أخبار عاجلة

اختتام التظاهرة المسرحية بمدينة المرج

اختتمت مساء الثلاثاء 8/10/2013 التظاهرة المسرحية بمدينة المرج تحت شعار نلتقي لنبدع والتي شارك فيها عدد من الفنانين العرب والليبيين والتي

توالت لمدة أربعة أيام ويوم خامس تضمن جولة سياحية وزيارة لبعض المسارح الرومانية بمدينة قورينا الأثرية ولقد تخلل حفل الاختتام مجموعة من الكلمات وكان الحفل بسيطاً عفوياً غير تقليدي قدمه الفنان القدير فتحي بدر ، ولقد استهل هذه الكلمات الفنان التونسي محمد القلعي والذي عبر عن حبه وامتنانه للمشاركة في هذه التظاهرة المسرحية وقدم شكره العميق للفنان عبدالسيد آدم وشكر الجميع على حسن الضيافة وقال:

“أنا حبيتكم برشة” وقال أن هذه الورشة هى عبارة عن مشروع مسرحي وأنا أؤمن به وختم كلمته بهذه الكلمات :
أحب البلاد كما لا يحب البلاد أحد
صباح ومساء وقبل الصباح وبعد المساء
ويوم الأحد
وما شاهدونا كما شاهدونا
ولو قتلونا كما قتلونا
لعدنا غزاة لهذا البلد
ثم ألقى الفنان المصري محمد درويش كلمة وقال في بدايتها أنه لم يكن يعرف ليبيا وانه كان يسمع عنها في أشياء غير حقيقية ولكنه عندما جاء إلى المرج ودخل ليبيا وتعامل مع الليبيين وجدهم أفضل الناس وأكرمهم وأشجعهم وحيا في كلمته الفنان عبدالسيد آدم مدير مكتب الثقافة والمجتمع المدني المرج وقال انه تشرف بتقديم ورشة العمل المسرحية بالرغم من خوفه لأنه يقوم بالتدريس على فنانين كبار أكثر منه خبرة وعطاءً ، كما ألقى الفنانان أنور التير من مصراتة ونزار الهنيد من درنة واللذان شكرا في هذه الكلمة المشتركة كل القائمين على هذه التظاهرة من الفنانين ومن العاملين بمكتب الثقافة بالمرج وكذلك المجلس المحلي المرج لدعم هذه التظاهرة ، وقاما بمشهد تمثيلي تحدثا فيه عن هذه التظاهرة وعن الورشة المسرحية وقالا خلاله أن هذه الورشة ستنتج عملاً مسرحياً سيعرض في الدورة الثانية لهذه التظاهرة العام المقبل وسيكون هناك دورة ثانية وستتاح خلالها الفرصة لوجوه جديدة من الفنانين للمشاركة فيها ، كما عبرا عن سعادتهما في المشاركة في هذه الورشة ، والجدير بالذكر أن اليوم الختامي شهد ايضاً عملاً مسرحياً”مونو دراما”من بطولة الفنان التونسي خالد شنان حيث تربع على كرسيه فوق الخشبة بينما الجمهور تحلقوا حوله فوق الخشبة ليستمعوا ويستمتعوا بقصته التي تحمل في ثناياها الكثير من العبر ، كما شهدت هذه التظاهرة منذ يومها الثاني ورش عمل مسرحية مركزة في التمثيل والاخراج المسرحي بقاعة مجمع المرج للرعاية الاجتماعية الشاملة قدمها كل من : الفنان التونسي محمد القلعي ، وبمساعدة الفنانة التونسية سماح التوكابري والفنان التونسي خالد شنان ، والفنان المصري محمد درويش وبمساعدة الفنانة المصرية سمر علام والفنان المصري حيدر شوهير والفنانة المصرية هبة عبدالغني ، كذلك قدمت خلال هذه التظاهرة عملين مسرحيين لمسرح المرج ومسرح درنة بينما اعتذرت إحدى المسرحية ببنغازي عن تقديم عرضها لظروف طارئة وخلال تلك المساحة قام الفنان عبدالباسط الجارد بعمل مشهد مسرحي فكاهي بعنوان”البصيص في بلاد العمي طرفة” ، أما اليوم الخامس فقد شهد جولة سياحية فنية للفنانين المشاركين في ربوع الجبل الأخضر الأشم زاروا خلالها عدة مواقع سياحية أبرزها المسارح الرومانية بمدينة قورينا الأثرية وبعد وجبة الغذاء عقدت ندوة مصغرة عربية شارك فيها فنانون من ليبيا ومن تونس ومن مصر تبادلوا فيها الأفكار والآراء حول المسرح العربي وكيفية الاستفادة من التجارب السابقة والمساهمة في تطوير الحركة الفنية .

 

 

http://libyann.net/

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.