.
وأكد اللهو أنه الآن بصدد اختيار عملين من مهرجان الفجيرة بدورته الحالية، أحدهما أوروبي، والآخر عربي، بدعم من القائمين على مهرجان الفجيرة الدولي، على أن يتم انتقاؤهما بناءً على ما يراه الفريق الاستشاري من بينهم عبدالعزيز السريع ود. سليمان الشطي والصحافة الفنية والإعلاميين.
أما بشأن الجوائز، فأكد اللهو أن المهرجان خال من المسابقة والجوائز، شأنه شأن المهرجانات الدولية، فالصحافة والجمهور هما الحكم.
وكشف النقاب عن إدارته للمهرجان، مبيناً أنه سيكون معه في اللجنة المنظمة د. فاطمة إلياس (من السعودية) ومبارك المزعل وغيرهما، معلنا أن الفنان القدير عبدالعزيز الحداد سيكون الشخصية المكرمة في الدورة الأولى، لكونه من فناني المونودراما القلائل في عالمنا العربي، وسيتكفل بالمهرجان شركة مايندز للإنتاج الإعلامي.
وختم اللهو تصريحه متمنياً أن يحظى هذا النشاط بوقفة داعمة من قبل وزارة الإعلام والمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب.

 

فادي عبدالله

http://www.aljarida.com/


 

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The maximum upload file size: 50 ميغابايت.
You can upload: image, audio, video, document, interactive, text, archive, other.
Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: حقوق النشر والطبع محفوظة