الوفد العماني يقدم «أوراق مكشوفة» على مسرح الصالة الثقافية اليوم

يقدم الوفد العماني عند الساعة السابعة من مساء اليوم مسرحيته التي بعنوان «أوراق مكشوفة» وهي من تأليف وإخراج عماد بن محسن الشنفري وذلك ضمن فعاليات مهرجان الخليج المسرحي الثالث لذوي الإعاقة على خشبة الصالة الثقافية مسرحية «اوراق

مكشوفة» والتي تتحدث عن مجموعة من الناس البسطاء اجتمعوا في مكتب أحد المسئولين لمتابعة قضاياهم العالقة في أدراج المؤسسة الحكومية بسبب انشغال المسؤول، وهؤلاء البسطاء كل واحد لديه موضوع وقضية مختلفة ولكن ما يجمعهم هو التأخير في الرد ومقابلة المسؤول الذي لا يجد موهد لهم مما يزيد من معاناتهم، وأثناء الانتظار للمقابلة يحدث مالا يتوقعه الجميع، زلزال قوي يهدم المكان، ويغلق الأبواب ويصبح الجميع محاصر بين اربعة جدران، فتضيع المناصب والألقاب ويتساوى الجميع ويبحث الكل عن مخرج لإنقاذ نفسه وتكتشف الاسرار ولكن هناك باب يرفض المسئول فتحه ليخفي الحقائق خلفه، فما سر هذا الباب؟
ولقد عرضت يوم أمس الأول مسرحية الوفد الاماراتي وكانت بعنوان «باب البراحة» وذلك في ثاني عروض المهرجان، حيث تدور أحداث المسرحية حول مجموعة مسنين يرفضون أن يتركوا دار المسنين التي تطل على البحر فيقومون بإخفاء مفتاح الدار عن الممرضة التي تحاول أن تقنعهم بالعدول عن ذلك لكن دون جدوى وذلك في قالب كوميدي ناقد وساخر للوضع الذي نعيشه كعالم ومجتمعات عربية.
وتعتبر مسرحية «باب البراحة» من الأعمال الإماراتية الكلاسيكية الخالدة في المسرح الاماراتي حيث اشتهرت قبل حوالي أكثر من عشر سنوات وذاع صيتها كما أنها عرضت لعدة مرات على التلفزيون.
«باب البراحة» من تأليف مرعي الحليان، إخراج مروان صالح، بطولة بدور الساعي، محمد الغفلي، عبدالله الشحي، عبدالله الصريم.
ومن جهة أخرى قال وكيل وزارة الشئون الاجتماعية بالإنابة ناجي الحاي عن المهرجان «بالنسبة لنا اقامة المهرجان في حد ذاته فرصة مهمة لاستمرار ذوي الاعاقة خاصة انها الدورة الثالثة من المهرجان، والجميل أن يندمج ذوي الاعاقة مع اقرانهم، ونحن حريصين على المشاركة في المهرجان والاستمرار في ذلك وأن نحرص على تفعيل دور ذوي الاعاقة في مثل هذه المهرجانات».
وتابع «حاولنا من خلال مشاركتنا أن نشرك أكبر عدد ممكن من المعاقين في نفس الوقت أن يكون هناك عمل يحقق جماهيرية ولكي يثبتوا أنهم قادرين على المنافسة وتقديم الأفضل، ونتمنى أن تستمر مثل هذه الفعاليات».
وبعد العرض أقيمت ندوة نقاشية حول مسرحية «باب البراحة» في مركز الفنون، حيث أدار الندوة الفنان عبدالله يوسف، وشارك فيها كل من مخرج العمل مروان عبدالله صالح، ومؤلفها مرعي الحليان.
وفي بداية الندوة قال الفنان عبدالله يوسف أن «العمل قدم قبل حوالي 14 سنة، فتقديم هذا العمل مرة أخرى يعد مسؤولية كبيرة وتحد جديد».
وأضاف أن «الجميل هو قدرة العمل على امتاع الجمهور بقالب كوميدي، وفريق العمل يستحق منا تصفيقا على جهده الواضح في العمل».
وقال مؤلف العمل مرعي الحليان إن «انضمام ذوي الاعاقة للعمل يساعدنا ويفتح لنا مجالات عديدة للعمل، وأوضح العمل أن الكلمة التي تقرأ وتجسد في عمل تبق مع الناس».
وتوجه المخرج مروان عبدالله صالح بدوره لشكر الممثلين الذين برزوا في العمل كعنصر أساسي بغض النظر عن عناصر العمل الأخرى واقتحم المجال الصعب والتحدي كان يكمن في تقديم العمل بعدما عرض واشتهر لسنوات طويلة».
وبالنسبة للمداخلات بدأها رشيد الغساني الذي شكر الجهة المنظمة للعمل، وقال «هذا المجهود يدفع الاخوة من ذوي الاعاقة أن يبرزوا مواهبهم وابداعاتهم، وأصبح المعاق يعبر عما يجول في خاطره، وأصبح انسان ناقل يرسل رسالة ويقدم خدمات للمجتمع».
ويستمر المهرجان حتى العاشر من ديسمبر الجاري وبالنسبة لبقية العروض تشارك دولة قطر بالعرض الخامس بمسرحية بعنوان «الحياة حلوة»، من تأليف منيه العون شريف، إخراج سلمان صالح المري، والعرض السادس تشارك به دولة الكويت بمسرحية «الوصية» من تأليف مشعل الموسى وإخراج يحيى عبدالرضا، أما الجمهورية اليمنية فتختتم العروض و تشارك بمسرحية «حصاد الجمر» وهي من تأليف عادل يحيى عبده الجرباني و إخراج علي سالم سبيت.
الجدير بالذكر أن المهرجان المسرحي الخليجي الثالث للأشخاص ذوي الاعاقة يتضمن تقديم سبعة عروض عروض بمعدل عرض لكل دولة من دول مجلس التعاون الخليجي بالإضافة لجمهورية اليمن، تقدم من الساعة 7-9 كل ليلة على خشبة مسرح الصالة الثقافية .
وتعقب كل عرض ندوة نقاشية حول العرض بين الجمهور والمختصين والمهتمين من رجال الصحافة والاعلام وستقام في مركز الفنون بالقرب من الصالة الثقافية.
وفي ختام المهرجان سيتم إعلان الفائزين بجائزة أفضل عرض مسرحي، أفضل تأليف مسرحي، أفضل إخراج مسرحي، أفضل ثلاث ممثلين وممثلات، أفضل سينوغرافيا وجوائز ترتأيها لجنة التحكيم، علما بأن رئيس لجنة التحكيم هو الفنان البحريني عبدالله ملك، وتتكون اللجنة من كل من الاستاذة كاملة بنت الوليد بنت زاهر الهنائي من سلطنة عمان، والاستاذة سميرة منير بارودي من لبنان، والاستاذة نرجس عباد من جمهورية اليمن، والدكتور جمال السيد حسين ياقوت من مصر.

 

سكينة الطواش

http://www.alayam.com

 

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *