أخبار عاجلة

رابطة أساتذة “معهد المسرح” أقامت غبقتها السنوية الأولى

 

 

بحضور الفنان سعد الفرج، أقامت رابطة أعضاء هيئة تدريس المعهد العالي للفنون المسرحية غبقتها السنوية الأولى.وألقى رئيس الرابطة د. فاضل المويل كلمة قال فيها إن هذا اللقاء “يأتي اليوم على الخير والمحبة جريا على عادتنا المعهودة وتواصلنا الدائم منذ تأسست الرابطة، التي حرصت على دوماً على جمع منتسبيها وأصدقاءها، خارج نطاق العمل ليتسنى للجميع الالتقاء وضخ روح المحبة والمودة في ما بينهم من خلال هذه المناسبات الطيبة، اعادها الله علينا جميعا باليمن والبركة”.
وأضاف: ” وليس من شك، في أن هذا اللقاء، في هذا الشهر الذي تصفو فيه الانفس، وتنزع الهمم للاستزادة من العمل وفعل الخيرات، يعتبر فرصة لا تضيع لتعزيز التعارف والترابط الاجتماعي بيننا جميعا”.
وألقى نائب رئيس الرابطة د. فهد العبدالمحسن كلمة قال فيها: ” إن هذه الرابطة، ما كان لها أن تستمر، لولا الهدف النبيل الذي أنشئت لأجله، وهو العمل على استثمار الطاقات البشرية والإبداعية الواعدة في شبابنا، وأن يكون معهدنا معهداً متقدماً ومرموقاً رافلاً بأثواب العلم، وفي مصاف الجامعات المتقدمة، وأخيراً وليس آخراً، السعي الدءوب للدفاع عن حقوق الأخوة الأعضاء أساتذة المعهد العالي للفنون المسرحية”.
وأضاف: “التركة بالطبع ثقيلة، إلا أن العناية والاهتمام بثروة الوطن بالغة الأهمية، ثروة الوطن التي تكمن في شبابه الوطني المثقف الكفؤ، الذين هم عدته وعماده لبناء حاضره ومستقبله، مسؤولية كبيرة آلينا على أنفسنا صيانتها”
وأردف العبدالمحسن: “وعلى الرغم من كل المعوقات.. فقد برهنت الرابطة خلال المرحلة السابقة، على أمانتها وأهليتها الكاملة في السهر على حقوق أعضائها، من الكفاءات الوطنية المختصة الذين اؤتمنت عليهم.. والسعي الجاد لدعم كفاءتهم وإنتاجيتهم العلمية.. واستثمار طاقاتهم الإبداعية ومواهبهم الفنية، وتحفيزهم على العطاء في سبيل تنمية الوطن، ونؤكد كهيئة إدارية في هذه المناسبة، أن بناء الكويت لابد وأن يواكبه عملية بناء الإنسان الكويتي وإعداده، ولا يتحقق ذلك إذا لم تنضبط الأعمال في المؤسسات الأكاديمية، وهو ما يتطلب العمل وفق اطر ومعايير النزاهة وتكافؤ الفرص التي تدفع مسيرة العمل الأكاديمي في الاتجاه الصحيح… ونأمل أن يرى النور، ذلك اليوم الذي نرى فيه المعهد مسانداً لتوجهات الإصلاح والتنمية العلمية الصحيحة”.
ولخص العبدالمحسن أنشطة الرابطة في “عقد ندوة تراجع دعم السلطتين التشريعية والتنفيذية للحراك الثقافي، بحضور النائبين د. حسن جوهر وصالح الملا ود. سهام الفريح ود. يوسف الإبراهيم”، مشيرا إلى أنه بفضل الرابطة، “للمرة الأولى في تاريخ المعاهد الفنية.. تشارك الرابطة في الاعتصام المشترك للمؤسسات الأكاديمية، والذي احتضنته جمعية أعضاء هيئة تدريس جامعة الكويت بتاريخ 17 مارس الماضي، وكانت هذه المشاركة هي الأولى لأساتذة المعهد في هكذا شأن”، منتهزاً الفرصة “لمخاطبة الجهات المختصة في الحكومة بشأن موضوع كادر أعضاء هيئة التدريس، فنحن في الرابطة، لا نقبل أن تمس كرامة عضو هيئة التدريس، بنيل أصحاب الوظائف العامة الأسهل، رواتب ومزايا تفوق مزايا أعضاء هيئات التدريس، ونتمنى بصفتنا الهيئة الإدارية للرابطة، أن تقوّم الحكومة هذا الاعوجاج في سلم الرواتب إن كانت جادة في حرصها على التعليم”.
وختم العبدالمحسن مطالباً “بجدية أكبر، في وتيرة الابتعاث لمتفوقي المعهد، للحصول على الماجستير والدكتوراه، حيث أن عدد المقاعد التي يمنحها ديوان الخدمة المدنية للمعهد قليلة (4 مقاعد في السنة) وهناك تقاعس واضح في وصول هذه المقاعد إلى من يستحقها”، مؤكداً أن الرابطة “تبنت منذ أنشئت مبدأ تعزيز روافد الإصلاح الشامل والتصدي للمخالفات التي تعترض المسيرة الأكاديمية للمعهد، تحقيقاً لهدفنا الأسمى والمتمثل في رؤية معهدنا العزيز كمؤسسة أكاديمية متقدمة ومرموقة، تفخر بمخرجاتها الطلابية، وبأبحاث أساتذتها وتاريخهم العلمي”.
كلمة سعد الفرج
عبر الفنان سعد الفرج عن سعادته بحضور غبقة رابطة المعهد العالي للفنون المسرحية، مشيراً إلى أنه حينما يتأمل شباب الرابطة، فإن شريط ذكريات ذكريات مرحلة التأسيس التي عاشها زمان مؤسس المعهد العالي للفنون المسرحية الأستاذ زكي طليمات، يداعب خياله، ويشعر بالفخر بأنه عاصر هذا المؤسس ويرى أحفاده من المؤمنين بالمسرح الأكاديمي يواصلون المهمة من بعده

 

 

عن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.