أخبار عاجلة

“الأجساد” السعودية إلى مهرجان المسرح الخليجي في سلطنة عمان الجمعة المقبل

 

تغادر فرقة جمعية الثقافة والفنون بالرياض إلى سلطنة عمان يوم الجمعة المقبل للمشاركة في مهرجان المسرح الخليجي للفرق الأهلية الذي تستضيفه سلطنة عمان في 21 شوال 1433هـ، وستشارك الجمعية عبر مسرحية «الأجساد» التي تم ترشيحها رسميًا لهذا المهرجان.

وكانت مسرحية «الأجساد» التي ألفها رجاء العتيبي وأخرجها الدكتور شادي عاشور، قد قدمت عرضها الأول في ختام ملتقى المثقفين السعوديين الثاني الذي احتضنه مركز الملك فهد الثقافي في شهر صفر من العام الحالي، بحضور نائب وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالله الجاسر وعدد كبير من المثقفين. وقال مخرج العرض الدكتور شادي عاشور: الرؤية البصرية للعرض استخدمت وفقًا لنظرية (الفراغ والجسد) من خلال منحوتات بشرية تتحرك حسب الرياح العاتية التي تعترضها، مبيّنًا تركيزه على لغة الجسد واعتماده تشكيلات إضاءة جديدة أضافها مؤخرًا على العرض.
ومن جانبه، أوضح مؤلف المسرحية رجاء العتيبي أن المسرحية تناولت بروز الجماهير كعنصر فاعل ودور المثقف في هذا الحراك، وذلك من خلال ثلاث شخصيات جاءت على شكل تمثال ذهبي وفضي ونحاسي وبين أن هذه الشخصيات (التعبيرية) تتحرك من خلال أقفاص زجاجية داخل متحف أثري، مبيّنًا أنه ضمن لوحات المسرحية نصًا شعريًا من أشعار محمود درويش تحكي الانعتاق باتجاه عالم أرحب مليء بالحب والسلام والأمن وجد أنها تعطي قيمة مضافة للنص.
وتحدث عدد من أبطال المسرحية، فقال الفنان علي الهويريني: إذا ما اشتغلنا على تعدد المعنى فإن كل شيء على الخشبة قال أشياء حتى الفراغ تحدث، فقد أردناه أن يتحدث ويعبّر عن ذاته، فكان المعنى ليلتها في عرضها الأول في ملتقى المثقفين السعوديين بداية هذا العام كان بعدد الجمهور، هذا ما تلقيناه فعلا عند نهاية العرض وتحديدًا في مرحلة النشوة عندما كانوا على الخشبة يقدمون لنا تهاني تميّز العرض، فالمعنى لا يمكن تثبيته في الفن فكل شيء ممكن إذا مسرحناه بالطريقة الصحيحة. 
وأكد الفنان عليان العمري أهمية المشاركة في هذا المهرجان من خلال عرض أثبت وجوده في العام الحالي كأحد أفضل العروض المسرحية، مبيّنًا أن شخصيته التي تقمّصها (التمثال الذهبي) فجّرت فيه طاقات تمثيلية عالية ينتظرها منذ زمن. 
الجدير بالذكر أن مسرحية «الأجساد» من بطولة وتمثيل: علي الهويريني وعليان العمري وبندر عبدالفتاح وعبدالله فهاد ومحمد رمضاني ورائد الرفاعي وأحمد عبدالله وبسام الدخيل والديكور للمهندس محمد عسيري والماكياج والملابس نفذها فاضل المصطفى فيما أدار الإنتاج أحمد المسعود وفي الإضاءة هذال البيشي والصوت عبدالله عسيري وعلاقات عامة خالد الباز وتوثيق إعلامي فهد العصفور وهي من تأليف رجاء العتيبي وإخراج الدكتور شادي عاشور.

 

عادل قاضي – الرياض


 

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.