متابعة:نادي المسرح في بابل يحتفي بصدور “الخشبة “

أقام نادي المسرح في بابل وبمُناسبة مرور عامين على تأسيسهِ , احتفاليته السنوية على قاعة نقابة فناني بابل في مدينة الحلة وسط حضور لافت من قبل فناني ومُثقفي المدينة . تضمنت الاحتفالية تقديم مشهد مسرحي حملَ عنوان ( لاجترا) أداهُ كُل من المسرحيين

 

البابليين ( أحمد ضياء تاج الدين / كاظم خنجر / علي سمير عوض / تمار ميثم / حسن الغُبيني / ثائر هادي جبارة / ياسر الأعسم  ) , تلا ذلكَ إقامة جلسة إحتفائية أدارها الناقد ” بشار عليوي ” رئيس النادي بمُناسبة صدور العدد رقم 1 من المجلة المسرحية العراقية المُتخصصة ( الخشبة ) التي تعنى بالمسرح والصادرة حديثاً عن مركز روابط للفنون الأدائية في بغداد , رئيس مجلس إدارتها الفنان حاتم عودة فيما يرأس تحريرها الفنان والكاتب قاسم السومري..أما أعضاء هيأة تحريرها فهم كُل من ( إبراهيم حنون ود. جبار حسين صبري , سكرتير التحرير فاطمة الظاهر , المدير الفني محمد النقاش , التصميم والأشراف مهدي صالح كاظم   ) , حيثُ قرأ الباحث المسرحي د. عامر صباح المرزوك مُقاربتهِ النقدية في المجلة إذا أشار الى أهمية الصحافة المسرحية بوصفها رافداً مهماً من روافد الثقافة المسرحية التي تنعش الحركة المسرحية وتزيدها ديمومة من خلال ما ينشر من دراسات نقدية جديدة ، إضافة إلى متابعة المهرجانات والعروض المسرحية ، وهذا كله يصب في تطوير الثقافة المسرحية بشكل عام وبدوره يصب في روافد المسرح نقداً وتأليفاً وإخراجاً وتمثيلاً وتقنيةً  , مؤكداً على إبراز دور الصحافة المسرحية التي طورت إمكانيات التفكير لدى المسرحيين والمثقفين واسهمت في صقل مواهبهِم من خلال الاطلاع على ما يدور في العالم من اتجاهات مسرحية وتنظيرات ربما كان من الصعوبة بمكان التعرف عليها والتعريف بها ، ومن المجلات المسرحية العربية الريادية التي عرفت برصانتها العلمية والمهنية كمجلة المسرح المصرية ومجلة السينما والمسرح وشانو العراقيتين . وأضاف د. المرزوك , أن هذا العدد من ( الخشبة ) قد اتسم  بتنوع موضوعاته ومحاوره ، كما أسهم في الكتابة فيه نخبة من النقاد والباحثين العراقيين والعرب , مُبدياً عددا من الملاحظات حول متونهِ منها هناك تنوع في اختيار الموضوعات (عالمياً وعربياً وعراقياً) ، كما يوجد ثلاثة ملفات ، كان من الأجدر احتواؤها على ملف واحد والتركيز عليه حتى تعم الاستفادة لدى الباحثين والمهتمين ومن شروط الكتابة في المجلة أن لا تكون المادة قد سبق نشرها ، إلا أننا وجدنا هناك موادا سبق وتم نشرها ، كما أن المجلة تخلو من نشر نص مسرحي (مؤلف أو مترجم) جديد ، بل اكتفت في نشر سيناريو للدكتور صلاح القصب ضمن الملف المعد له ، وفي ختام الجلسة تم فتح باب الحوار والنقاش حيُث اسهم كُل من د. علي الربيعي والفنانين ثائر هادي جبارة وحسن الغبيني , ومن ثُم أجاب رئيس تحرير المجلة قاسم السومري على مُجمل الآراء والمُداخلات التي طُرحت , ثُم تم توزيع المجلة على جميع الحضور , بعدها منحت هيأة تحرير المجلة ( درع حامد خضر للإبداع المسرحي ) من قبل نادي المسرح في بابل عن دورها في تدعيم حركة المسرح العراقي ونشر الثقافة المسرحية .

 

الحلة/ بشار عليوي

http://www.almadapaper.net

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.