قفص مريم .. عمل مسرحي حمل معاناة مجتمع داخل جسد واحد بتفوق

ضمن عروض مهرجان الصواري المسرحي التاسع, عرضت ليلة أمس مسرحية المونودراما (قفص مريم), تلك المرأة التي تعيش في ذلك السجن الذكوري الذي يجعل من استقلالية المرأة وحريتها خطيئة لا تغتفر, بعكس المبررات التي تغفر زلات الرجل.

المسرحية من إخراج الشاب محمود العلوي الذي يخوض تجربته الإخراجية الأولى بإشراف المخرج عبدالرحمن محمود, ومن تأليف الكاتبة دلال عبدالله يوسف, موسيقى عبدالله الشروقي, تصميم الرقصات أحمد المردي ودانة آل سالم, وتمثيل الممثلة الشابة دانة آل سالم.

وكالة أنباء البحرين تواجدت بعد العرض المسرحي للأخذ برأي المخرجين والنقاد وكان للناقد والمخرج يوسف الحمدان رأيه حيث قال: “قفص مريم عمل مختلف تماما وجريء جداً, يحتوي على البساطة وبنفس الوقت هناك تعامل ذكي جدا مع الجسد, صحيح أنه عمل مونودرامي ولكنه يحمل ثيمة مجتمع بأكمله داخل جسد واحد, كما كان التعامل مع هذا الفضاء الكبير على خشبة المسرح موفق جدا, خاصة وأنه عمل مونودرامي يلتهم ويرعب الممثل في نفس الوقت, ولكن الممثلة الشابة استطاعت ملء هذا الفضاء بأكمله, وأن توصل لنا شفرات وشظايا غير عاديه, هذا العرض مستثى من المهرجان في طريقة العرض والرؤية ونص جميل جدا للكاتبة دلال فهو نص غير مرتبك, أما بالنسبة للمواد المعلقة فقد استطاعت أن تدخلنا في حالة لعبة الإيهام وحالة تخيلها من جهة أخرى, وبين إسقاطاتها كجسد مادي على خشبة المسرح, تجربة مضيئة وجريئة, أتمنى أن تستمر”.

واضاف قائلا “ان الممثلة الشابة كانت موفقة جدا, فتاة متمكنة وجريئة, كما وفق المخرج الذي فاجأني من خلال إمكانياته بالإستفادة من خبرة المخرج عبدالرحمن محمود, ربما الملاحظة الوحيدة التي تخص الإضاءة كبقع, في النهاية شكرا لكل من شارك في هذا العرض, فهو العرض الوحيد واليتيم والجميل بنفس الوقت”.

أما المخرج عبدالله يوسف فقد أعجب كثير في العمل حيث قال ان “التجربة جميلة جدا, وفكرة رائعة, وعلى الرغم من البساطة في التنفيذ, إلا أن العمل قد انساب بشاعرية جميلة, إجتهاد واضح من المجموعة المشاركة بأكملها, تبدأ من النص والإخراج والتمثيل للممثلة دانة التي أثارت إعجاب الحضور”.

وأثنى كذلك الفنان أحمد مبارك على العمل حيث قال: “عرض رائع جدا, وكان الملفت للنظر تناغم الموسيقى الجميلة مع العرض, ولم تغطي على صوت الممثلة كما حدث في أغلب الحضور, تصميم جميل للإضاءة, ورغم قلة خبرة الممثلة دانة إلا أنها أبهرت الجميع بإمكانيتها الجميلة وهذا يعود بالشكر لمخرج العمل والفنان عبدالرحمن محمود الذي خدم العمل بخبرته الواضحة في لمسات المسرحية, وعلى الرغم كذلك من قلة خبرة باقي المشاركين إلا أنهم قدموا لنا عملا رائعا جدا يشكرون عليه”.

وضمن عروض مهرجان الصواري المسرحي التاسع يعرض الليلة في تمام الساعة الثامنة العرض الأخير في المهرجان مسرحية (سيد الجماجم) لفرقة رموش المسرحية, إعداد إبراهيم الحارثي, سينوغرافيا وإخراج: معتز العبدالله, تمثيل وهيب ردمان و معتز العبدالله.

غ ف

 

http://www.bna.bh/

 

 

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.