أخبار عاجلة

الإمارات تشارك بفعالية في مهرجان المسرح الخليجي بصلالة اقرأ المزيد : الإمارات تشارك بفعالية في مهرجان المسرح الخليجي بصلالة

تشارك الإمارات بوفد يضم العديد من الفنانين والإعلاميين والمثقفين، يترأسه الفنان الدكتور حبيب غلوم مدير إدارة الأنشطة الثقافية والمجتمعية بوزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، في مهرجان المسرح الخليجي الثاني عشر الذي انطلق أمس بمدينة صلالة في سلطنة عمان ويستمر حتى الخامس عشر من الشهر الجاري.

 

 

وستتنافس دولة الإمارات العربية المتحدة مع باقي دول مجلس التعاون على جوائز المهرجان من خلال مسرحية “صهيل الطين” لمسرح الشارقة الوطني تأليف اسماعيل عبدالله واخراج محمد العامري، كذلك سيتم تكريم الفنان الإماراتي سعيد سالم في هذه الدورة من المهرجان.

من جانبها أوفدت جمعية المسرحيين بالإمارات عددا من أعضائها للمشاركة في فعاليات المهرجان، وذلك حسب بيان صحفي صادر عن إدارة الجمعية أمس، وأشار البيان إلى أن المشاركة تأتي ضمن آلية خاصة اتبعتها الجمعية منذ ثلاث سنوات في إيفاد أعضائها، ومن خلال الاستراتيجية الجديدة التي يتبعها مجلس إدارة الجمعية، لزيادة الخبرة الفنية والإدارية وتحقيق التفاعل والحوار والجدل الإبداعي بين المسرحيين في المنطقة.


وتم اختيار خمسة عشر عضوا من الجمعية من أجل حضور ومشاهدة العروض المسرحية للمهرجان، وكانت الجمعية قد تبنّت العديد من المبادرات المهمة على صعيد الساحة المحلية خصوصا، بعد أن تم إنشاء صندوق لدعم المشاركات المسرحية الخارجية، انطلاقا من حرص الجمعية على ترسيخ المسرح في الحياة وفي المجتمع، وإيماناً من الجمعية بفئة الشباب وضرورة تبنّي مواهبهم التي يراهن عليها لمستقبل متميز للمسرح في الإمارات، ومن أجل فتح آفاق جديدة لهم من خلال المشاهدة والاطلاع لما يعرض من أفكار وطروحات وأساليب مسرحية جديدة خارج نطاق دولة الإمارات، والذي سيكون له الأثر الكبير في تطويرهم وتثقيفهم نظرياً وعملياً وتوسيع مداركهم من خلال الخبرات التي ستتراكم لديهم، والذي سينعكس حتماً بالإيجاب لصالح المسرح الإماراتي.

وقد سبق لجمعية المسرحيين وعبر صندوق دعم المشاركات الخارجية، أن قامت بإيفاد عدد لا بأس به من المسرحيين إلى مهرجانات مسرحية مختلفة، ففي العام 2010م أوفدت عددا من المسرحيين إلى مهرجان الخليج المسرحي الذي أقيم في الدوحة 2010م، وكذلك قامت بإرسال وفد يضم شباباً مسرحيين آخرين إلى مهرجان المسرح العربي في دورتيه الرابعة والخامسة في بيروت وعمّان في العامين 2011م و2012م على التوالي.

وتعليقاً على هذه المشاركة التفاعلية مع الحدث صرح اسماعيل عبدالله رئيس جمعية المسرحيين بالدولة قائلا “نحن نبذل كل ما في وسعنا وفي ظل الإمكانات المتاحة لدينا في أن نوفر لأعضاء الجمعية مناخا صالحا لتنمية مواهبهم وتوسيع مداركهم، كي نخلق جيلا مسرحيا إماراتيا من الشباب مؤهلين بكل ما يحتاجونه لإتمام مسيرة التميز التي يشهدها المسرح الإماراتي منذ انطلاقته لأكثر من ستة عقود مضت، فالتجربة والخبرة اللتان سيكتسبانها من حضور هذه المهرجانات ستؤتي أكلها في المستقبل”، واضاف “مشاركتنا في مهرجان صلالة لا تقتصر فقط على مشاهدة العروض المسرحية، بل تتعداها إلى الاحتكاك مع المسرحيين الخليجيين والعرب عبر النقاش والحوار والندوات واللقاءات التي تصاحب تلك المهرجانات، وكذلك كي يطلع الشباب المسرحيون على آليات التنظيم المتبعة في المهرجانات المسرحية في الدول المجاورة، الأمر الذي سينعكس إيجابا على واقعنا المسرحي في الإمارات وعلى جميع الأصعدة”.

http://www.alittihad.ae

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.