تاريخ المسرح العراقي الفرق المسرحية العراقية في بغداد عبر مسيرة طويلة

تاريخ المسرح العراقي
الفرق المسرحية العراقية في بغداد عبر مسيرة طويلة

دراسة اكاديمية
عبد الحسين علوان 
ماجستير اخراج مسرحي – كندا

في دراستي السابقة التي تضمنت بحثا عن تاريخ المسرح العراقي والتي نشرت على صفحات مجلة المسرحيون العرب ، لم اتطرق بشكل تفصيلي عن نشاط الفرق المسرحية التي عملت في العراق منذ بزوغ النشاط المسرحي في العراق ، وقد وجدت من المناسب ان اكتب دراسة عن مسيرة تلك الفرق التي اسست لصورة المسرح العراقي التي نراها الان ، وساقوم باضافتها الى در استي السابقة لتكون مرجعا للباحثين ، واشكر الاخوة الفنانين الذين ساعدوني على اعداد هذا البحث واذكر منهم الفنان (مقداد مسلم والفنان طارق عبد الواحد ،والفنانة خولة شاكر، والفنان رسول عيدان ، والفنان المؤلف المسرحي حسين النجار) الذين لم يبخلوا عن تزويدي بما قد سجلته ذاكرتهم من معلومات عن نشاطهم المسرحي ونشاط فرقهم المرتبطين بها سابقا .
كما اني اعتمدت في بحثي على بعض المصادر التي سانوه عنها في نهاية البحث .
واعتذر عن عدم ذكر نشاطات بعض الفرق المسرحية الاخرى لعدم وجود المصادر ، وعدم توفر فرص الاتصال بالفنانين لغرض التذاكر معهم حول نشاطات فرقهم انذاك .
الدراسة :
لقد اعتمد المسرح العراقي في بداية نشأته على مايقدم من نشاط فني في المدارس ، حيث لم تكن هناك نشاطات لفرق مسرحية تذكر في الفترتين العثمانية والبريطانية من حكم العراق . 
وكان سكان بغداد يرتادون المقاهي لمشاهدة ( القصخون ) هو المعْلم الوحيد الذي كان موجودا انذاك ،وكان يتواجد فيه بعض المطربين من قراء المقام امثال (رشيد القندرجي ) وغيرهم من القراء ،وكان (مقهى سبع) في بغداد مخصص لعرض فصل من( القرقوز) حيث يقدم من قبل اشخاص ماهرين .

وتذكر المصادر التاريخية الى أنه في عام 1924 تم تأسيس اول فرقة تمثيلية بأسم ( جمعية التمثيل العربي ) الذي اشرف على تأسيسها (محمد خالص الملا حمادي) واخذ يعرض بعض المسرحيات التاريخية على المسارح ، ومن المسرحيات التي تم عرضها هي مسرحية (هارون الرشيد) ، الا ان العرض لم يحالفه النجاح وفشل .
ثم عَرض بعدها العديد من المسرحيات في بغداد وخارجها ، واخر هذه المسرحيات مسرحية (عائدة الشهيرة) على مسرح سينما الوطني سنة 1926 وتوقف بعدها نشاط هذه الفرقة.
وفي عام 1927 تألفت العديد من الفرقة التمثيلية بجهود الشباب الذين توعوا لهذا المشروع الفني منها( المعهد العلمي ،جمعية احياء الفن ،الفرقة العصرية ،الفرقة الشرقية) وخاصة بعد زيارة فرقة ( جورج ابيض ) المصرية للعراق عام 1926 ، واستمر هذا النشاط حتى عام 1931، وهناك مجموعة من الفنانين من مارس العمل المسرحي في المدارس امثال (فرقة حبزبوز وزميله ناصر عوني) حيث كانت تُعرض بعض المسرحيات الفكاهية الساخرة والهزليات الناقدة على مسارح المدارس كما كانت هناك( فرقة لدار المعلمين) عَرضت عدة مسرحيات منها (فتاة النخيل، والاستعباد) وغيرها ، كما وان هناك فرقة تمثيلية (لنادي التقدم من الشباب اليهودي في العراق) كانت تعرض بعض المسرحيات ذات الملابس والاكسسوارات المميزة، كما كانت هناك فرقة تمثيلية في (المدارس الجعفرية) تقدم بعض المسرحيات على مسرح مدرستها وهناك( فرقة مدرسة التفيض) التي عرضت عدة مسرحيات على مسرح مدرستها وعلى مسرح رويال سينما منذ سنة 1925 وكان كل من الفنان الراحل( حقي الشبلي والفنان فاضل عباس) من ابرز ممثلي هذه الفرقة .ونستعرض اغلب الفرق المسرحية التي تم تأسيسها في العراق ومارست العمل الفني معتمدين على المصادر التي سننوه عنها لاحقا .
ولغرض تسليط الضوء بشكل اوضح يمكن تقسيم فترة النشاط المسرحي في بغداد الى فترتين :
1-الفترة الاولى قبل عام 1963 ، ففي هذا العام الغيت الفرق المسرحية .
2- الفترة الثانية بعد عام 1964 ، ففي هذا العام صدر القانون الجديد رقم 166 لسنة 1964 وعلى ضوئه اعيد تشكيل الفرق المسرحية في بغداد، قسم منها حمل نفس التسمية السابقة .
1-الفترة الاولى :
1-الفرقة التمثيلية العربية : تأسست عام 1927 ومن مؤسسيها ( عبد الرزاق عبد الرحمن ، فاضل عباس .ولم تقدم اعمال تذكر .
2-الفرقة الوطنية..
تاسست سنة 1927 وكان يتولى ادارتها الفنان الراحل( حقي الشبلي) وكان من اعضائها من الممثلين المرحوم (عبدالله العزاوي ،فوزي محسن ،فاضل عباس ) فعرضت مسرحيات (جزاء الشهامة ،البرج الدموي ،في سبيل التاج)، وبعد سفر الفنان ( حقي الشبلي ) الى القاهرة، انتقلت رئاسة الفرقة الوطنية الى (عزيز علي ) ،فعرضت مسرحية (لولا المحامي) على مسرح سينما الوطني.. بعدها اختفت هذه الفرقة لكثرة الخسائر التي مني بها عزيز علي ولم تظهر الا في سنة 1936 فقد استغل اجازتها (صفاء الدين الحيالي) فعرض مسرحية (خطايا الوالد) على مسرح ملهى الاوبرا وعدة مسرحيات في قضاء خانقين في نفس هذه السنة ، وبعد هذه السنة لم يعد للفرقة اي نشاط يذكر. 
3-جمعية احياء الفن:
باشرت العمل سنة 1929 لغاية سنة 1932 ولم تعرض خلال هذه المدة سوى مسرحيتين (ماجدولين ،في سبيل التاج) على مسرح سينما الوطني، ثم اختفت هذه الجمعية وتفرق اعضاؤها. 

4-الفرقة العصرية :
تكونت الفرقة العصرية بادارة( الراحل حقي الشبلي) بعد عودته من مصر بعد سنة 1930 ، فعرض عدة مسرحيات منها (السلطان عبدالحميد ،يوليوس ،قيصر ،صلاح الدين الايوبي ،الحاكم بامر الله ،الصحراء ، عبد الستار 
العصفور في القفص وغيرها) على مسارح بغداد ومنها :
مسرح بغداد في الصالحية ، مقهى صفي الدين ) (ملهى الاوبرا ،
كما عرضت في( الموصل ،اربيل ،كركوك ،خانقين ،الحلة ،الديوانية) وغيرها ، وآخر حفلاته كانت على مسرح( الثانوية المركزية) ، وقد شارك مجموعة من الممثلين المصريين في بعض الفترات منهم (بشارة واكيم ،عبد اللطيف المصري ،محمد المغربي (زعرب بك) ،نعيمة المغربية ، نوري المصري) . 
5-فرقة المعهد العلمي التمثيل :
باشرت العمل المسرحي سنة 1928 برئاسة المرحوم (يحيى فائق)، وعرضت هذه الفرقة مجموعة من المسرحيات منها ، (فتح مصر ،ذي قار
العفاف ،ام عمش ،مصرع الزباء ،واقعة الطونة ،الزباء وعنترة) 
ومسرح مدرسة باب السيف على مسرح الثانوية المركزية، واحدى الكنائس 

6-الفرقة العربية الاولى :
تشكلت الفرقة العربية الاولى عام 1932
وانتقل اليها كافة اعضاء فرقة المعهد العلمي، ولذا فان الفرقة العربية هي امتداد لفرقة المعهد العلمي وكان ابرز اعضائها الفنان ( يحي فائق )
وقد عرضت هذه الفرقة عدة مسرحيات في بغداد والاعظمية 
والديوانية والفلوجة منها (الزباء ،عنترة والصحراء، واقعة الطونة ،الطبيب رغما عنه) .

7-الفرقة العربية الثانية :
وتعتبر امتداداً للفرقة العربية الاولى حيث انتقل مجموعة من الممثلين اليها من الاولى ، وعرضت عدة مسرحيات منها (جريمة الاباء ،الزباء ،السلطان عبد الحميد ،المهراجا ، وحيدة )على قاعات اربيل وكركوك والسليمانية وكفري والفلوجة والحلة والرمادي وقد مارست هذه الفرقة هذه الفرقة العمل المتواصل بدون انقطاع من عام 1933 حتى منتصف سنة 1936 .
8-الفرقة الشرقية :
باشرت هذه الفرقة عملها برئاسة( صبري شكوري)من سنة 1930 
لغاية سنة 1932 ،وعرضت عدة مسرحيات منها (واقعة الطونة ،دموع البائسة ،)على مسرح سينما العراق في الميدان، كما عرضت العديد من المسرحيات ، وفي اواخر سنة 1932 تم تغير اسم الفرقة الى (فرقة الرشيد) كما وعرضت العديد من المسرحيات في بعقوبة والحلة والناصرية منها (يوليوس قيصر ،واقعة الطونة ، الذبائح ، الهاوية ) ،.
9-فرقة بابل:
تأسست هذه الفرقة من قبل المرحوم( محمود شوكت) سنة 1934 ، الذي ترك الفرقة الشرقية بسبب خلافات فنية، وعرضت هذه الفرقةعدة مسرحيات على مسرح الثانوية المركزية ومسرح ملهى الاوبرا ومسرح ملهى الجواهري ، ودار السلام ) منها (مأتم الاعراس ،الاستعباد ،ابن الدلال ،خدمة . الهاوية ،طعنة في القلب ،الاعتراف ) 
وظل محمود شوكت يمارس عمله المسرحي الى ان تم له الاتفاق مع المرحوم عبد الله العزاوي ويحيى فائق بدمج ثلاث فرق بفرقة واحدة باسم (الاتحاد الثلاثي) فسافرت هذه الفرقة الى اربيل، وفي الموصل تفرقوا لعدم نجاح العمل ،لانهم لم يحسنوا أختيار المسرحيات التي تتناسب وطبيعة الجمهور في الموصل ، فسببت لهم الخسائر الفادحة .

10-جمعية انصار التمثيل: 
تشكلت هذه الجمعية على عام 1936 برئاسة المرحوم عبد الله العزاوي وقدمت اول انتاجها في المقدادية وبعدها سافرت الى كربلاء والديوانية . 
11-فرقة انوار الفن : التي أسسها( توماس حبيب ) ومن انتاجاتها (مجنون ليلى،وعبد الحمن الناصر ،والهارب ، وانتقام المهراجا ، ورصاصة في القلب) .
12-جمعية التمثيل والسينما : وتعتبر من الفرق التي اغنت الحياة المسرحية بانتاجاتها المتواصلة منها ( لقيط الصحراء ، ملاك الجحيم ، جريمة بلا عقاب ، قلوب للبيع ) واغلبها من تأليف احمد حمدي .
13- الفرقة الشعبية للتمثيل : التي تأسست عام 1947 وضمت الدفعة الاولى من طلبة معهد الفنون الجميلة فرع التمثيل ، اضافة الى عناصر فنية من الذين عملوا في الفرق السابقة ومنهم ( جعفر السعدي ، خليل شوقي ، عبد الستار توفيق ، ابراهيم جلال ، عبد الله العزاوي ) وكانت باكورة اعمالها عام 1948 مسرحية ( شهداء الوطنية ) اخرجها الراحل ابراهيم جلال والراحل عبد الجبار توفيق .
14- فرقة يحي فائق : بعد حل فرقة الاتحاد الثلاثي اتجه الفنان يحي فائق مع مجموعة من الفنانين لتأسيس فرقة جديدة باسم الفنان يحي فائق لدوره في الحركة المسرحية العراقية ، وقدمت الفرقة مسرحية (بيديا ) التي عرضت على مسرح صيفي مخصص لذلك في جانب الكرخ من بغداد .
15- فرقة الزبانية : اقتصر نشاط هذه الفرقة على التلفزيون ، حيث قدمت من خلاله التمثيليات التلفزيونية التي كان لها واقع عند العوائل العراقية ، ومن اعضائها 
( ناجي الراوي ، ناظم الغزالي ، فخري الزبيدي ، حامد الاطرقجي ، حميد المحل . 
16-فرقة المسرح الفني الحديث : وتأسست عام 1952 ، ومن مؤسسيها ( الفنان الر احل ابراهيم جلال ، يوسف العاني ،يعقوب الامين، عبد الرحمن بهجت ، مجيد العزاوي )وكان لها دور بارز وفعال في بناء الحركة المسرحية العراقية ، وقد ساهم في انتاجاتها العديد من المخرجين،ومن بينهم ( الراحل جاسم العبودي ، الراحل بهنام ميخائيل،الراحل قاسم محمد ،الراحل ابراهيم جلال ،بدري حسون فريد ، سامي عبد الحميد ، فاضل خليل ، الراحل فاروق فياض )، وقدمت عدة اعمال مسرحية منها ( عطيل لشكسبير ، الطبيب رغما عنه لمولير ، عودة المهذب ، ماكو شغل والمسرحيتان من تأليف يوسف العاني ، راس الشليلة ليوسف العاني ، تؤمر بيك ليوسف العاني ، ايراد ومصرف ليوسف العاني، المفتاح ليوسف العاني واخراج سامي عبد الحميد ، الرجل الذي تزوج امرأة خرساء ، النخلة والجيران لغائب طعمة فرمان ، واخراج قاسم محمد ، تموز يقرع الناقوس لعادل كاظم ، واخراج سامي عبد الحميد) .

فرقة المسرح الحر:تاسست عام 1954 ومن مؤسسيها ( جاسم العبودي ، قاسم محمد ، كارلو هارتيون ، شكري العقيدي )وقدمت مجموعة من الاعمال منه
1-مسرحية ثمن الحرية تأليف عمانؤيل روبلس واخراج الراحل جاسم العبودي .
2-مسرحية موتى بلا قبور من تأليف سارتر واخراج الراحل جاسم العبودي.
3-مسرحية البخيل تأليف مولير واخراج الراحل جاسم العبودي .
-فرقة 14/ تموز: التي تأسست عام 1959 وقد اسسها الفنان اسعد عبد الرزاق ، الراحل محمد علي هادي السعيد ، الراحل بهنام ميخائيل ، الراحل وجيه عبد الغني ، صادق علي شاهين ، قاسم الملاك ، اما اشهر اعمالها المسرحية فكانت مسرحية (الدبخانة ) التي قدمت على المسرح القومي في كرادة مريم عام 1960 قبل الغاء الفرق عام 1963 من تأليف علي حسين البياتي واخراج الفنان اسعد عبد الرزاق ، ومن بطولة الراحل (وجيه عبد الغني ، قاسم الملاك ، قاسم صبحي ، الراحل فاضل جاسم ، الراحل حاتم سلمان ) .
17-فرقة الفنون الشعبية للتمثيل التي تأسست عام 1956 وقدمت مجموعة من الاعمال منها: مسرحية ( كلنا بشر) من اخراج مهند الانصاري عام 1960 ، (كهوة طرف) عام 1960 من اخراج مهند الانصاري ، (ورطة) عام 1961 ومن اخراج مهند الانصاري ، (كاليغولا ) عام 1963 من اخراج الراحل ابراهيم جلال .
18-فرقة بغداد الفني :ومن مؤسسيها ( سعدون العبيدي ، عادل كاظم،الراحل فاروق فياض ، طه سالم ، جعفر علي ، ومن اعضائها ( فاروق أوهان ، الراحل بسام الوردي ، عادل التميمي ) ، ولاتوجد اعمال مسرحية تذكر للفرقة ، وحلت الفرقة وانقسمت الى فرقتين هما( فرقة مسرح اليوم وفرقة اتحاد الفنانين ) وسنأتي اليهما لاحقا . 
وكذلك( فرقة المسرح الجمهوري ، فرقة الشعلة ، فرقة المسرح العراقي ، فرقة شباب الطليعة)، وتعرضت معظم هذه الفرق الى الغلق، كما ان بعض عروضها اسدلت عليها الستارة قبل مشاهدتها من قبل الجمهور، الا ان فناني المسرح كانوا يجاهدون بشجاعة من اجل بناء المسرح العراقي .
وفي عام 1963 الغت الدولة كل اجازات الفرق التي كانت ممنوحة ، فظهرت في بغداد ظاهرة المجاميع الفنية ، وهي على شكل تكتلات هي اساس بقايا الفرق المسرحية التي تم حلها من قبل الدولة،حيث شكل الفنان خليل شوقي (جماعة المسرح الحديث ) التي حلت بعد ذلك واصبحت فيما بعد ( فرقة المسرح الفني الحديث ) ( وجماعة سمير أميس ) التي شكلها الفنان الراحل جعفر السعدي ، واصبحت فيما بعد ( فرقة المسرح الشعبي ) ،( وجماعة 14 / تموز ) التي اسسها الفنان اسعد عبد الرزاق واصبحت فيما بعد ( فرقة 14 / تموز للتمثيل ) . واعيد تأسيس الفرق بمسمياتها الجديدة بعد صدور قانون الفرق التمثيلية عام 1964 .
كما استغل بعض الفنانين مرحلة الغاء الفرق المسرحية ، واللجوء الى النوادي الاهلية المجازة رسميا واستغلالها لتقديم نشاطالت مسرحية من خلالها ، ومنها النادي الثقافي المسيحي للاخوية المريمية،حيث قُدمت مجموعة من الاعمال منها ، مسرحية (البخيل) ( لمولير ) ومن اخراج الفنان الراحل جاسم العبودي عام 1964 ، ثم قدمت مسرحية ( حيث وضعت علامة الصليب)،من اخراج الراحل الدكتور عوني كرومي عام 1964 ،ثم تلتها مسرحية ( تؤمر بيك ) تأليف الفنان يوسف العاني ومن اخراج لطيف حسن عام 1964،ثم تم عرض مسرحية( زواج بالاكراه ) (لمولير ) واخراج لطيف حسن عام 1964 ، وجميع تلك العروض عرضت على مسرح النادي المذكور .
