أخبار عاجلة

8 بروك وستيمان وباندو مسرحياً

 

للعام الثالث على التوالي يواصل المخرج الأميركي بيتر بروك الجولة العالمية لعرضه “ناي مسحور”، وقد مرت الفرقة مع العرض في العشرات من المسارح في العالم وكانت أهم المحطات له في “مسرح باربيكان” في لندن و”لينكولن سنتر” في نيويورك، والعرض مقتبس عن رائعة موزار الأوبرالية.

وإذا يجدر التوقف عند عرض أو عرضين لهذا العام فلا بدّ من الحديث عن مسرحية “فاوست الأول والثاني” المقتبسة عن غوتيه لنيكولا ستيمان والتي كان لها وقعها الإبداعي والرائع في “مهرجان افينيون” ويُذكر ان مدة العرض كانت في حدود ثماني ساعات ونصف الساعة.
وكان لمرور الياباني الكبير تاماسبورو باندو في باريس سحره وتألقه بالعرضين: “جيوتّا” و”قصر زهرة الفوانيا” حيث يؤدي هو فيهما دورين نسائيين ولقد اشتهر باندو منذ نحو نصف قرن بتأديته لأدوار نسائية في مسرح الكابوكي الشهير، وقد خطف أنفاس مشاهديه بجمالية أدائه على خشبة مسرح “الشاتليه” في باريس.

 

 

 

http://www.almustaqbal.com/

 

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.