أخبار عاجلة

الدورة السادسة لمهرجان مسرح الشباب أكتوبر المقبل

في هذه الفترة من كل عام، تبدأ المعلومات ترشح عما تحضره الفرق المسرحية للمشاركة في مهرجان دبي لمسرح الشباب، الذي بلغ دورته السادسة التي ستعقد كالعادة في شهر أكتوبر المقبل.

بعض الفرق حددت الأعمال المسرحية المرشحة، وبعضها الآخر لا يزال يتدارس الموقف، حيث دأبت هذه الفرق على تشكيل لجان اختيار خاصة بكل منها تضطلع عادة بغربلة ما يقدم لها من ترشيحات وتختار عملا واحدا تعتقد أنه يستحق عناء دفعه إلى خشبة المسرح في مهرجان بات له بصمته في المنطقة.

وقد وجه مجلـــــس إدارة مسرح دبي الشعبي نداء لكل من يرغب من شباب المسرح الراغــــب في المشـــــاركة في مهرجان دبي لمسرح الشباب لتقـــــديم مشروعه المسرحي بأسرع وقت ممكن خلال الفترة من 1 يوليو، وحتى 20 يوليو، على أن يتضمن طلب الترشيح اسم العمل المسرحي ونبذة عنه وثلاث نسخ من النص وأسماء فريق العمل المقترح.

خارطة المشاركين

في حين لم تتضح معالم خارطة المشاركين في هذه الدورة من المهرجان بعد، كشف الفنان عبد الله صالح، الذي يعد الأب الروحي لأجيال من المسرحيين الشباب في الإمارات، أنه ربما تكون هناك ميول للمشاركة عند فنانين شباب مثل غانم ناصر وحمد الحمادي وإبراهيم الاستادي وجاسم محمد سعيد، بينما أكد أن المتقدم الوحيد حتى هذه اللحظة من مسرح دبي الشعبي هو الفنان الشاب غانم ناصر الذي تقدم بنص، لكنه أكد كذلك أن مجلس الإدارة لم يعتمد هذا النص بعد.

تاريخ مسرحي

مهرجان دبي لمسرح الشباب تنظمه هيئة دبي للثقافة والفنون بدبي كل عام، ضمن مساعيها لتكريس دبي عاصمة ثقافية، ورغم عمره القصير نسبيا فقد تمكن من وضع بصمة واضحة في الحركة المسرحية الإماراتية والخليجية والعربية.

وعبر الفنان عبد الله صالح عن استيائه مما آل إليه وضع المهرجان لجهة طبيعة المشاركات فيه، حيث أكد أن” كل من هب ودب يريد المشاركة فيه بحجة أنه شاب بغض النظر عن الموهبة والإمكانيات الفنية.

اختيار العروض

كما نوه صالح بأن إدارة المهرجان تعكف على تشكيل لجنة اختيار العروض التي ستشارك في مهرجان دبي لمسرح الشباب، داعيا إلى توخي الدقة في عملية الاختيار وإلى أن تتم وفق معايير، من بينها أن يكون للمشاركين تجربة أو تجارب سابقة في المسرح.

من جانب آخر، أكد الفنان حمد الحمادي، المسؤول عن المسابقة في مسرح دبي الشعبي، أن لجنة النصوص شبه موافقة على أول نص للكاتبة هيفاء العلي ( شوق) الذي قدمه المخرج غانم ناصر ورشح للتمثيل فيه كل من إبراهيم الاستادي وحمد الحمادي.

وفيما يتعلق بتوجهات المسرح الحديث في الشارقة ، أكد الفنان إبراهيم سالم أن إدارة المسرح قد قررت أن ترشح نصا بعينه للمشاركة في مهرجان دبي لمسرح الشباب، لكن اسم النص لا يزال في حالة تغير وهو من تأليف محمد صالح وإخراج فيصل بن علي وتمثيل ريم الفيصل وسلطان بن دافون ، الذي فاز العام الماضي بجائزة الممثل دور ثاني في مسرحية ” خبصة”، بينما أثنى إبراهيم سالم على ما ذهب إليه عبد الله صالح وشدد على ضرورة وضع بعض الشروط والمعايير للمشاركة وخاصة فيما يتعلق بطبيعة النص، الذي يرى أنه لا بد أن يكون شبابيا ويطرح قضية شبابية.

دعم وتوجيه

فرق مسرحية، مثل فرقة مسرح الشارقة الوطني لم تختر أعمالها المرشحة للمشاركة في المهرجان بعد، لكن الفنان أحمد الجسمي أكد أن مجلس إدارة مسرح الشارقة الوطني سيعكف خلال شهر رمضان على تحديد العمل المرشح للمشاركة في المهرجان، بينما أكد الجسمي كذلك على أن الفرقة تدعم المسرحيين الشباب، وتقوم بتوجيههم نحو تقديم نصوص جيدة تؤهلها للمشاركة في المهرجان ونيل الجوائز فيه.

 

 

المصدر:

  • دبي- باسل أبو حمدة

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.