كما لعبت ( فرقة الصداقة التي شكلها المركز الثقافي السوفيتي في بغداد برئاسة اديب القليجي قبل صدور قانون الفرق ، لعبت دورا كبيرا في الساحة المسرحية العراقية ،حيث قدمت مجموعة من العروض المسرحية على مسرح المركز، وساهم في عروضها الفنانة وداد سالم ، نور الدين فارس ، عدنان الحداد ، فارس الماشطة ، الراحل طلال القيسي ، الراحلة مي جمال ، جواد الشكرجي ، اسماعيل خليل ، فتحي زين العابدين ) .
كما شهد معهد الفنون الجميلة في تلك الفترة نشاط كبير وقدم عدة اعمال مسرحية لانتشال الجمود الذي خيم على النشاط الفني المسرحي في بغداد بسبب الالغاء ،مستغلا امكانياته ، وموقعه الرسمي الذي لايخضع لذلك القانون، لتنشيط الحالة المسرحية حيث قدم عدة اعمال مسرحية ،منها (مسرحية شريط كراب الاخير) )( لبيكيت) ومن اخراج الراحل احمد فياض المفرجي ، ثم مسرحية(ضرر التبغ ) لقاسم حول ، بعدها مسرحية ( عدالة مجنون ) (لاجاتا كرستي) ومن اخراج الفنان سليم الجزائري،ثم عرضت (مسرحية الحقيقة عارية جدا ) لاحمد رجب ومن اخراج الفنان تحسين شعبان ، بعدها قدم المعهد ( مسرحية القاعدة والاستثناء ) (لبرخت ) ومن اخراج الفنان علي رفيق ، ثم ( مسرحية تاروتزيمي ) عن مسرحية يابانية ومن اخراج الدكتور مرسل الزيدي ،كما عرضت ( مسرحية الامبراطور جونز ) ( ليونيل ) ومن اخراج الفنان ناصر علي ناصر ، ثم ( مسرحية حلاق اشبيلية ) من اعداد واخراج الراحل سامي السراج .
2- المرحلة الثانية :
فبعد صدور قانون الفرق التمثيلية رقم 166 لسنة 1964 أعيدت الحياة المسرحية الى سابق عهدها حيث اصبحت في العراق العديد من الفرق المسرحية التي تمارس العمل المسرحي وفقا للقانون المذكور بعد حصولها على اذن التأسيس ومنها :
1-فرقة المسرح الفني الحديث :ومن مؤسسيها بعد الاجازة الجديدة،(يوسف العاني ، خليل شوقي ، مجيد العزاوي ، واخرون ، ومن اعمال الفرقة ، ( مسرحية في القصر ) أخرجها الفنان محسن السعدون عام 1965 على قاعة المسرح القومي والتي تعتبر اول انتاج للفرقة بعد تأسيسها على ضوء القانون الجديد ، ثم قدمت بعد ذلك العديد من المسرحيات منها : (الشريعة ليوسف العاني ، الخان واحوال ذلك الزمان ، القربان ليوسف العاني واخراج الراحل فاروق فياض ، اضواء على حياة يومية ، رحلة الصحون الطائرة ، بيت برنا رد ألبا ، خيط البريسم ليوسف العاني واخراج الدكتور فاضل خليل ، شلون ولويش والمن ، ولاية وبعير ، الملا عبود الكرخي ليوسف العاني ) ومسرحيات اخرى، وقد شارك بها العديد من الفنانين منهم ( يوسف العاني ، قاسم محمد ، فاضل خليل ، ناهدة الرماح ، زينب ، عواطف نعيم ، مقداد عبد الرضا ، الراحل فاروق فياض ، خليل شوقي، مي شوقي الراحل عبد الخالق المختار ، روميو يوسف ، زكية خليفة ازادوهي صاموئيل ، رياض شهيد ، الدكتور هيثم عبد الرزاق ، حكيم جاسم، غانم حميد ، حقي الشوك ، محمود ابو العباس ، الراحل حامد خضر ، اقبال نعيم ، واخرون ) .
2-فرقة المسرح الحر :قدمت العديد من المسرحيات لكن المصادر لم تذكر اي منها.
3-فرقة 14 / تموز للتمثيل : ومن ابرز مؤسسيها الفنان اسعد عبد الرزاق، الراحل بهنام ميخائيل ، الراحل محمد علي هادي السعيد ، الراحل وجيه عبد الغني ، صادق علي شاهين ، قاسم الملاك ، وقدمت الفرقة العديد من التمثيليات التلفزيونية التاريخية ضمن البرنامج التلفزيونى الخالدون ، كما قدمت الفرقة مسرحية (ايدك بالدهن ) عام 1969 على المسرح القومي،ويعتبر اول انتاج للفرقة بعد اجازتها وفق قانون ،1964 ثم مسرحية (عرس واوية) عام1969 ايضا ،بعد ذلك قدمت مسرحية (جفجير (البلد ) عام 1970، ومسرحية ( جزة وخروف ) عام 1971، ومسرحية كملت السبحة) من تأليف عبد الباري العبودي واخراج اسعد عبد الرزاق عام 1972 ، ثم مسرحية (مملكة الشحاتين) عام 1984 ،
كما قدمت الفرقة مسرحية ( حب في الدبخانة ) عام 1991 على مسرح المنصور ومن اخراج الفنان اسعد عبد الرزاق وتمثيل ( الراحل وجيه عبد الغني ، حميد المحل طه علوان عبد الرحمن التميمي ، احلام عرب ،قاسم صبحي ، عادل عباس 
رضا نظام .
وعلى العموم فان اغلب المسرحيات التي ذكرناها كان قد شارك بها جميع اعضاء الفرقة (الراحل وجيه عبد الغني، قاسم الملاك ، الراحل فاضل جاسم ، قاسم صبحي، الراحل حاتم سلمان). 
4-فرقة المسرح الشعبي : أسسها الفنان الراحل جعفر السعدي، وقدمت مجموعة من الاعمال المسرحية منها :مسرحية ( صراخ الصمت الاخرس ) تأليف الراحل محي الدين زنكنة واخراج الراحل الدكتور عوني كرومي ، ثم قدمت الفرقة مسرحية ( ترنيمة الكرسي الهزاز )تأليف فاروق محمد واخراج الراحل الدكتور عوني كرومي على منتدى المسرح ومن بطولة الفنانة اقبال نعيم .
كما قدمت الفرقة مسرحية برج الحمام تأليف عدنان شلاش واخراج صبحي صبحي وقدمت على مسرح الستين كرسي ، كما قدمت مسرحية جدار الغضب تأليف نور الدين فارس واخراج صبحي صبحي وقدمت على مسرح بغداد
5 -فرقة مسرح بغداد : ترأسها منذ التأسيس الراحل خليل الرفاعي ويشرف عليها فنيا المخرج( مقداد مسلم )، ومن اعضاؤها انذاك الفنانين (حسين علي حسين ، فوزي علي حسين ،وسامي قفطان ) واخرون ،توقف نشاطها ، ثم عاودت النشاط عام 1983 بمسرحية ( اللي يعيش بالحيلة ) من اعداد الراحل( راسم الجميلي )واخراج( سامي قفطان) ، وشارك فيها مجموعة من الفنانين منهم( الراحل خليل الرفاعي ، الراحل راسم الجميلي ، محمد حسين عبد الرحيم ،عواطف نعيم ) واخرون ،حيث قدمت على مسرح بغداد ،بعدها تم عرض مسرحية (الخيط والعصفور) على مسرح المنصور عام 1984 من تأليف واخراج الفنان (مقداد مسلم )وشارك في العمل نخبة من الفنانين منهم (الراحل خليل الرفاعي ، امل طه ، محمد حسين عبد الرحيم، الراحل زاهر الفهد ، قحطان زغير ، الراحل محمد صكر ، افراح عباس ، عزيز كريم ،الراحل مطشر السوداني ، ستار خضير) واخرون ثم تلتها مسرحية (صايره ودايرة في بغداد 1985 ) من تأليف الراحل (فخري الزبيدي ) واخراج الفنان ( مقداد مسلم) على مسرح المنصور وشارك فيها مجموعة من الفنانين منهم ( الراحل خليل الرفاعي ،محمد حسين عبد الرحيم غزوة الخالدي ، امل طه ، عزيز كريم ، مقداد عبد الرضا ، حسين علي هارف ، قحطان زغير ،داليا العقيدي ، الراحل محمد صكر ، الراحل مطشر السوداني ) ،وتدور احداث المسرحية في بغداد عام 1885

وفي عام 1987 قدمت المسرحية الوثائقية ( هنا بدأ التاريخ ) من اعداد واخراج الفنان مقداد مسلم وقدمت على مسرح الرشيد من بطولة الراحل ( خليل الرفاعي ) واخرون ،
وفي عام 1988 قدمت الفرقة مسرحية ( دنيا عجيبة ) من تأليف ( كريم العراقي ) واخراج الفنان ( مقداد مسلم ) بطولة ( الراحل خليل الرفاعي ، والراحل فوزي مهدي ، الراحلة مي جمال ، الراحل محمد صكر ، قحطان زغير) واخرون ، وقدمت على مسرح المنصور،ثم تلتها مسرحية (الخفافيش ) تأليف علي صبري واخراج الفنان (مقداد مسلم ) وقدمت على مسرح النهرين ،واخيرا قدمت الفرقة مسرحية (نشيط والعناصر الاربعة ) من تأليف الفنان مقداد مسلم واخراج الفنان (حسين علي صالح ) وعرضت في مهرجان ( نيابولس ) للطفولة في تونس عام 2012 وهي مسرحية خاصة بالاطفال .
6-فرقة مسرح اليوم :تأسست عام 1969 على يد الفنان الراحل جعفر علي،ومن أعضائها المؤسسين ( نور الدين فارس ،نجيب عربو ، الراحل احمد فياض المفرجي ،مكي البدري ، قاسم حول ، عادل كوركيس ، الراحل منذر حلمي ) وقدمت العديد من المسرحيات نذكر منها :
مسرحية ( الغريب ) عام 1970 تأليف نور الدين فارس واخراج الفنان عبد الوهاب الدايني ، كما قدمت مسرحية ( الينبوع ) عام 1970 من تأليف نور الدين فارس واخراج وجدي العاني ، ثم تلتها مسرحية ( ضرر التبغ ) عام 1970( لانطوان تشيخوف) واخراج الراحل جعفر علي ،ثم قدمت مسرحية (مواطن بلا استمارة ) عام 1971 تأليف عبد الصاحب ابراهيم واخراج الراحل جعفر علي ، تلتها مسرحية ( تذكر قيصر ) عام 1972 من اعداد واخراج وجدي العاني ، بعدها قدمت مسرحية (قصة حديقة الحيوان ) للكاتب( ادوارد البي ) ومن اخراج الراحل جعفر علي وذلك عام 1972 ، تلتها مسرحية (الربع الرابع من القرن العشرين يحدث هذا ) عام 1980 من تأليف الراحل محي الدين زنكنة واخراج الراحل عادل كوركيس على مسرح معهد الفنون الجميلة ، ثم مسرحية ( البوليس ) عام 1981 للكاتب الجيكي (سلافو ميرجك ) واخراج ياسن ماهود على مسرح بغداد ، ثم مسرحية ( ست ساعات كالخيول ) من تأليف محمد خضير واخراج عدنان منشد،ثم مسرحية ( الناس والحجارة ) عام 1986 للكاتب المغربي (عبد الكريم برشيد) بعدها قدمت الفرقة مسرحية ( المجنونة ) عام 1990 تأليف وفاء عبد الوهاب واخراج الراحل عادل كوركيس ، ثم مسرحية (ويبليكيا ) عام 2000 للكاتب ( جوزيف شاينة ) واخراج عدنان منشد ، كما قدمت مسرحية ( اشجار الليمون الحلو ) للكاتب ( لويجي بيرانديللو ) واخراج فاروق اوهان، ثم مسرحية ( الرجل الذي رأى الموت ) من اخراج فارس الماشطة، كما قدمت الفرقة العديد من الاعمال التلفزيونية والاذاعية، وتعتبر مسرحية (رباعيات مظفر النواب ) عام 2006 ومن اخراج جهاد جاسم اخر عمل قدمته الفرقة .
