المنامة تستضيف المهرجان المسرحي الخليجي لذوي الإعاقة.. غداً

يرعى نائب رئيس مجلس الوزراء البحريني سمو الشيخ علي بن خليفة آل خليفة غداً انطلاق أعمال المهرجان المسرحي الخليجي الثالث للاشخاص ذوي الاعاقة في المنامة بمشاركة المملكة العربية السعودية ودول الخليج العربي بالاضافة الى اليمن ويستمر من 3 الى 10 ديسمبرالجاري، وذلك على خشبة مسرح الصالة الثقافية، حيث تستضيف وزارة التنمية الاجتماعية نشاطات المهرجان الثالث، الذي اخذ موقعه في الدوحة العام 2009 وفي الشارقة العام 2011.

وقالت وزيرة التنمية الاجتماعية البحرينية الدكتورة فاطمة محمد البلوشي إن المهرجان يعد متنفسا حيويا لذوي الإعاقة لإبراز أعمالهم الابداعية في مجال المسرح لتشكل إنجازات مهمة يضيفونه لإنجازاتهم المتعددة والبارزة على مستوى البحرين ودول الخليج ليؤكدوا بذلك على أنه لا شيء يحول بينهم وبين طريق الإبداع.

وقالت البلوشي”يأتي تنظيم مثل هذه المهرجانات لفئة ذوي الاعاقة نظرا لأهمية دمجهم في نشاطات المجتمع، وترسيخ فكرة أنهم عضو فعال فيه لا يمكن فصلهم عنه وبالذات في المجالات التي تتطرق للذات الإنسانية ومجالات الخيال والإبداع”.

وأوضحت أن “المشاركة في مثل هذه المهرجانات تفتح المجال أمام ذوي الإعاقة لاكتساب الخبرات المختلفة والانفتاح على الآخر، والتعرف على إنجازات ذوي الإعاقة من أشقائهم في دول الخليج مما يساهم في تحفيزهم لتقديم الأفضل وبشكل منافس”.

وشددت على “أهمية توفير الأرضية اللازمة لفئة ذوي الإعاقة لتسخير إبداعاتهم وجعلها واقعا ملموسا يساهم في دفع عجلة الإبداع في شتى المجالات، وذلك عن طريق إعطائها الفرص للمشاركة في الأعمال المسرحية التي يقدمها مخرجو ومنتجو الدول المشاركة وذلك في سبيل تحقيق نظرية إشراكهم في المجتمع.

وأكدت البلوشي ان “استمرار هذا المهرجان لعامه الثالث على التوالي دليل ملموس على المخزون الكبير الذي تمتلكه فئة ذوي الاعاقة، وعلى الإصرار الكبير من قبل منظمي ورعاة المهرجان في دول الخليج واليمن على استنهاض هذه الطاقات ودفعها للأمام”.

يتضمن المهرجان المسرحي الخليجي الثالث للاشخاص ذوي الاعاقة تقديم سبعة عروض بمعدل عرض لكل دولة من دول مجلس التعاون الخليجي بالإضافة الى الجمهورية اليمنية تقدم  من الساعة 7-9 كل ليلة على خشبة مسرح الصالة الثقافية، حيث تشارك مملكة البحرين بمسرحية بعنوان “عندما يبتسم المطر” من تأليف جمال الصقر، إخراج محمود إسماعيل، أما دولة الإمارات العربية المتحدة فتشارك بمسرحية بعنوان “باب البراحة”، وهي من تأليف مرعي الحليان، إخراج مروان عبدالله صالح، بينما مسرحية “الحبل” للمملكة العربية السعودية فهي من تأليف خالد خليفة خميس، إخراج خالد خليفة خميس، وعرض لسلطنة عمان بعنوان “أوراق مكشوفة” من تأليف عماد بن محسن الشنفري، إخراج عماد بن محسن الشنفري، في حين تشارك دولة قطر بمسرحية بعنوان “الحياة حلوة”، من تأليف منيه العون شريف، إخراج سلمان صالح المري، وتشارك دولة الكويت بمسرحية “الوصية” من تأليف مشعل الموسى وإخراج يحيى عبدالرضا، اما الجمهورية اليمنية فتشارك بمسرحية “حصاد الجمر” وهي من تأليف عادل يحيى عبده الجرباني وإخراج علي سالم سبيت. وستعقب كل عرض ندوة نقاشية حول العرض بين الجمهور والمختصين والمهتمين من رجال الصحافة والاعلام  ستقام في مركز الفنون بالقرب من الصالة الثقافية.

وفي ختام المهرجان سيتم إعلان الفائزين بجائزة أفضل عرض مسرحي، أفضل تأليف مسرحي، أفضل إخراج مسرحي، أفضل ثلاثة ممثلين وممثلات، أفضل سينوغرافيا وجوائز ترتئيها لجنة التحكيم، علما بأن رئيس لجنة التحكيم هو الفنان البحريني عبدالله ملك..

 

المنامة – عوض المالكي

http://www.alriyadh.com/

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *