أخبار عاجلة

إنطلاق المهرجان الوطني للإنتاج المسرحي النسائي

أعطيت يوم الجمعة بالمسرح الجهوي “عز الدين مجوبي” بعنابة إشارة انطلاق فعاليات الطبعة الثانية من المهرجان الوطني للإنتاج

 

المسرحي النسائي وذلك بتنشيط لوحة استعراضية للفونتازيا وسط حضور كثيف للجمهور الذي ابتهج وحيا بحرارة وإعجاب كبيرين هذا المشهد الثقافي العريق.

ويمثل هذا الموعد الفني الذى ينظم هذه السنة تكريما لروح الفنانة المجاهدة “وفية بلعربي” التي فارقت الحياة سنة 1998 وذلك بعد أن خص طبعته الأولى لتكريم روح الفنانة “عيشة عجوري” بطلة فيلم “ريح الأوراس” والتي عرفت باسمها الفني “كلثوم” يمثل فرصة لأسرة الفن الرابع لعرض وتقييم الانتاجات والإبداعات المسرحية النسوية.

وكان للإنتاج المسرحي “الجميلات” الذي أخرجته الفنانة “سكينة مكيو” المعروفة باسمها الفني “صونيا” عن نص ل”نجاة تبوني” شرف افتتاح العروض المسرحية المبرمجة طيلة أسبوع كامل بعنابة.

وعرضت هذه المسرحية التي أنتجها المسرح الجهوي “عز الدين مجوبي” لتكون تكريما خاصا لكل النساء الجزائريات اللواتي ضحين من أجل الحرية والاستقلال عرضت خارج المنافسة.

وسيتتبع طيلة أيام الطبعة الثانية من تظاهرة المهرجان الثقافي للإنتاج المسرحي النسوي هواة الفن الدرامي تسعة عروض مسرحية للمسرح الوطني الجزائري والمسارح الجهوية لقالمة وبجاية وباتنة إلى جانب تعاونيات وجمعيات المسرح الحر كفرقة “توب-فرح” من وهران التي تشارك بمسرحية “الصورة تحكى”.

كما ستتنافس العروض المسرحية المبرمجة لانتزاع جوائز المهرجان التي ستخص بها لجنة التحكيم التي سيترأسها إبراهيم نوال أحسن الأعمال المسرحية النسوية .

وعلى هامش العروض المسرحية ستشهد فعاليات المهرجان الثقافي للمسرح النسوي الذي يتزامن تنظيمه هذه السنة مع الذكرى الخمسين لاستقلال البلاد تنشيط ندوات فكرية حول دور وإسهامات المرأة في خمسين سنة من الممارسة المسرحية .

كما ستقام ورشات حول فنون الحكي ومعرض للصور الفوتوغرافية حول الفنانة المرحومة وفية بلعربي التي كانت تنتمي إلى الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني خلال الثورة التحريرية وتعد ابنة المسرح الوطني الجزائري حيث أبدعت في عروض مسرحية إلى جانب عمالقة المسرج الجزائري أمثال “عبد القادر علولة” و “ولد عبد الرحمان”.

وينظم هذا المهرجان الذي ستتواصل فعالياته إلى غاية 7 مارس الجاري من طرف المسرح الجهوي عز الدين مجوبي بعنابة.

 

http://www.aleqt.com


عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.