7-فرقة مسرح النجاح :تأسست عام 1988 والتي كان يترأسها المخرج محسن العلي ويساعده الراحل كاظم الزيدي ، وتضم اغلب الممثلين البارزين في الساحة المسرحية العراقية ،منهم ( بهجت الجبوري، محمود ابو العباس ، سعدية الزيدي ، بشرى اسماعيل ، ليلى محمد ، التفات عزيز ،الراحل فاضل جاسم ، شهاب احمد ، الراحل فوزي مهدي ، عامر العمري طه علوان ،طارق شاكر غسان محمد ، الراحل فلاح حسن ،فلاح عبود ، وغيرهم ) ومن اعمالها (مقامات ابو سمرة ، السوق) وهما من اخراج الفنان محسن العلي والمسرحيتين قدمتا على مسرح النجاح الخاص بعروض الفرقة ، وشارك بهما ( بهجت الجبوري ، محمود ابو العباس ، ليلى محمد ، انعام الربيعي محمد الصكر ، خليل ابراهيم ، التفات عزيز، فوزي مهدي ، شهاب احمد ، الراحل فاضل جاسم ، طارق شاكر ، عامر العمري، الراحل فلاح حسن، فلاح عبود ، الراحل الدكتور عبد الصاحب نعمة ،غسان محمد ، واخرون) .
والف اشعار اغاني مسرحية( مقامات ابو الورد) الشاعران مكي الربيعي وكاظم اسماعيل الكاطع
8-فرقة المسرح العسكري :تأسست عام 1980 بجهد متميز من الكاتب المسرحي ( طارق عبد الواحد )، وكانت تشرف عليها هيئة التوجيه المعنوي وقدمت مجموعة من الاعمال منها ، مسرحية ( النائب عريف حسين أرخيص) عام والتي قدمت على مسرح بغداد عام1981 وهي من تأليف (طارق عبد الواحد ) واخراج الفنان( محسن العلي ) ، وتمثيل ( الراحل عبد الجبار كاظم ، بشرى اسماعيل ، مكي عواد ، جبار سلمان ، خديجة منخي ، صلاح مونيكا ، ريكاردوس يوسف ،سالم حنا ، واخرون ) كما قدمت المسرحية في كربلاء.
ثم قدمت مسرحية (يونس السبعاوي ) على مسرح بغداد عام1982 وهي من تأليف طارق عبد الواحد واخراج الفنان ( محسن العلي ) ، وتمثيل ( طه علوان ،جواد الشكرجي ، اميرة جواد ، بشرى اسماعيل ، ريكاردوس يوسف صاحب نعمة ،طارق شاكر ، جاسم شرف ، سامي محمود ، محمود ابو العباس ، سعد هادي ) كما تم عرضها على بهو الادارة المحلية في الموصل .
بعدها قدمت الفرقة أوبريت ( جذور الحب ) عام1985 على قاعة المسرح الوطني ، وهي من تأليف الدكتور ( ابراهيم البصري ) واخراج الفنا ( محسن العزاوي ) ووضع الحان الاغاني الفنانين ( سليم سالم و على عبد الله وشارك فيه ( ليلى محمد ، طه علوان ، كريم خصير ، جاسم شرف ، انيتا بنيامين ، حياة حيدر ، بشرى اسماعيل ) 
ثم قدمت الفرقة مسرحية ( بيت وخمس بيبان ) عام 1986 تأليف فاروق محمد واخراج الفنان ( محسن العلي ) وقدمت على مسرح المنصور ، وشارك فيها ( بهجت الجبوري ، سايمة خضير ، سناء عبد الرحمن ، بشرى اسماعيل ،جاسم شرف ، سامي محمود ، مكي عواد ، غسام محمد ) .
9-فرقة مسرح عشتار : وكان يترأسها الفنان جاسم شرف ومن اعمالها المعروفة ( بيت الطين ) عام 1995 من تأليف واخراج عمران التميمي ) والمسرحية قدمت على مسرح الزوراء ثم انتقلت الى مسرح سينما الوطني . وشارك فيها ( فوزية حسن ، خولة شاكر ، جاسم شرف ، الراحل عبد علي اللامي ، افراح عباس ، الراحل حاتم سلمان ، ساهرة عويد ، محمد مجيد ، منى سلمان ، علي داخل ) .
10-فرقة دار السلام : تأسست عام 1988 وكان يترأسها الراحل راسم الجميلي ومن مؤسسيها سامي قفطان ، محمد حسين عبد الرحيم ، ومن اعضائها ( ظافر جلود ، منير العبيدي ، خولة شاكر ، زهير محمد رشيد،ليث عبد اللطيف ،الراحل سعدي صالح، ومن اعمالها مسرحية ( ألف عافية ) عام 1989 وهي من تأليف (عباس لطيف ) واخراج الفنان ( سامي قفطان ) وقدمت على مسرح دار السلام في الاعظمية ، وشارك فيها ( الراحل راسم الجميلي ، محمد حسين عبد الرحيم ، خولة شاكر ، انوار عبد الوهاب ، احلام عرب ، زهير محمد رشيد ، صادق الاطرقجي ، منير العبيدي ، ليث عبد اللطيف ، مجيد فليح ، وفاء حسين ) .
ثم قدمت الفرقة مسرحية (بيت الحبايب ) عام 1989 وهي من تأليف(عبد الامير شمخي ) واخراج الفنان ( سامي قفطان ) وقدمت على مسرح دار السلام في الاعظمية ، وشارك فيها (الراحل راسم الجميلي ، محمد حسين عبد الرحيم ، خولة شاكر ، داليا العقيدي ، زهير محمد رشيد ، منير العبيدي،ليث عبد اللطيف ، الراحل حاتم سلمان ، محمد حاتم سلمان ، صادق الاطرقجي ، مجيد فليح ) .
ثم قدمت (اوبريت الفرح ) من تأليف واخراج خولة شاكر على مسرح دار السلام عام 1989 وشارك فيه (الراحل راسم الجميلي ، الراحل حاتم سلمان صادق الاطرقجي ، مجيد فليح ،زهير محمد رشيد ، انوار عبد الوهاب ، منير العبيدي .
بعدها قدمت الفرقة مسرحية ( فلوس وعروس ) عام 1991 وهي من تأليف الفنان (محمد حسين عبد الرحيم) واخراج الفنان ( سامي قفطان ) وقدمت على مسرح دار السلام ، وشارك فيها ( الراحل راسم الجميلي ، محمد حسين عبد الرحيم ، سهام السبتي ، انعام الربيعي ، زهير محمد رشيد ، منير العبيدي ، عبد الجبار حسن ،مجيد جاسم ،حياة حيدر ،واخرون),ثم توقف نشاط الفرقة بعد سيطرة اللجنة الاولمبية على مسرح دار السلام .
11-فرقة شهرزاد للتمثيل : تأسست عام 1991 ومن مؤسسيها الفنانة (خولة شاكر ، والفنان عبد علي كعيد ) وقدمت مجموعة من الاعمال على مسرح شهرزاد في الكرخ ، منها :مسرحية( عروس العرايس ) عام 1992 من تأليف واخراج الفنانة ( خولة شاكر ، وشارك فيها ( عماد بدن ، عواطف السلمان ، اميرة جواد ، عبد الاله كمال ).
