أخبار عاجلة

مهرجان النكور يوصي في اختتامه بخلق معاهد جهوية للمسرح

أوصى المجتمعون خلال اليوم الختامي لمهرجان النكور للمسرح المتوسطي في دورته الخامسة والمنعقد بمدينة الحسيمة، على ضرورة تبني جمعية تفسوين المنظمة للتظاهرة لجائزة النكور الدولية للمسرح ابتداء من الدورة المقبلة، وتنظيم لقاءات لمناقشة العروض المقدمة، وتنظيم أنشطة أكثر في المناطق البعيدة عن مركز مدينة الحسيمة.

وبالنسبة لتوصيات المتعلقة بالشركاء والمؤسسات فقد تم التشديد على وجوب التأسيس للإقامات الفنية المسرحية المشتركة بالحسيمة لتعزيز قدرات الشباب المسرحي وأجرأة التثاقف المتوسطي، والعمل على خلق معاهد جهوية للمسرح، وتشييد قاعة خاصة للمسرح بطاقة استيعابية كبيرة.

 

افتتاح المهرجان المسرحي والذي امتد على ستة أيام ببرمجة متنوعة وبشعار ” المسرح، فرجات بلا حدود”، شهد خلال افتتاحه تكريم الفنان محمد بسطاوي والإعلامية سلوى المقدم، فيما شهد الختام تكريم الفنان الفلسطيني حسين نخلة الذي بدأ مسيرته منذ أكثر من ثلاثين سنة، شارك خلالها في العديد من الأعمال المسرحية و التلفزيونية والسينيمائية داخل وخارج فلسطين.

وقد شهد الحفل الاختتامي الذي احتضنته قاعة العروض لدار الثقافة الأمير مولاي الحسن تقديم معزوفات على الناي، وعرض ثلاث أفلام قصيرة، و تقديم فقرات فنية بالقيتارة من أداء فرقة أريري، ليختتم المهرجان المسرحي بتوزيع أذرع و شواهد على رؤساء الفرق و الوفود الوطنية و الدولية المشاركة.

 

وقد احتضنت مدينة الحسيمة طيلة أسبوع كامل مهرجان النكور للمسرح المتوسطي، بمشاركة فرق مغربية و فلسطينية وعراقية وليبية وجزائرية وتونسية والتي قدمت عروضها بركح قاعة العروض بدار الثقافة، في حين كانت ساحة محمد السادس فضاء لتقديم عروض في الحلقة والفلكلور والبهلوان.

 

 

http://hespress.com

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.