الأحساء تكرم الفنان المسرحي “الحمد”

قال رئيس مجلس إدارة الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون سلطان البازعي إنه يأمل أن تحمل الميزانية القادمة تغييرا في دعم الجمعية؛ مبيناً أن الجمعية ما زالت تعد برامج مقنعة للقطاع الخاص لدعم أنشطة نوعية يكون لها أثر في تطوير مواهب على مستوى المملكة.

جاء ذلك خلال لقائه بالصحافة عقب رعايته أول من أمس ليلة الوفاء التي نظمها فرع جمعية الثقافة والفنون بالأحساء تكريماً للفنان المسرحي والموسيقي الرائد عبد الرحمن الحمد. 
وكانت الأمسية التكريمية قد بدأت بكلمة لمدير فرع جمعية الثقافة والفنون بالأحساء علي الغوينم تحدث فيها عما قدمه الفنان الحمد للثقافة والفن، ومساهمته الفاعلة في تأسيس جمعية الثقافة والفنون بالأحساء. ثم تابع الحضور عرضا أعده الفنان إبراهيم الحساوي تحدث فيه عدد من الفنانين والمثقفين عن ذكرياتهم مع الحمد وعما قدمه للفن، كما تحدثت الفنانة ابتسام لطفي عن تعاونها معه. ثم قُدمت خمس أغان من ألحان الحمد أداها عدد من الفنانين منهم حسين قريش وعادل الخميس وثلاثة من الفنانين الشباب. وفي كلمته أكد سلطان البازعي أن هذا القدر من الحب والالتفاف حول هذا الفنان المبدع يعني أن الأحساء تعطي الدروس مرة بعد أخرى في كيفية الاحتفاء بالمبدعين وكيفية أن نقول لهم شكراً، وذكر أن الحمد أوقد شرارة أشعلت شمعة أصبحت هي جمعية الثقافة والفنون، وأبان أن الفروع الـ16 المنتشرة في المملكة مدينة لهذا الرجل. 
فيما قال الحمد إنه عاجز عن وصف مشاعره لأن اللغة عجزت عن التعبير عما يكنه من حب لهذا الجمع، وشكر كل من ساهم في تنظيم الأمسية. ثم تسلم من رئيس مجلس إدارة الجمعية سلطان البازعي ومديرها العام عبد العزيز السماعيل ومدير فرع الأحساء علي الغوينم وعدد من الفنانين هدايا ودروعا تذكارية.

 

الأحساء: عدنان الغزال

http://alwatan.com.sa

 

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.