بعدها قدمت الفرقة مسرحية ( اكعد ياغافي ) عام 1992 وهي من تعريق واخراج الفنانة ( خولة شاكر) ، وشارك فيها ( ربيعة ، عزيز كريم ، عامر العمري).ثم قدمت الفرقة مسرحية ( وين الصح وين الغلط ) 1994 من اعداد واخراج الفنانة ( خولة شاكر ) ، وشارك فيها ( ساهرة عويد ، انتصار السام)
12-بيت المسرح العمالي :تأسس في السبعينيات بجهود الراحل غازي مجدي وهو مرتبط باتحاد نقابات العمال ويشرف عليه الراحل غازي مجدي ويتكون من مجموعة ممثلين من العمال ، وقدمت عدة مسرحيات منها مسرحية ( البوابة ) من تأليف الراحل ( غازي مجدي ) واخراج الفنان (محسن العزاوي ) عام 1974 على قاعة المسرح القومي في كرادة مريم ، ثم تلتها مسرحية ( المعادلة ) من تأليف الراحل ( غازي مجدي ) واخراج الفنان ( محسن العزاوي ) عام 1974 على قاعة المسرح القومي ، بعدها توقف نشاط المسرح .
13-فرقة اتحاد الفنانين : من مؤسسيها الفنان طه سالم ،وقدمت عدد من الاعمال ومنها مسرحية طرطوف لمولير من تعريق واعداد واخراج الفنان خالد سعيد وعمل فيها مجموعة من الفنانين منهم طه سالم ، احلام عرب ، خولة شاكر ، عزيز جبر ، رعد الناشئ ، فاضل القزاز وغيرهم ، ومع ذلك لم نحصل في المصادر على ماقدمته من انتاجات اخرى .
14-فرقة العراق المسرحية : من مؤسسيها الراحل عناية الله الخيالي ، فخري العقيدي ، سليمة خضير ،وقدمت مسرحية (فراشات ملونة ) تأليف جليل القيسي واخراج الفنان فخري العقيدي تمثيل لمياء بدن وقاسم السيد واخرون وقدمت على مسرح الستين كرسي عام 1996 ، ثم قدمت مسرحية ( الاصدقاء ) تأليف روبرت فارجيون واخراج الفنان فخري العقيدي وتمثيل احمد شكري العقيدي ، بشار طعمة ، خالد احمد مصطفى واخرون وقدمت على مسرح الستين كرسي عام 1996 .
15-فرقة مسرح النهرين :لانمتلك من المعلومات شيئا ، سوى مسرحية ( حفلة لسيد محترم ) من اخراج الفنان قاسم وعل الذي هو رئيسا للفرقة ، والتي فدمت على مسرح النهرين ،
16فرقة مسرح الرسالة :تأسست عام 1972 ومن المؤسسين لها الفنان سعدون العبيدي وسلام الاعظمي 
حيث قدمت الفرقة مسرحية ( ايها الطائر لايكفي ان تقول لا ) وهي من المسرحيات الصامته سيناريو الراحل محسن الشيخ واخراج عبد الرحمن التميمي وتمثيل محسن الشيخ وعبد الرحمن التميمي ، وقدمت على المسرح الوطني عام 1987 ،ثم قدمت الفرقة لوحات صامته من سيناريو واخراج سعدون العبيدي وقدمت على مسرح بهو الادارة المحلية في بابل وهي من نوع المسرحيات الصامته ، ثم قدمت الفرقة مسرحية ( لعبة الخيول ) تأليف واخراج الفنان الراحل حنين مانع وتمثيل عبد الرحمن التميمي وجبار عبد الكريم ، وقدمت في احدى مهرجانات منتدى المسرح ،بعدها قدمت مسرحية عن الدمى من تأليف واخراج الراحل حنين مانع ، وقدمت على باحة منتدى المسرح 

17-فرقة مسرح الرصافي : تأسست عام 1995 ومن مؤسسيها (حسين النجار ،منير العبيدي ، هدى هادي ، زهير محمد رشيد ، عبد جعفر النجار )
وقدمت سباعية تلفزيونية بعنوان( هروب من الماضي ) تأليف عيسى الزيتاوي واخراج عماد بهجت .
ثم مسرحية ( المالَ اول ) تأليف حسين النجار واخراج الفنان فخري العقيدي عام 1996 ، على مسرح الرصافي ، ثم عرضت في محافظتي نينوى والبصرة ، ثم مسرحية ( كلها اتريد ) تأليف حسين النجار واخراج الفنان فخري العقيدي عام 1996 على مسرح الرصافي .
ثم تلتها مسرحية ( عالمكشوف ) تأليف عباس لطيف واخراج الفنان فخري العقيدي على مسرح سينما البيضاء عام 1997 ، بعدها عرضت الفرقة مسرحية ( حسون تحت الطلب ) تأليف حسن النجار واخراج الفنان فخري العقيدي على مسرح علاء الدين عام 1997في محافظة كركوك، ثم عرضت مسرحية ( صبخة ونهر) من تأليف حسين النجار واخراج الفنان حيدر منعثر عام 1997 وعلى مسرح علاء الدين وايضا في محافظة كركوك ، وشارك فيها كل من الفنانين (بهجت الجبوري ، جلال كامل ، سناء عبد الرحمن ، حيدر منعثر ، مازن محمد مصطفى ، زهور ، لمياء بدن ) .ثم عرضت الفرقة مسرحية (بيت الباشا ) تأليف حسين النجار واخراج الراحل صبحي العزاوي عام 1998 وعلى مسرح صلاح الدين في محافظة كركوك ، ،وفي كركوك ايضا عرضت مسرحية (حسون تحت الطلب)تأليف حسين النجار واخراج الفنان فخري العقيدي عام 1997 ،كما عرضت نفس المسرحية في محافظات ميسان وكربلاء ونينوى . 
ثم عملت الفرقة عروض مشتركة مع دائرة السينما والمسرح عام 2000 حيث قدمت مسرحية ( هي وهاي وهو ) تأليف حسين النجار واخراج الراحل صبحي العزاوي على مسرح المنصور،وشارك في مجمل العروض التي سبق ذكرها مجموعة من الممثلين منهم ( زهير محمد رشيد ، منير العبيدي ، هدى هادي ،عبد جعفر النجار ، سعد خليفة ، عبد الله البصري ، فضلي الجبوري ، احمد شكري العقيدي ) .
ثم انتقلت عروض الفرقة الى مسرح الطليعة حيث قدمت مسرحية (ليل وفرفشة ) تأليف حسين النجار واخراج الفنان غانم حميد عام 2001 على مسرح الطليعة، بعدها مسرحية( خليها سكته ) من تأليف حسين النجار واخراج الفنان فتحي زين العابدين على مسرح الطليعة ، تلتها مسرحية (سواها شدهان ) تأليف حسين النجار واخراج الفنان سوران علي عام 2002 في محافظة نينوى ، ثم مسرحية ( خله روحه بمرجوحه ) تأليف حسين النجار واخراج الفنان غانم حميد عام 2003 ، بعدها مسرحية (لاتسألون ) من تأليف حسين النجار واخراج سوران علي عام 2003 على مسرح الطليعة ،وقد شارك في مجمل تلك الاعمال مجموعة من الممثلين منهم ( زهير محمد رشيد ، سعد خليفة ،سوران علي ، لؤي احمد ، احمد طعمة ، ماجد ياسين )
ثم انتقلت الفرقة الى مرحلة جديدة حيث نقلت عروضها الى القطر السوري ، فقدمت مجموعة من الاعمال منها مسرحية (بس تعالو ) تأليف حسين النجار واخراج سوران علي عام 2006 على مسرح العمال .
ثم مسرحية ( هوم سك ) تأليف حسين النجار واخراج سوران علي عام 2008 على مسرح راميتا .
ثم مسرحية ( شدة وتزول ) تأليف حسين النجار واخراج سوران علي عام 2008 على مسرح راميتا .
ثم مسرحية ( هم يضحك ) تأليف حسين النجار واخراج الفنان احمد شكري العقيدي عام 2008 على مسرح الحمراء ، وشارك في تلك العروض مجموعة من الممثلين منهم ( زهير محمد رشيد ، سعد خليفة ، سوران علي ، ماجد ياسين ، لؤي احمد ، احمد طعمة ، ناهي مهدي )
.

وهناك عدة فرق مسرحية اخرى اجيزت وفق القانون المذكور الا انها لم تستمر بنشاطها لضعف الامكانيات المادية منها : فرقة مسرح الرافدين ، فرقة المسرح العربي ، فرقة مسرح التسعين ، واقتصر نشاط تلك الفرق على منتدى المسرح
والى جانب كل ما مر علينا من فرق ، فأن هناك فرق تعمل و غير محترفة باسم منظمات النساء والطلبة ، كما ان هناك نشاطات لكلية الفنون ومعهد الفنون والجامعات ونقابة الفنانين . 
وفي عام 1968 تم تشكيل الفرقة القومية للتمثيل بجهود الفنان الراحل (حقي الشبلي ) والتي ضمت مجموعة كبيرة من فناني المسرح العراقي من مؤلفين ومخرجين وممثلين وفنيين ، كما قدمت الفرقة عروض عديدة ومهمة ليس المجال في ذكرها لانها تحتاج الى بحث خاص بها ، ، منها تأليفا عراقيا ، وعربيا ، ومسرحيات عالمية ،كما خصصت ضمن برنامجها الموسمي مسرحيات للاطفال ، انطلاقا من ايمانها باهمية هذا المسرح لتوجيه ورعاية الاطفال ، واغلب تلك العروض كانت قد قدمت على المسرح القومي ، ومسرح الرشيد ، والمسرح الوطني ، ومنتدى المسرح ، كما شاركت في اغلب المهرجانات العربية وحصلت على الجوائز المتقدمة ، بعدها تم تشكيل مجموعة من الفرق في محافظات العراق واصبحت تابعة لدائرة السينما والمسرح .
وخلال السنوات الاخيرة تشكلت عدة منتديات تهتم بالحركة المسرحية العراقية ، منها منتدى المسرح الجاد في الفلوجة .
المصادر:
تعمدت اثناء تناولي بحثي هذا على نقل بعض المقاطع المكتوبة اصلا في تلك المصادر التالية ، لكونها معبرة اكثر عن حقيقة الحدث والفترة الزمنية ، واسماء الفرق ، وابرز مؤسسيها واعضائها واعمالها ، خاصة الفترة التي سبقت اصدار قانون الفرق التمثيلية في العراق عام 1964.
1-الحياة المسرحية في العراق، للباحث الراحل احمد فياض المفرجي .
2-المسرح العراقي البدايات واكثر الفرق شهرة ، عن المدى الثقافي .
3-بيت المسرح العمالي – التجربة الاولى في العراق ، للفنان رسول عيدان ،على موقع صوت العراق .
4-مقال بعنوان فرقة مسرح اليوم( ماض عريق وحاضر بائس) بقلم احمد جبار غرب على موقع صحيفة المستقبل العراقي .
5-مقال بعنوان فصول من تاريخ المسرح العراقي بقلم الفنان لطيف حسن على موقع الناس .
6-مقالة للدكتور فاضل خليل في الحوار المتمدن العدد 1818 بتاريخ 6-2-2007( محور الفن والادب) عن فرقة المسرح الفني الحديث .
7-مراسلات دارت مع الفنان مقداد مسلم عن فرقة مسرح بغداد للتمثيل المقيم حاليا في تونس .
8- مراسلات دارت مع الفنانة خولة شاكر عن فرقة دار السلام وفرقة شهرزاد المقيمة حاليا في كندا .
9- مراسلات دارت مع الفنان طارق عبد الواحد عن فرقة المسرح العسكري المقيم حاليا في السويد
10-مراسلات دارت مع الفنان رسول عيدان عن بيت المسرح العمالي المقيم حاليا في المانيا .
11-مراسلات مع الفنان المؤلف المسرحي حسين النجار المقيم في امريكا .
12-من تاريخ المسرح العراقي – البدايات – مقالة للكاتب حميد الجبوري.
13-عن كتاب مسرح الطفل في العراق – ارقام واعلام ومؤشرات ودلالات للدكتور حسين علي هارف .
14-فرقة مسرح 14/ تموز مقالة للكاتب عبد الرزاق الشريفي
14-تاريخ الدمى ومسرح الاطفاتل في العراق للدكتور فاضل خليل

 

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The maximum upload file size: 50 ميغابايت.
You can upload: image, audio, video, document, interactive, text, archive, other.
Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: حقوق النشر والطبع محفوظة