أخبار عاجلة

حول مدى كره الإنسان لنفسه فى بعض الإحيان تدور قصة المسرحية التى كتبها الكاتب الفرنسى المعاصر ايمانويل بورديو ومن إخراج دونيس بوداليدس، وتعرض حاليا على المسرح الوطنى دى شايو بالعاصمة الفرنسية باريس حتى 28 فبراير القادم

عرض مسرحية «الرجل الذى يمقت نفسه» للكاتب إيمانويل بورديو في باريس

حول مدى كره الإنسان لنفسه فى بعض الإحيان تدور قصة المسرحية التى كتبها الكاتب الفرنسى المعاصر ايمانويل بورديو ومن إخراج دونيس بوداليدس، وتعرض حاليا على المسرح الوطنى دى شايو بالعاصمة الفرنسية باريس حتى 28 فبراير القادم

 

 

 

وتدور أحداث المسرحية حول استاذ الفلسفة العجوز “بيتر فنش” الذى قضى حياته وهو يحاول أن يجعل المحيطين به يسمعوا صوته عن طريق انشائه لجامعة للفلسفة المتحركة أو المتنقلة ولكن لم يستطع الحصول على الاعتراف بهذه الجامعة مما جعله يشعر بالاحباط والجنون ويلجأ للوحدة والتنقل من مكان إلى آخر لعدم قدرته على تحقيق ذاته وبالتالى أصبح يكره ويمقت نفسه .

 

والبطل يوجد معه زوجته ومساعده المعجبان به ولكنهما لايستطيعان أن يقدما له شيئا أو يساعداه فى تحقيق ذاته وبالتالى فالشعور بالحزن ينتابه وينعكس ذلك على الآخرين.

 

http://dostorasly.com

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.